أداة اختبار سرعة الشبكة الافتراضية الخاصة: قارن سرعات أكثر من 40 شبكة افتراضية خاصة مجانًا!

اكتشف ما هي أسرع شبكة افتراضية في 2021

    • النتائج

    • متوسطة سرعة التحميل
    • خسارة سرعة التحميل
    • متوسط سرعة التنزيل
    • خسارة سرعة التنزيل
    • زمن الاستجابة

    كيف نختبر الشبكات الافتراضية الخاصة

    نقوم بإعداد خوادم في مواقع مختلفة حول العالم، مثبتة عليهم كل خدمة من قائمة أفضل الشبكات الافتراضية الخاصة الأكثر من 40. كل عدة ساعات، نختبر كل شبكة افتراضية خاصة في كل موقع خادم. نجمع هذه البيانات ونقوم بتنشيط أداتنا لاختبار السرعة حتى يمكنك استخدامها لمقارنة أداء كل شبكة افتراضية خاصة في المواقع المختلفة، فضلًا عن مقارنتهم أمام بعضهم البعض. نجري أيضًا ختبارات سرعة أساسية بدون شبكة افتراضية خاصة متصلة لنرى إذا كانت هناك شبكة افتراضية خاصة تتسبب في انخفاض السرعات أكثر من غيرها، مع تحديد مقدار انخفاض السرعات.

    جلسات جديدة

    جلسات جديدة

    يبدأ كل واحد من اختباراتنا بجلسة جديدة، مما يعني أنك ستحصل دائمًا على أحدث النتائج. لا نعيد استخدام نتائجنا القديمة أبدًا، وإنما ما نراه فقط في الوقت الفعلي.

    حسابات غير تابعة

    حسابات غير تابعة

    استخدام حسابات غير تابعة للاختبار يضمن حصولنا على نتائج غير متحيزة لأي من خدمات الشبكات الافتراضية الخاصة.

    خوادم آمنة

    خوادم آمنة

    لا نستخدم إلا خوادم آمنة لضمان دقة وشرعية البيانات.

    لا نستخدم إلا خوادم آمنة لضمان دقة وشرعية البيانات.

    نختبر أكثر من 40 شبكة افتراضية خاصة وننشر البيانات بحيث يمكنك مقارنتهم بسهولة باستخدام الأداة بالأعلى. إليكم بعض الشبكات الافتراضية الخاصة التي يمكنهم مقارنة أدائها:

    مواقع خوادم اختبار السرعة

    تقع خوادم اختبار السرعة في مختلف المدن حول العالم:

    أمستردام فرانكفورت هونج كونج
    جاكرتا لندن مدريد
    ميلان موسكو مومباي
    نيويورك باريس ريو دي جانيرو
    سان فرانسيسكو سيول سنغافورة
    سيدني طوكيو

    الأسئلة الشائعة

    ما هي سرعة الشبكة الافتراضية الخاصة الجيدة؟

    الشبكات الافتراضية الخاصة الجيدة ستخفض سرعات الاتصال العادية بحوالي 10-20%. قد يبدو ذلك كثيرًا، ولكن في الواقع، إنها مجرد تغيير صغير لن تلاحظ معه الفارق. إذا كان الإنترنت لديك بطيء في العادة، قد تحتاج إلى التحقق مرتين للتأكد من أنه يلبي الحد الأدنى لمتطلبات البث أو الألعاب أو التورنت عند تشغيل الشبكة الافتراضية الخاصة.

    • البث – ستحتاج إلى سرعة 5ميجابايت بالثانية على الأقل للبث بجودة عالية (ولكن ينصح بأن تكون السرعة 10ميجابايت بالثانية)، أما البث بجودة كاملة الوضوح أو فائقة الوضوح أو 4K سوف يتطلب سرعات 25ميجابايت بالثانية على الأقل.
    • الألعاب – معظم الألعاب تتطلب سرعة 3ميجابايت بالثانية على الأقل.
    • التورنت – من الناحية الفنية، يمكنك استخدام التورنت على أي سرعة إنترنت؛ السرعات البطيئة تعني أن ملفاتك ستحتاج وقت أطول للتنزيل أو التحميل. ولكن أنصح أن تكون سرعات التنزيل على الأقل 10ميجابايت بالثانية والتحميل بسرعة 3ميجابايت بالثانية على الأقل لاستخدام التورنت حتى لا تنتظر وقت طويل لتنزيل الملف.
    • التصفح – إذا أردت شبكة افتراضية خاصة للتصفح بخصوصية، والتحقق من البريد الإلكتروني وتصفح الوسائط الاجتماعية، لن تحتاج إلى لسرعات 3ميجابايت بالثانية.

    هل الشبكة الافتراضية الخاصة ستبطئ سرعات اتصالي بالإنترنت؟

    معظم إعلانات الشبكات الافتراضية الخاصة ستنكر ذلك؛ ولكن كل الشبكات الافتراضية الخاصة ستبطئ اتصالك بالإنترنت. ولكن هذا الانخفاض يكاد يكون غير ملحوظ مع الشبكات الافتراضية الخاصة الجيدة.

    من الطبيعي أن تتسبب الشبكات الافتراضية الخاصة في إبطاء سرعات الاتصال بالإنترنت لأنها تضيف محطة إضافية على رحلة أنشطة الإنترنت الخاصة بك (هذه المحطة الإضافية مهمة لأنها تحمي بياناتك). بدلًا من الذهاب من النقطة (أ) المتمثلة في جهازك إلى النقطة (ب) المتمثلة في الموقع الإلكتروني المطلوب، يسير نشاط الشبكة الافتراضية الخاصة من النقطة (أ) إلى النقطة (ب) المتمثلة في خادم الشبكة الافتراضية الخاصة ثم إلى النقطة (ج) المتمثلة في الموقع الإلكتروني النهائي. لذا سيستغرق وقت أطول لكي يصل النشاط إلى الوجهة النهائية، وبالتالي يكون الاتصال أبطأ قليلًا.

    لهذه الأسباب، نتحدث عن انخفاض السرعة بالنسبة المئوية. بدلًا من الأرقام التي لا تخبرك بأي شيء عن اتصالك، نقدم لك نسبة مئوية يمكن أن تطبقها على اتصالك الطبيعي لترى كيف ستكون سرعتك مع الشبكة الافتراضية الخاصة.

    هناك بعض الأشياء التي يمكنك فعلها لتحسين سرعاتك، بما في ذلك اختيار الشبكة الافتراضية الخاصة التي تعلم أنها سريعة، والاتصال بالخوادم القريبة منك، وتبديل البروتوكولات.


    كيف يمكنني زيادة سرعات الشبكة الافتراضية الخاصة؟

    هناك بعض الطرق التي يمكنها تعزيز سرعات الشبكة الافتراضية الخاصة. يمكنك الاتصال بخادم قريب، والتأكد من أنك تستخدم بروتوكول الحماية الأنسب، واستخدام الانقسام النفقي، واختيار شبكة افتراضية خاصة أسرع، أو تجربة جهاز راوتر بشبكة افتراضية خاصة.

    • اتصل بخادم محلي – الاتصال بخادم قريب يزيد من سرعة اتصالك لأن البيانات تقطع مسافة أقل. تحتاج أنشطتك إلى المرور ماديًا إلى خادم الشبكة الافتراضية الخاصة الذي تختاره، لذا كلما كان أبعد، أصبح اتصالك أبطأ.
    • اختر بروتوكول شبكة افتراضية خاصة أسرع – بروتوكولات الحماية تختلف في السرعة بسبب الطرق المختلفة التي تعمل بها على تشفير وفك تشفير الأنشطة، لذا تغيير البروتوكولات قد يساعد أحيانًا في تحسين السرعة. بروتوكول IKEv2 سريع نسبيًا، ولكنه يتوفر على منصات أقل من OpenVPN ومن السهل لمشرفي الشبكات وجدران الحماية حظره لذا لا أنصح به إذا كنت تستخدم جهازك في المدرسة أو العمل. بروتوكول OpenVPN أبطأ قليلًا، ولكن يصعب حظرهن وهو متاح على معظم الأجهزةيعتبر. WireGuard هو البروتوكول الأسرع حاليًا (وهو الذي أنصح باستخدامه)، لكن عدد قليل من الشبكات الافتراضية الخاصة تدعم هذا البروتوكول، وتعد CyberGhost واحدة منهم.
    • استخدم الانقسام النفقي – هذه الخاصية الذكية للشبكات الافتراضية الخاصة تتيح لك تشفير تطبيق واحد، وترسل بقية أنشطتك من خلال اتصال الإنترنت العادي (الأسرع عادة). هذا يعني أن بإمكانك حماية المعلومات التي تحتاج حمايتها فقط دون إبطاء كل أنشطتك الأخرى.
    • جرّب جهاز راوتر بشبكة افتراضية خاصة – أجهزة راوتر الشبكات الافتراضية الخاصة يمكنها زيادة سرعات الاتصال لأنها تحمي كل أجهزتك تلقائيًا. وبهذه الطريقة، لن يستهلك جهاز الكمبيوتر طاقة إضافية لتشفير أنشطتك وتشغيل تطبيق الشبكة الافتراضية الخاصة في الخلفية (كلها ستبطئ سرعاتك، خاصة إذا كنت تستخدم جهاز قديم).

    أجهزة راوتر الشبكات الافتراضية الخاصة أيضًا رائعة لحماية العديد من الأجهزة في وقت واحد؛ حتى إذا كانت الأجهزة عادة غير متوافقة مع الشبكات الافتراضية الخاصة (تحتاج فقط إلى الاتصال بشبكة لاسلكية Wi-Fi). ولكن قد تكون أكثر تكلفة مقارنة بتطبيقات الشبكات الافتراضية الخاصة. وهي أيضا ليست متنقلة لذا لا يمكنك استخدامها إلى في مكان وجود الراوتر.


    هل سرعات الشبكة الافتراضية الخاصة تتغير مع اختلاف الأجهزة؟

    لا، سرعة الشبكة الافتراضية الخاصة ستكون متناسقة تقريبًا على كل أجهزتك.

    قد تؤثر وحدة المعالجة المركزية للجهاز قليلًا على سرعة الشبكة الافتراضية الخاصة، ولكنك لن تلاحظ فارق كبير بين الأجهزة.

    إذا كان لديك جهاز قديم جدًا بذاكرة محدودة، قد تعاني لتشغيل تطبيق الشبكة الافتراضية الخاصة ولكن الأجهزة الحديثة لن تواجه أي مشكلة. الشبكات الافتراضية الخاصة الجيدة لديها تطبيقات مخصصة مصممة لأنظمة ويندوز، وماك، وiOS، وأندرويد ولينوكس أو امتدادات خفيفة لمتصفحات كروم وفايرفوكس وغيرهما من المتصفحات؛ لذا يمكنك الحصول على أفضل أداء سواء كنت تستخدم الشبكة الافتراضية الخاصة على جهاز كمبيوتر أو أيفون.


    لماذا سرعة الشبكة الافتراضية الخاصة لدي بطيئة جدًا؟

    1. قد تكون متصل بخادم متكدس. الشبكات الافتراضية الخاصة ذات شبكات الخوادم الصغيرة سرعات ما تتكدس وتزدحم. الانتقال إلى خادم آخر في نفس الموقع قد يحل هذه المشكلة.
    2. سرعات شبكتك الافتراضية الخاصة قد تعاني أيضًا إذا كنت متصل بخادم بعيد جدًا. هذا لأن أنشطتك تقطع مسافة أبعد بينك وبين الخادم، وهو ما يستغرق وقت أطول ويتسبب في انخفاض السرعات. يمكنك تجربة قطع الاتصال وإعادة الاتصال بخادم مختلف أقرب لترى تحسن سرعات اتصالك.
    3. غالبًا ما يكون التبديل إلى بروتوكول آمن أسرع فكرة جيدة؛ جرّب شبكة افتراضية خاصة تدعم البروتوكول الأسرع WireGuard أو ابحث عن دعم بروتوكول OpenVPN، والذي يمنحك مزيجًا جيدًا بين السرعة والحماية. توفر CyberGhost كلًا من WireGuard وOpenVPN بحيث يمكنك التبديل إلى البروتوكول الأنسب لك.
    4. بعض الشبكات الافتراضية الخاصة (مثل الشبكات الافتراضية الخاصة المجانية) تحد من النطاق الترددي، وعادة ما تكون النتيجة هي إبطاء السرعات. إذا كان هذا هو الحال لديك، انتقل إلى شبكة افتراضية خاصة أسرع بنطاق ترددي غير محدود لحل هذه المشكلة.