رأي الخبير NordVPN
التقييم ?
4.9 / 5.0
المميزات 5.0 / 5.0
سهولة الإستخدام 5.0 / 5.0
الأسعار 4.8 / 5.0
المسؤولية و الدعم 5.0 / 5.0

بلا شك يعد NordVPN مزود VPN الأكثر شعبية، ولكن هل هذا يعني أنه الأفضل أيضًا؟ ما وجدته هو أنه لا يمتلك "ميزة فائقة " ولكن بدلاً من ذلك لديهم مزيج من الأمان الفائق، والاهتمام الدقيق بالخصوصية، ودعم مفيد على بعد نقرة واحدة منك . وفي هذه المراجعة حاولت استخدام NordVPN وإيجاد عيوب في المنتج، ولكني لست متأكدًا من أنني نجحت في ذلك. بالتأكيد، وجدت بعض الأشياء التي لم أحبها وبعض التحسينات التي يمكن تقديمه...

Nov 7, 2018
تعليقات المستخدمين NordVPN
4.8
Roan
نوفمبر 7, 2018
  •  5
Great VPN

I like Nord a lot. In my opinion, it is the best VPN right now. Good speed, works with p2p, US netflix. Alsy, they have good customer support. The minus would be that it doesn't really support Linux that well, but i heard they are going to fix that.


شاهد خطط الأسعار الرد على هذا التعليق

هل تعلم بأننا نوافق على مراجعات جميع المستخدمين. لا يمكن أن نتلقى أموالاً من الشركات لنكتب عن أمر ما أو نستبعد أمرًا آخر.

    Matthew
    نوفمبر 6, 2018
    •  5
    Fast, Easy and Reliable.

    I have bought a 3 year plan a few months ago, and I absolutely did not regret it! Their official apps work flawlessly, especially the killswitch feature on windows! It never failed on me! Although, It would be nice if they added split tunneling feature. For the first week of using NordVPN I had some connection drops, and it was kind of annoying. But after that? Never since. When connecting to a very distant server, I was surprised to lose only about 10-20% of my home internet speed! Overall, I'm very pleased and would definitely recommend NordVPN to everyone!


    شاهد خطط الأسعار الرد على هذا التعليق
      Christian
      أكتوبر 26, 2018
      •  5
      Good for torrenting

      Amazing that Nordvpn has p2p servers so I can download it easily. It's a bit of shame they do not support port-forwarding but I get it. I find the speeds good and I haven't run into any problems when torrenting, nordvpn keeps me secure.


      شاهد خطط الأسعار الرد على هذا التعليق

        المميزات الوصف
        عدد مواقع (دول) الخادم 62
        عدد الخوادم 4701
        عدد عناوين آي بي 2254
        هل تقوم شبكة VPN بحفظ سجل التصفح لا
        يحتوي على مفتاح إغلاق الأمان التلقائي نعم
        عدد الأجهزة التي يمكن الاتصال بها لكل اشتراك 6
        سهولة الإستخدام NordVPN 5.0 / 5.0

        NordVPN هو حقا بسيط في تثبيته وتحميله. موقع وتطبيق سهل الاستعمال يجعل من السهل اختيار خطة، ودفع ثمنها، والبدء باستخدامها.
        ما أحبه حيال ذلك:
        أنه لا يأخذ أي جهد لتحميله وتثبيته
        يتم تكوين OpenVPN تلقائيا
        من السهل اختيار ملقمات في البلدان
        يوصي بالخوادم المتخصصة اعتماداُ على احتياجاتك.
        ما أحبه أقل:
        يجب إعداد بروتوكولات أمان أخرى يدويُا الأمر الذي يمكن أن يكون صعبًا

        التنزيل الآن

        الأسعار 4.8 / 5.0
        3-Year Plan
        $ 2.99 /شهر
        1-Year Plan
        $ 6.99 /شهر
        1-Month Plan
        $ 11.95/شهر

        لا تفوت فرصة العرض الخاص من NordVPN في الجمعة السوداء/ إثنين الإنترنت  ! لفترة محدودة، يمكنك الحصول على خطة الثلاث سنوات مقابل 2,99 دولار فقط.

        NordVPN يقبل فيزا، ماستركارد، أمريكان إكسبريس، باي بال، بيتكوين، و بايمنت وال.
        تتغير الأسعار بحسب مدة الاشتراك، وليس عدد الميزات. ملاحظة: يتم تجديد الاشتراكات تلقائياÂ وعليك إلغاء الاشتراك أو سيتم تحصيل رسوم منك مرة أخرى بمجرد نفاد اشتراكك.
        إن ضمان استعادة الأموال لمدة 30 يوما يعني عدم وجود سبب لعدم تجربة NordVPN
        انتظر قبل أن تشتري NordVPN. فعروضهم تزيد من قيمة الأمر فوق قيمته، لذلك فمن الأفضل أن تنتظر حتى يصدرون عرضًا جديدًا. تحقق هنا بشأن وجود عروض جديدة.


        المسؤولية و الدعم 5.0 / 5.0

        الدعم هو واحد من المجالات الرئيسية التي يتفوق فيها NordVPN على منافسيه. وهناك احتمالات أنك لن تحتاج للاتصال بفريقهم، ولكن إذا كنت بحاجة إلى الاتصال بهم، سوف تجد الرد الفوري.
        لن أضيع وقتي في المنتديات أو البرامج التعليمية أو الأسئلة الشائعة. الدردشة المباشرة ل NordVPN متاحة دائما وهي أفضل مكان للحصول على إجابات . يمكنك حتى زيارة موقع الويب الخاص بهم وطرح سؤال حول الشبكات الافتراضية الخاصة، حتى لو كنت لم تشتر شبكتهم.
        فيما يتعلق باسترداد نوردفن، يمكنك قراءة اختبرنا كيفية إجراء ذلك ووجدنا أنهم يقومون أنها بالفعل بإعادة الأموال إلى المستخدمين دون أي أسئلة.
        على

        السطر الآخير
        أريل هوتشستادت
        (متحدث تقني دولي سابق بجوجل)
        رابح للسنة الثانية على التوالي جائزة أفضل VPN

        NordVPN لديها الكثير لتقدمه. انها خدمة خطيرة، سريعة، وآمنة بشكل كبير، ولها خوادم في كل مكان، وتأتي بأسعار معقولة. في حين أن هناك عدد قليل من الأشياء نود منهم تحسينها (أنا لم أحب عرض الخريطة)، إذا كنت تريد VPNموثوق به، ويعتمد عليه دون دفع الكثير من المال، NordVPN هو خيارك الأفضل

        NordVPN
        4.9 / 5.0
        تقييم مفصل لخبير
        أريل هوتشستادت
        (متحدث تقني دولي سابق بجوجل)

        بلا شك يعد NordVPN مزود VPN الأكثر شعبية، ولكن هل هذا يعني أنه الأفضل أيضًا؟ ما وجدته هو أنه لا يمتلك "ميزة فائقة " ولكن بدلاً من ذلك لديهم مزيج من الأمان الفائق، والاهتمام الدقيق بالخصوصية، ودعم مفيد على بعد نقرة واحدة منك .
        وفي هذه المراجعة حاولت استخدام NordVPN وإيجاد عيوب في المنتج، ولكني لست متأكدًا من أنني نجحت في ذلك. بالتأكيد، وجدت بعض الأشياء التي لم أحبها وبعض التحسينات التي يمكن تقديمها، ولكن النتيجة النهائية هي أن NordVPN تقدم ما هو على الأرجح أفضل VPN في السوق في الوقت الحالي .
        تحديث: تقدم NordVPN حاليا عرضًا جيدًا جدير بالتجربة.

        ليس هذا فحسب، بل تقدم لك الشركة عرضًا مذهلاً لفترة محدودة: إذا استخدمت هذا الرابط ، يمكنك الحصول على خطة الثلاث سنوات مقابل 2,99 دولارًا فقط.

        NordVPN [/ affiliateLink]
        NordVPN شركة رائدة في ما يتعلق بالأمان. سياسة VPN الخاصة بهم مزدوجة، كما أن لديهم سياسة عدم الاحتفاظ بالسجلات الصارمة، والأونيون عبر VPN وهي ميزات لن تجدها مع العديد من الشبكات الافتراضية الخاصة الأخرى.
        وبطبيعة الحال، يتميز NordVPN بالميزات العادية أيضا مثل تشفير 2048 بت و مفتاح القتل التلقائي و بروتوكولات الأمان (OpenVPN ، PPTP، SSTP، L2TP / IPS "على الرغم من أن معظمها يجب أن يتم تثبيته يدويًا)، و بروتوكول الأقران .
        تصرح NordVPN أن الشركة تعمل في بنما للحفاظ على سلامتك من أعين المتطفلين، ولكن دعونا نكون صادقين لمدة ثانية. هل تعتقد حقا أن NordVPN لديها مكاتب في بنما؟ بالطبع لا. (إذا قمت بفحص جميع الشبكات الافتراضية الخاصة هناك، ستدهش لمعرفة كم منها يدعي أنه موجود على بعض الجزيرة الصغيرة.
        هذه حيلة قديمة. تختار العديد من الشبكات الافتراضية الخاصة بلدا خارج دول الأربعة عشر عينًا لتسجيل شركتهم، ولكن مقرها يقع فعلًا في مكان آخر.
        لماذا يفعلون ذلك؟ السبب الرئيسي لذلك هو كي لا يتم إجبارهم على إعطاء سجلات المستخدمين للحكومات. وبهذه الطريقة، يمكن أن يعلن NordVPN بوضوح بأنهم لا يحتفظون بأي سجلات مستخدمين (في حين أن الشبكات الأخرى الخاصة يجب أن تحتفظ بالبعض، بسبب قوانين الاحتفاظ بالبيانات المحلية في البلدان التي تعمل فيها).
        عندما راجعت تطبيق أندرويد الخاص بهم وجدت شركة في الولايات المتحدة تظهر كمطور للبرنامج، كنت قلقًا بشأن السلطة القضائية التي تخضع لها:
         
        خاطبت NordVPN وسألت عن ما يسمى CloudVPN (يرجى عدم الخلط بينه وبين VPN آخر يحمل اسم مماثل). وأوضحوا أنهم يستخدمون CloudVPN لتسجيل تطبيقات أندرويد و iOS بالإضافة إلى عمليات الدفع من بايبال وغيرها . سألت جهات الاتصال الخاصة بي في بايبال حول هذا، وأكدوا أن هذه ممارسة شرعية ومشتركة للشركات المسجلة في الجزر الغريبة مثل بنما.
        خلاصة القول NordVPN يرفض الآلاف من الطلبات لتقديم البيانات الخاصة بمستخدميه، مما يجعلني أنام قرير العين في الليل.


        سرعة NordVPN تستحق الاعتراف

        قد تتوقع أن تشغيل اختبار السرعة أثناء استخدام NordVPN سوف يتيح لك معرفة ما إذا كان VPN سريع أم لا، ولكنه في الواقع يمكن أن يكون مضللاً جدًا. (لن أذكر حتى الشبكات الافتراضية الخاصة التي تتلاعب بمواقع اختبار السرعة من خلال إعطاء خوادمهم أولوية أعلى.)
        سرعة الاتصال بالإنترنت عند استخدام VPN تعتمد على عدد من الأشياء:
        على 1 موقع الخادم . إذا كنت ترغب فقط في إخفاء عنوان آي بي الخاص بك، ثم الاتصال بخادم أقرب إلى موقعك سوف توفر اتصال أقوى مما لو كنت تتصل بخادم أبعد.
        2 الخادم الذي تتصل به . إذا كنت ترغب في عرض بث مباشر من موقع التلفزيون الألماني، سوف تحتاج إلى خادم في ألمانيا (ويفضل أكثر من واحد). سرعة خادم في فرنسا لن تمنحك نفس سرعة الاتصال بخادم في ألمانيا. وبالمثل، إذا كنت ترغب في بث مباشر لنيتفليكس الولايات المتحدة ، فستحتاج إلى خادم في أمريكا.
        على 3وقت الاتصال . دعني أقول لك أنه عند الاتصال بخادم في هولندا بينما تكون أنت في كندا. قد تجد أن سرعتك في المساء عالية بالفعل، بينما تجدها في الصباح أبطأ بكثير. لماذا يحدث هذا؟ لأن الصباح، هو فترة ما بعد الظهر في هولندا، وهو وقت الذروة العالية لهذا الملقم. تتقلب سرعات الخادم طوال اليوم اعتمادًا على وقت وعدد المستخدمين.
        على 4 عدد المستخدمين المتصلين بالخادم نفسه . إذا اتصلت بخادم في الولايات المتحدة (مثلا، لوس أنجلوس) حيث يستخدم عدد قليل من الأشخاص هذا الخادم، فستكون سرعتك أسرع مما لو كنت تتصل بخادم في نيويورك مع ضعف عدد المستخدمين. عدد الأشخاص الذين يستخدمون الخادم يؤثر بشكل كبير على سرعته.
        لن يكون جديرًا بالاهتمام إظهار سرعة الإنترنت الخاص بي لأن اختبارات السرعة في بلدي في أي وقت واحد لن تضيف أي قيمة لك.
        ما يجب أن تعرفه، ومع ذلك، هو أنني مع الاستخدام المستمر للعديد من الشبكات الافتراضية الخاصة المختلفة. في الماضي، كنت أواجه وقت تحميل أطول مع NordVPN وبعض الاتصالات البطيئة، ولكن في الآونة الأخيرة، سرعاته أصبحت عالية بشكل لا يصدق.
        هذا ربما لأن NordVPN توسعت بشكل كبير شبكة خوادمها، وخاصة مع الولايات المتحدة (860 ملقمات).
        في نيسان / أبريل 2017، ادعى موقع شركة NordVPN امتلاكهم 1000 خادم (رقم صحيح قد يكون مبالغًا فيه إن سألتني). في أيلول (سبتمبر)، قفز هذا الرقم إلى 1103 خوادم . وبحلول كانون الأول (ديسمبر)، زاد هذا العدد إلى 2048 من الخوادم . وهذا مؤشر قوي على أنهم أنفقوا بالفعل الكثير من المال والجهد لتنمية شبكتهم وتزويد المستخدمين باتصالات سريعة.

        أمان VPN يشمل مميزات سيهمك الحصول عليها
        اختبرت NordVPN لبروتوكول IPV6، IPv4 وتسريبات DNS ولم أتمكن من العثور على أي تسرب، حتى عند محاولة تحطيم التطبيق في محاولة للعثور على بعض الثغرات ( يمكنك قراءة المزيد عن الموضوع هنا).
        من المهم ملاحظة أن أحدث إضافة كروم قاموا بإصدارها ليست شبكة افتراضية مستقلة . بل هو في الواقع وكيل يسمح لك بسرعة بتغيير عنوان آي بي الخاص بك من المتصفح الخاص بك. في حين أن هذا لا يعد عيبًا أمنيًا، أود أن أراهم يتخذون خطوة إضافية ويقومون بربطه بتطبيق VPN الكامل.
        ميزة برنامج CyberSec الأمنية الجديدة من نورد هو مانع إعلانات والبرامج الضارة التي تتعرض لها أثناء تصفح الويب. في حين أن هذا يدل على أنه أكثر تقدمًا من أي VPN آخر في ذلك الجانب، فأنا لا أميل إلى استخدامه على أساس منتظم لأنه (في رأيي) يعطي تنبيه في الحالات التي لا تستدعي ذلك. قد أشغله إذا كنت قلقًا بشكل كبير من روابط التصيد أو إذا كنت أستخدم جهاز الكمبيوتر الخاص بجدتي، الذي لا يزال يصاب بالفيروسات بالرغم من برنامج مضاد الفيروسات.
        ميزة VPN المزدوج (التي تشفر البيانات الخاصة بك مرتين!) هو شيء يفتخرون به جدًا. الفكرة الكامنة وراء ذلك هي أنه إذا كان أحد خوادمهم يتعرض للهجوم، فإن ميزة VPN المزدوجة هذه ستضيف طبقة أخرى من الحماية (كخزنة آمنة).
        لاحظ إن إضافة cyberSec وكروم بروكسي أضيفت مؤخرًا في الأشهر القليلة الماضية. عندما تشتري اشتراك VPN تريد أن تتأكد أن الشركة ليست متراخية وأنهم يحسنون التكنولوجيا والخدمة، وهو بالتأكيد شيء تفعله NordVPN.

        يفك NordVPNحجب نتفليكس
        NordVPN هي واحدة من الشبكات الافتراضية الخاصة القليلة التي تتجاوز بنجاح حجب VPN الخاصة بنيتفليكس . يسرد موقع NordVPN خوادم محسنة يمكنها الاتصال بنيتفليكس ويتم تحديثها باستمرار.
        لم أواجه أي مشكلة في الاتصال بنيتفليكس و هولو و بي بي سي آيبلاير و SlingTV من جهاز كمبيوتر ويندوز و آيباد استخدام NordVPN.
        وبما أن NordVPN لديهم أكثر من 2000 ملقم، فلن تجدمشكلة للاتصال بواحد في الولايات المتحدة أو المملكة المتحدة والمشاهدة المباشرة على هذا الموقع.
        تطبيقات NordVPN الخاصة بنظامي التشغيل أندرويد و iOS هي تقريبا جيدة مثل جهاز الكمبيوتر
        NordVPN لديها منصات وتطبيقات ويندوز، ماك، لينكس، iOS واندرويد وأجهزة توجيه معينة.
        يمكنك أيضا توصيل ما يصل إلى 6 اتصالات متزامنة ، حتى تتمكن من استخدامه على جميع أجهزتك في نفس الوقت.
        على التطبيق المحمول، لا يمكنك الاتصال بالعديد من الملقمات على منصات الكمبيوتر، ولكن لا يزال هناك أكثر من 1600 خادم متاح.
        التطبيق أيضًا يجعل من السهل اختيار الملقم المناسب لك. سيقترحون خادمًا يستند إلى احتياجاتك (البث، الأمان، التورنت، الخ)، أو يمكنك اختيار واحد بنفسك من القائمة المنسدلة.
        لا أزال متضايقًا أنه لا يمكنك رؤية المدينة أو الموقع الدقيق للخادم الذي تتصل به، ولكن يمكنك ان ترى الدولة، ونأمل، أن هذا شيء سوف يعمل NordVPN على تحسينه.

        على أية حال، إذا كنت ترغب في توفير وقتك، أولا في خدمة NordVPN فقط بعد تثبيت التطبيقات عندما يصبح لديك بالفعل تفاصيل تسجيل الدخول الخاص بك.

        • 2048 خادم في أكثر من 60 بلد
        • تشفير إس إس إل 2048 بت
        • سياسة عدم الاحتفاظ بالسجلات
        • في بي إن مزدوج وتور عبر الشبكة الافتراضية الخاصة
        • بواوبات خروج في بي إن مصممة للمشاهدة المباشرة لفديوهات الوسائط
        • ابدأ مع NordVPN الآن
        ضمان استعادة الأموال (يوم) : 30
        تطبيق الهاتف :
        عدد الأجهزة التي يمكن الاتصال بها لكل اشتراك : 6
        خطط VPN: www.nordvpn.com
        أريل هوتشستادت
        (متحدث تقني دولي سابق بجوجل)

        إذا كنت تحب مشاهدة الفيديوهات المباشرة وتنزيل محتوى التورنت، فتعد NordVPN خدمة شبكة افتراضية خاصة شاملة ورائعة تلائم وتؤمن اتصالك بأدوات قوية وسرعات عالية. وعلى عكس خدمات الشبكات الافتراضية الخاصة المدفوعة الأخرى، لا تحتاج لأن تدفع الكثير مقابل السرعة والحماية العالية.

        تعمل الشركة تحت الاختصاص القضائي لدولة بنما، وتمتلك NordVPN شبكة من 1000 ملقم في 57 دولة. وتدعم ملقمات VPN الخاصة بها عدد من التهيئات للتشفير والاستخدامات الخاصة مثل مشاركة الملفات وبث الوسائط. وهي تقدم اتصالات VPN منتظمة بخيارات تشفير قوية مثل 2048بت SSL لبروتوكول OpenVPN أو AES-256بت لبروتوكول L2TP . إذا كنت تحتاج لمزيد من الحماية، فيمكنك الاصال بملقم VPN المزدوج حيث يتم توجيه التصفح عبر ملقمين ويتم التشفير بواسطة طبقتين تشفير AES-256-CBC. ويتم دعم بوتوكولات OpenVPN، PPTP، L2TP مع IPSec على كل الملقمات. وتدعم الخدمة ما يصل إلى 6 اتصالات متزامنة بحيث يمكنك الاتصال بكل أجهزتك.

        الحماية

        تقسم NordVPN على أنها لا تحتفظ بأي سجلات، وتشفير التبادلات على 2096بت، وامتلاك ملقماتها الخاصة لمنع أي تسرب، وبعرض "مفتاح توقف" لإيقاف بعض التطبيقات في حالة انقطاع الاتصال بغير قصد.

        Nordvpn_protection

        لديهم كذلك بعض الملقمات مجهزة بخدمة VPN ثنائية.

        فيما يتعلق بعدم الاحتفاظ بالسجلات، سنعتمد على كلمتهم فحسب، لأن وإلى جانب أن ممثل الدعم لديهم كان مقنعا، فإنني لم أجد طريقة للتحقق من ذلك بنفسي. يرجى اعتبار نفس المشلكة موجودة بكل خدمات VPN الأخرى. فإننا نعرف فقط "الأشرار" الذي يحتفظون بسجلات المعلومات.

        نفس الأمر للتشفير المتبادل على 2096بت. للتحقق من ذلك، سيكون علي اعتراض تبادل البيانات، خاصة أثناء مرحلة التبادل الرئيسية. وسيحتاج ذلك للكثير من الموارد في سياق هذا الأمر.

        نفس الأمر لخدمة VPN المزدوجة، حيث سيكون عليهم منحي وصولا لتهيئة ملقماتهم.

        ومع ذلك، وبفضل هذه الأداة المفيدة والتي ستعرض لكم كل المعلومات المتسربة من اتصالكم، أستطيع التأكيد بأن هويتي مخفية بشكل جيد ولا يوجد تسرب لـ DNS.

        وقد وجدت كذلك أن "مفتاح التوقف" يعمل.

        إنني مقتنع بأن NordVPN تقدم حماية ممتازة وأن هذه هي الخاصية الأهم لخدمة VPN.

        تقدم NordVPN حماية أكثر من جيدة، بالنظر إلى أن تشفيرات 2096بت معقدة كثيرا لقدرات التشفير المتاحة هذه الأيام.

        في عام 2010، خطط الباحثون لاختراق مفاتيح 768بت، وكلّف ذلك أموالا طائلا (مثل INRIA معهد بحوث فرنسي مكافئ لـ 425جهاز كمبيوتر رباعي النواة لعام واحد).

        ويتوقع بعدم إمكانية اختراق تشفير 2096بت بالقوة الغاشمة قبل 2030. هناك تقنية ناشئة تسمى كمبيوتر الكم، والتي ستخترق في نهاية الأمر أي شيء تقريبا، ولكنها في مراحلها الأولى وتتميز بالتعقيد الذي يتجاوز بكثير حدود استيعابي.

        هذه التقنية غير متاحة للجميع. ولحد علمي، فهي أبعد من أن تعمل الآن. فقد قاد الصينيون الجميع للانتكاس وأعلنوا تدشينهم قمر صناعي لاتصالات الكم. ولديهم كذلك أهداف لعام 2030.

        يجب ان تعتمد جهود التشفير على قيمة البيانات التي يجب حمايتها، ولا تكشف NSA عن قدراتها الفعلية، ولكنني شخصيا أشعر بحماية جيدة مع تشفير 256بت، لأن جهود اختراق تبادلي ستكون غير متكافئة مع الأسرار التي أرغب بحمايتها.

        وماذا عن أن الاهتمام الحقيقي بخدمة VPN الثنائية 2096بت ما هي إلا حيلة تسويقية. بشكل شخصي لا أرى الأمر كذلك.

        ربما بفكر بأنها إذا كان يمكنها القيام بالمزيد فيمكنها كذلك القيام بما هو أقل. وسيكون ذلك حقيقيا إذا لم يكن هناك تأثير على السرعة. وللأسف، ليس الأمر على هذا الحال.

        كلما زاد تعقيد التشفير، كلما كان هناك تأثيرا على السرعة. وفيما يتعلق بخدمة VPN المزدوجة، فإن السرعة تنخفض لما هو أقل من المقبول.

        كل شيء نسبي، ولكن البحرية الأمريكية قامت بتطوير نظام اتصالات منخفض التردد جدا، يتيح ببث التعليمات للغواصات، دون أن تطلب منهم الصعود إلى السطح. وهو بطئ جدا. فهو يستغرق عدة دقائق لإرسال رسالة بحجم الرسالة النصية الهاتفية تقريبا. ولكن ذلك مقبول لمعايير الحماية. فهم يرغبون بتجنب تعقب مواقع الغواصات بأي ثمن.

        أنا لست جاسوس، ولن أورط نفسي بأعمال جريمة أو إرهاب، ولا أعيش في دولة تزج بالناس في السجون بسعورة لأفكارهم، أريد فقط حماية خصوصيتي، ويبدو أن تشفير 256بت (OpenVPN) كافيا لي. يجب أن يقيّم كل شخص احتياجاته وفقا لمعطياته.

        تعد جودة الحماية واحدة من مميزات NordVPN الكبيرة. فهي توفر لنا حماية تفوق احتياجاتنا.

         

        السرعة

        لمعظم اختباراتنا للسرعة، نستخدم الموقع Speedtest من شركة Ookla. فهو موقع جاد للغاية، ولكن للأسف لا يمكننا تجاهل ميل بعض خدمات VPN التي تقوم برفع الأولوية عند رصد تصفح لقياس السرعة.

        ولا نقوم هنا أن خدمات VPN تقوم بالغش، ربما يكون ذلك محفزا ومثيرا لها فحسب. ولهذا قمت بإجراء اختبار إضافي أقل دقة يتوافق مع احتياجاتي.

        وحتى الآن، سنركز على Speedtest.

        لدي سرعة اتصال مريحة جدا. اتصال الانترنت الخاص بي بالألياف الضوئية، سرعة التنزيل (بدون VPN) 520ميجابايت بالثانية، وسرعة التحمل 240ميجابايت، والتنشيط 7مللي ثانية. هذه المقاييس مستقرة ومضمونة من مقدم خدمة الانترنت لديّ.

        Nordvpn_speed01

        اتصالي بدون VPN

        وهذا أعلى بكثير من نطاق إمكانيات كل خدمات VPN في السوق. وأشك بأن منصة الاختبار لديّ لا تعطل النتائج كثيرا.

        وبالنظر إلى جودة اتصالي بالانترنت، أتوقع قياس حوالي 100ميجابايت بالثانية بسرعات VPN مع تنشيط 20 مللي ثانية إذا كان الملقم قريب. وهذا هو ما شهدته مع بعض منافسي NordVPN .

        وقمت بقياس سرعة أفضل ملقمات NordVPN والذي لديه القدرة على عمل نقل قرين لقرين وللأسف كانت المعدلات أقل بكثير من توقعاتي:

        Nordvpn_speed02

        ملقم ألمانيا 41

        Nordvpn_speed03

        ملقم ألمانيا 35

        NL_server

        ملقم هولندا 14

        وتذهب الجائزة لأداء VPN الثنائية:

        Nordvpn_speed04

        أعتقدت أن NordVPN لا يمكنها القيام بما هو أفضل من ذلك، حتى قمت بإعادة الاختبار صباح يوم أحد. وكانت نتائج القياس مختلفة تماما:

        Nordvpn_speed05

        ملقم ألمانيا 35

        أشعر بأن هذا الاختلاف في الأداء يرجع إلى أن ملقمات NordVPN قد لا تكون مخصصة، وأن نطاقها الترددي غير مضمون تعاقديا (هذا النوع من التعاقد يكون أكثر تكلفة).

        وللشعور بالمزيد من الحماية، قررت إضافة اختبار سرعة إضافية: قياس حجم التورنت الذي يمكنني تحميله خلف NordVPN في 24 ساعة، وكمية الوقت المستغرقة لتنزيل محتوى تورنت خاص جدا (نفسه تقريبا).

        هذا الاختبار الإضافي مثيرا للشكوك، لأن أنظمة تبادل التورنت تعتمد على العرض والطلب: إذا لم يطلب أحد التورنت الذي قمت بمشاركته، فسيكون لدي نظام أسرع، وستكون كمية التحميل غير موجودة. وبالمثل، إذا لم تكن أسرع الملقمات هنا لمشاركة التورنت التي أريد تنزيلها، فقد يكون لدي اتصال سريع جدا ولكن سستغرق النقل وقت طويل جدا.

        خلاصة القول، إذا قمت بقياس تحميلاتي لفترة 24 ساعة، سيعكس حجم ما قمت بمشاركته سرعة الملقم، وبشكل خاص لأن بروتوكول مشاركة التورنت يفضل اتصالات أسرع. وبالمثل، اخترت تنزيل التورنت الذي تم مشاركته بأسرع الملقمات النشطة بشكل دائم.

        حتى إن كان الأسلوب غير علمي، فإن هذه المعلومات هي ما تعطيني انطباعا عن سرعة أو بطء الخدمة، لأنني لا أمانع الفوز أو خسارة بعض أجزاء الثانية عند الانخراط في التصفح اليومي.speed01

        على مدى 24 ساعة قمت بتحميل 43.5 جيجابايت من البيانات مع NordVPN (ولا يعرض الرسم البياني أثر من ستة ساعات). وهذا أقل من نصف الحجم الذي أحصل عليه عادة.

        speed02

        تنزيل ملف 3.5جيجابايت استغرق أقل من 24 ساعة بعد فترة الخمول الأولية لمدة 5 دقائق. 29 دقيقة بشكل إجمالي. مجددا، كان ذلك أقل بكثير مما تقدمه الخدمات الأخرى.

        على موقعها الالكتروني، يتحدث قسم مزايا NordVPN عن "سرعة البرق" و"المعالجة النارية"

        ولا يعكس أي من هذه المصطلحات الواقع في رأيي.

        الأخطاء

        احترس من الأخطاء. لا تقم بحظر الخدمة، ولكنها موجودة:

        bugs

        هذه أولها. تعاقدنا يمنحنا الحق بتوصيل ما يصل إلى 6 أجهزة بواسطة خدمة VPN. وحيث أنني لا أمتلك عائلة كبيرة، أشك بأنني سأقوم بتوصيل هذا العدد من الأجهزة في يوم ما. في اعلى يمين التطبيق، بإمكانك أن ترى عداد بعدد الأجهزة المتصلة.

        المشكلة أن هناك جهاز كمبيوتر واحد فقط متصل. العداد غير دقيق. لذا، إذا كنت بالخارج، قد يتم رفض محاولتي للاتصال لأن عدد الأجهزة وصل للحد الأقصى بشكل خاطئ.

        يخبرني ممثل الدعم أنه خطأ مرئي فقط، وسيتم إصلاحه، وأنه ليس له تأثير على عدد الأجهزة التي يمكنني توصيلها. لذا سنرى...

        هل ترغب بأمر آخر؟ ها هو.

        لمساعدتنا في اخيار أفضل الملقمات للاتصال بها، تقدم لنا NordVPN ثلاثة مؤشرات:

        1. الأنشطة المسموحة على هذا الملقم عند تمرير الفأرة على اسم الملقم،
        2. سرعة تنشيط أو استجابة الملقم،
        3. النسبة المئوية للتحميل على الملقم ويمثّل بواسطة مستطيل ملون صغير. أخضر غير مشغول، برتقالي مشغول بعض الشيء، ولم أرى لونا أحمر.

        من الناحية النظرية، ولاختيار الملقم بشكل صحيح، سنحتاج للتحقق من أن أنشطة الملقم تتناسب مع احتياجاتنا، ثم اختيار الملقم صاحب أسرع استجابة، والأقل حملا، لنضمن بذلك الاستفادة من أسرع خدمة.

        ولكن عمليا لم يكن هذا هو الحال الفعلي. بالإضافة لذلك، إذا بقيت متصلا بملقم بطيء وقمت بالنقر على زر "تغيير الملقم"، لن يكون لقيم الاستجابة التي تظهر على الشاشة أي علاقة بالنتائجة التي سنحصل عليها بالفعل.Nord08

        خطأ أخير صغير: خططت لتعطيل التطبيق، ولا تسألني كيف قمت بذلك. قمت بقطع الاتصال بالفعل، لذا لم يؤثر على السلامة. كنت على وشك إغلاق التطبيق عندما شاهدت الرسالة التالية:

        nord09

        هناك أشخاص يحطمون اجهزتهم فقط برؤية ذلك. وقد كانت لدي هذه السمعة منذ زمن. وقد تعود مجددا!

        لا تؤثر أي من هذه الأخطاء التي حددتها فعليا على جودة الخدمة.

        هذه محاولة لإثبات أننا لا نكتفي فقط بقراءة الكتيب الترويجي لمقدم الخدمة لنعطيك رأينا، كما يفعل بعض منافسينا في أغلب الأحيان.

        نعدكم بتقديم افضل ما لدينا، بحيث يمكنكم معرفة ما قد تتوقعوه ومالا تتوقعوه من خدمة NordVPN.

        إلى جانب ذلك لم نقم بإخطار NordVPN بنوايانا عند الاشتراك. وأبقيت عليهم بالقائمة السوداء حتى اكتمال الاختبار. وذلك لتجنب الحصول على معاملة VIP.

        الاستقرار

        تتمتع NordVPN على أجهزة الكمبيوتر باستقرار كبير. أثناء الاختبار، انقطع الاتصال مرتين فقط أثناء النوم، ووفقا لإعداداتي، لم يتم إعادة اتصال الخدمة تلقائيا.

        الأخبار الجيدة أن الحماية ظلت نشطة. فما كنت لا أريد لمقدم خدمة الانترنت لديّ أن يراه انقطع تلقائيا مع اتصالي كما هو مخطط.

        واجهتني بعض المشاكل مع تطبيق أندرويد، خاصة محاولة الاتصال كانت صعبة كثيرا.

        بعد اختباراتي قررت اعتبار الخدمة مستقرة (على أجهزة الكمبيوتر على الأقل) وأنها تتوافق مع متطلباتي للحماية.

        كيفية اختيار الملقم بأفضل سرعة مناسبة؟

        لتحديد أفضل ملقم للاتصال به عبر NordVPN، عليك أن تختار الملقم المتوافق مع الأنشطة المطلوبة، والاتصال به، ورصد سرعته، وتكرار العملية مع ملقم آخر حتى تشعر بالرضا.

        هذه العملية غير كافية في نظري. لا يوجد زر يقوم تلقائيا بقياس أداء الملقم، وفقا للاستخدام الخاص الذي يتلاءم مع احتياجاتك. هناك بعض الشركات الأخرى تقدم هذه الخدمة، ولكن ليس كلها. ولكن نظرا للتناقض الكبير في سرعات ملقمات NordVPN، تكون هذه الخدمة مطلوبة جدا.

        وبالمناسبة، لا توجد قائمة منسدلة في التطبيق تسمح باختيار البروتوكول، خاصة إذا كنت تفضل تشفير 256بت.

        كيفية تجنب الرفض من بعض المواقع التي تحظر بعض عناوين IP الخاصة بنا؟

        لا يعد ذلك خطأ أو عطل لـ NordVPN. ولكن نتيجة لحصول آخرين على عنوان IP بالفعل، فسيتم رفضها بواسطة بعض الملقمات، لأن المستخدمين الآخرين متصلين بنفس عنوان IP، كان لديهم سلوكا غير مناسب في سابقا.

        403

        وهنا، على سبيل المثال، ما يحدث عندما تحاول الوصول لموقع اسمه cpasbien بعنوان IP لا يرضيهم.

        يعتبر الحل البديل استخدام ملقم مختلف، بعنوان IP غير معاقب. فإن NordVPN تمتلك بعض الملقمات التي تمنحك عنوان IP مخصص.

        سيكون من الرائع أن تمتلك كل الملقمات هذه الخاصية افتراضيا، أو إمكانية اختيار عنوان IP بكل ملقم عبر قائمة منسدلة.

        كيفية منع بعض المواقع من رفض تقديم بث خدمات البث للحظر الجغرافي، على الرغم من أن الملقم المحدد في دولة متقدمة؟

        عندما أسافر، أحيانا أرغب بمشاهدة بعض البرامج التليفزيونية بلغتي الأصلية. ولكن بسبب حقوق النشر، لا يسمح بالبث خراج الدولة التي يتم مشاهدة هذه القنوات أو البرامج بها.

        إذا قمت بالاتصال بشكل طبيعي، سيتم رفض البث.

        يسمى ذلك بالحظر الجغرافي وتعد VPN هي الأداة الصحيحة للتغلب على هذه المشكلة.

        من الناحية النظرية، قم بالاتصال ببساطة باستخدام NordVPN بملقم من الدولة الأصلية التي تشاهد منها عادة هذا البرنامج أو القناة. يجب كذلك أن يكون لديك اتصال سريع بما يكفي لتخدع الموقع المستهدف وتقنعه بأنك في هذه البلد بالفعل، بينما أنك في الواقع تجلس تحت شجرة جوز الهند وتحمل بينا كولادا في يدك المنى والماصة بين أصابع قدمك اليسرى.

        إذا نجحت في ذلك، يرجى إرسال الصور لنا!

        وللأسف، فإن هذا الحل لا يعمل دائما، لأن عنوان IP المعيّن قد لا يتم رصده بواسطة مقدم المحتوى على أنه عنوان IP بالبلد. وتتصاعد هذه المشكلة مع كل مقدمي خدمات VPN وليس NordVPN فقط.

        netflix

        مثال للحظر الجغرافي على الرغم من اختيار ملقم في البلد المناسب

        لإصلاح ذلك، ستحتاج لاختيار ملقم آخر بنفس المنطقة الجغرافية، إذا وجد، حيث سيقدم لك عنوان IP مختلف، يقبله موقع بث المحتوى الذي ترغب بمشاهدته.

        في فرنسا، تمتلك NordVPN أربعة ملقمات. يتم قبول واحد منهم بواسطة مواقع التليفزيون التي ترغب بمشاهدتها. ولكن في بلجيكا هناك ملقم واحد فقط. نفس الأمر بالدنمارك وبلغاريا.... ولن أكتب هنا القائمة بالكامل.

        ولهذا السبب ينصح، وبينما أن ضمان استعادة المال لا يزال صالحا، التأكد من إمكانية الوصول لمواقع عرض برامجك المفضلة من ملقمات NordVPN. وإلا فقد تنهي سفرك، دون أن تتمكن من مشاهدة أحدث حلقات Dallas التي تحبها كثيرا!

        وامتلاك القدرة على اختيار عناوين IP متعددة في كل ملقم ستكون خاصية رائعة جدا.

        باختصار، أعتقد أن NORDVPN لا يزال لديها بعض العمل لتقوم به لتمنح مستخدميها المزيد من التجارب الممتعة، ولكنها بكل تأكيد من بين أفضل خدمات VPN الموجودة.

        • 2048 خادم في أكثر من 60 بلد
        • تشفير إس إس إل 2048 بت
        • سياسة عدم الاحتفاظ بالسجلات
        • في بي إن مزدوج وتور عبر الشبكة الافتراضية الخاصة
        • بواوبات خروج في بي إن مصممة للمشاهدة المباشرة لفديوهات الوسائط
        • ابدأ مع NordVPN الآن
        ضمان استعادة الأموال (يوم) : 30
        تطبيق الهاتف :
        عدد الأجهزة التي يمكن الاتصال بها لكل اشتراك : 6
        خطط VPN: www.nordvpn.com
        أريل هوتشستادت
        (متحدث تقني دولي سابق بجوجل)

        يعمل تطبيق NordVPN لنظام ويندوز على نأمين اتصالاتك بأدوات قوية وسرعات عالية، وعلى خلاف خدمات VPN المدفوعة الأخرى، لا تحتاج لدفع الكثير للحصول على سرعة وحماية عالية.

        تعمل الشركة تحت الاختصاص القضائي لدولة بنما، وتمتلك NordVPN شبكة من 1000 ملقم في 57 دولة. وتدعم ملقمات VPN الخاصة بها عدد من التهيئات للتشفير والاستخدامات الخاصة مثل مشاركة الملفات وبث الوسائط. وهي تقدم اتصالات VPN منتظمة بخيارات تشفير قوية مثل 2048بت SSL لبروتوكول OpenVPN أو AES-256بت لبروتوكول L2TP . إذا كنت تحتاج لمزيد من الحماية، فيمكنك الاصال بملقم VPN المزدوج حيث يتم توجيه التصفح عبر ملقمين ويتم التشفير بواسطة طبقتين تشفير AES-256-CBC. ويتم دعم بوتوكولات OpenVPN، PPTP، L2TP مع IPSec على كل الملقمات. وتدعم الخدمة ما يصل إلى 6 اتصالات متزامنة بحيث يمكنك الاتصال بكل أجهزتك.

        الحماية

        تقسم NordVPN على أنها لا تحتفظ بأي سجلات، وتشفير التبادلات على 2096بت، وامتلاك ملقماتها الخاصة لمنع أي تسرب، وبعرض "مفتاح توقف" لإيقاف بعض التطبيقات في حالة انقطاع الاتصال بغير قصد.

        Nordvpn_protection

        لديهم كذلك بعض الملقمات مجهزة بخدمة VPN ثنائية.

        فيما يتعلق بعدم الاحتفاظ بالسجلات، سنعتمد على كلمتهم فحسب، لأن وإلى جانب أن ممثل الدعم لديهم كان مقنعا، فإنني لم أجد طريقة للتحقق من ذلك بنفسي. يرجى اعتبار نفس المشلكة موجودة بكل خدمات VPN الأخرى. فإننا نعرف فقط "الأشرار" الذي يحتفظون بسجلات المعلومات.

        نفس الأمر للتشفير المتبادل على 2096بت. للتحقق من ذلك، سيكون علي اعتراض تبادل البيانات، خاصة أثناء مرحلة التبادل الرئيسية. وسيحتاج ذلك للكثير من الموارد في سياق هذا الأمر.

        نفس الأمر لخدمة VPN المزدوجة، حيث سيكون عليهم منحي وصولا لتهيئة ملقماتهم.

        ومع ذلك، وبفضل هذه الأداة المفيدة والتي ستعرض لكم كل المعلومات المتسربة من اتصالكم، أستطيع التأكيد بأن هويتي مخفية بشكل جيد ولا يوجد تسرب لـ DNS.

        وقد وجدت كذلك أن "مفتاح التوقف" يعمل.

        إنني مقتنع بأن NordVPN تقدم حماية ممتازة وأن هذه هي الخاصية الأهم لخدمة VPN.

        تقدم NordVPN حماية أكثر من جيدة، بالنظر إلى أن تشفيرات 2096بت معقدة كثيرا لقدرات التشفير المتاحة هذه الأيام.

        في عام 2010، خطط الباحثون لاختراق مفاتيح 768بت، وكلّف ذلك أموالا طائلا (مثل INRIA معهد بحوث فرنسي مكافئ لـ 425جهاز كمبيوتر رباعي النواة لعام واحد).

        ويتوقع بعدم إمكانية اختراق تشفير 2096بت بالقوة الغاشمة قبل 2030. هناك تقنية ناشئة تسمى كمبيوتر الكم، والتي ستخترق في نهاية الأمر أي شيء تقريبا، ولكنها في مراحلها الأولى وتتميز بالتعقيد الذي يتجاوز بكثير حدود استيعابي.

        هذه التقنية غير متاحة للجميع. ولحد علمي، فهي أبعد من أن تعمل الآن. فقد قاد الصينيون الجميع للانتكاس وأعلنوا تدشينهم قمر صناعي لاتصالات الكم. ولديهم كذلك أهداف لعام 2030.

        يجب ان تعتمد جهود التشفير على قيمة البيانات التي يجب حمايتها، ولا تكشف NSA عن قدراتها الفعلية، ولكنني شخصيا أشعر بحماية جيدة مع تشفير 256بت، لأن جهود اختراق تبادلي ستكون غير متكافئة مع الأسرار التي أرغب بحمايتها.

        وماذا عن أن الاهتمام الحقيقي بخدمة VPN الثنائية 2096بت ما هي إلا حيلة تسويقية. بشكل شخصي لا أرى الأمر كذلك.

        ربما بفكر بأنها إذا كان يمكنها القيام بالمزيد فيمكنها كذلك القيام بما هو أقل. وسيكون ذلك حقيقيا إذا لم يكن هناك تأثير على السرعة. وللأسف، ليس الأمر على هذا الحال.

        كلما زاد تعقيد التشفير، كلما كان هناك تأثيرا على السرعة. وفيما يتعلق بخدمة VPN المزدوجة، فإن السرعة تنخفض لما هو أقل من المقبول.

        كل شيء نسبي، ولكن البحرية الأمريكية قامت بتطوير نظام اتصالات منخفض التردد جدا، يتيح ببث التعليمات للغواصات، دون أن تطلب منهم الصعود إلى السطح. وهو بطئ جدا. فهو يستغرق عدة دقائق لإرسال رسالة بحجم الرسالة النصية الهاتفية تقريبا. ولكن ذلك مقبول لمعايير الحماية. فهم يرغبون بتجنب تعقب مواقع الغواصات بأي ثمن.

        أنا لست جاسوس، ولن أورط نفسي بأعمال جريمة أو إرهاب، ولا أعيش في دولة تزج بالناس في السجون بسعورة لأفكارهم، أريد فقط حماية خصوصيتي، ويبدو أن تشفير 256بت (OpenVPN) كافيا لي. يجب أن يقيّم كل شخص احتياجاته وفقا لمعطياته.

        تعد جودة الحماية واحدة من مميزات NordVPN الكبيرة. فهي توفر لنا حماية تفوق احتياجاتنا.

         

        السرعة

        لمعظم اختباراتنا للسرعة، نستخدم الموقع Speedtest من شركة Ookla. فهو موقع جاد للغاية، ولكن للأسف لا يمكننا تجاهل ميل بعض خدمات VPN التي تقوم برفع الأولوية عند رصد تصفح لقياس السرعة.

        ولا نقوم هنا أن خدمات VPN تقوم بالغش، ربما يكون ذلك محفزا ومثيرا لها فحسب. ولهذا قمت بإجراء اختبار إضافي أقل دقة يتوافق مع احتياجاتي.

        وحتى الآن، سنركز على Speedtest.

        لدي سرعة اتصال مريحة جدا. اتصال الانترنت الخاص بي بالألياف الضوئية، سرعة التنزيل (بدون VPN) 520ميجابايت بالثانية، وسرعة التحمل 240ميجابايت، والتنشيط 7مللي ثانية. هذه المقاييس مستقرة ومضمونة من مقدم خدمة الانترنت لديّ.

        Nordvpn_speed01

        اتصالي بدون VPN

        وهذا أعلى بكثير من نطاق إمكانيات كل خدمات VPN في السوق. وأشك بأن منصة الاختبار لديّ لا تعطل النتائج كثيرا.

        وبالنظر إلى جودة اتصالي بالانترنت، أتوقع قياس حوالي 100ميجابايت بالثانية بسرعات VPN مع تنشيط 20 مللي ثانية إذا كان الملقم قريب. وهذا هو ما شهدته مع بعض منافسي NordVPN .

        وقمت بقياس سرعة أفضل ملقمات NordVPN والذي لديه القدرة على عمل نقل قرين لقرين وللأسف كانت المعدلات أقل بكثير من توقعاتي:

        Nordvpn_speed02

        ملقم ألمانيا 41

        Nordvpn_speed03

        ملقم ألمانيا 35

        NL_server

        ملقم هولندا 14

        وتذهب الجائزة لأداء VPN الثنائية:

        Nordvpn_speed04

        أعتقدت أن NordVPN لا يمكنها القيام بما هو أفضل من ذلك، حتى قمت بإعادة الاختبار صباح يوم أحد. وكانت نتائج القياس مختلفة تماما:

        Nordvpn_speed05

        ملقم ألمانيا 35

        أشعر بأن هذا الاختلاف في الأداء يرجع إلى أن ملقمات NordVPN قد لا تكون مخصصة، وأن نطاقها الترددي غير مضمون تعاقديا (هذا النوع من التعاقد يكون أكثر تكلفة).

        وللشعور بالمزيد من الحماية، قررت إضافة اختبار سرعة إضافية: قياس حجم التورنت الذي يمكنني تحميله خلف NordVPN في 24 ساعة، وكمية الوقت المستغرقة لتنزيل محتوى تورنت خاص جدا (نفسه تقريبا).

        هذا الاختبار الإضافي مثيرا للشكوك، لأن أنظمة تبادل التورنت تعتمد على العرض والطلب: إذا لم يطلب أحد التورنت الذي قمت بمشاركته، فسيكون لدي نظام أسرع، وستكون كمية التحميل غير موجودة. وبالمثل، إذا لم تكن أسرع الملقمات هنا لمشاركة التورنت التي أريد تنزيلها، فقد يكون لدي اتصال سريع جدا ولكن سستغرق النقل وقت طويل جدا.

        خلاصة القول، إذا قمت بقياس تحميلاتي لفترة 24 ساعة، سيعكس حجم ما قمت بمشاركته سرعة الملقم، وبشكل خاص لأن بروتوكول مشاركة التورنت يفضل اتصالات أسرع. وبالمثل، اخترت تنزيل التورنت الذي تم مشاركته بأسرع الملقمات النشطة بشكل دائم.

        حتى إن كان الأسلوب غير علمي، فإن هذه المعلومات هي ما تعطيني انطباعا عن سرعة أو بطء الخدمة، لأنني لا أمانع الفوز أو خسارة بعض أجزاء الثانية عند الانخراط في التصفح اليومي.speed01

        على مدى 24 ساعة قمت بتحميل 43.5 جيجابايت من البيانات مع NordVPN (ولا يعرض الرسم البياني أثر من ستة ساعات). وهذا أقل من نصف الحجم الذي أحصل عليه عادة.

        speed02

        تنزيل ملف 3.5جيجابايت استغرق أقل من 24 ساعة بعد فترة الخمول الأولية لمدة 5 دقائق. 29 دقيقة بشكل إجمالي. مجددا، كان ذلك أقل بكثير مما تقدمه الخدمات الأخرى.

        على موقعها الالكتروني، يتحدث قسم مزايا NordVPN عن "سرعة البرق" و"المعالجة النارية"

        ولا يعكس أي من هذه المصطلحات الواقع في رأيي.

        الأخطاء

        احترس من الأخطاء. لا تقم بحظر الخدمة، ولكنها موجودة:

        bugs

        هذه أولها. تعاقدنا يمنحنا الحق بتوصيل ما يصل إلى 6 أجهزة بواسطة خدمة VPN. وحيث أنني لا أمتلك عائلة كبيرة، أشك بأنني سأقوم بتوصيل هذا العدد من الأجهزة في يوم ما. في اعلى يمين التطبيق، بإمكانك أن ترى عداد بعدد الأجهزة المتصلة.

        المشكلة أن هناك جهاز كمبيوتر واحد فقط متصل. العداد غير دقيق. لذا، إذا كنت بالخارج، قد يتم رفض محاولتي للاتصال لأن عدد الأجهزة وصل للحد الأقصى بشكل خاطئ.

        يخبرني ممثل الدعم أنه خطأ مرئي فقط، وسيتم إصلاحه، وأنه ليس له تأثير على عدد الأجهزة التي يمكنني توصيلها. لذا سنرى...

        هل ترغب بأمر آخر؟ ها هو.

        لمساعدتنا في اخيار أفضل الملقمات للاتصال بها، تقدم لنا NordVPN ثلاثة مؤشرات:

        1. الأنشطة المسموحة على هذا الملقم عند تمرير الفأرة على اسم الملقم،
        2. سرعة تنشيط أو استجابة الملقم،
        3. النسبة المئوية للتحميل على الملقم ويمثّل بواسطة مستطيل ملون صغير. أخضر غير مشغول، برتقالي مشغول بعض الشيء، ولم أرى لونا أحمر.

        من الناحية النظرية، ولاختيار الملقم بشكل صحيح، سنحتاج للتحقق من أن أنشطة الملقم تتناسب مع احتياجاتنا، ثم اختيار الملقم صاحب أسرع استجابة، والأقل حملا، لنضمن بذلك الاستفادة من أسرع خدمة.

        ولكن عمليا لم يكن هذا هو الحال الفعلي. بالإضافة لذلك، إذا بقيت متصلا بملقم بطيء وقمت بالنقر على زر "تغيير الملقم"، لن يكون لقيم الاستجابة التي تظهر على الشاشة أي علاقة بالنتائجة التي سنحصل عليها بالفعل.Nord08

        خطأ أخير صغير: خططت لتعطيل التطبيق، ولا تسألني كيف قمت بذلك. قمت بقطع الاتصال بالفعل، لذا لم يؤثر على السلامة. كنت على وشك إغلاق التطبيق عندما شاهدت الرسالة التالية:

        nord09

        هناك أشخاص يحطمون اجهزتهم فقط برؤية ذلك. وقد كانت لدي هذه السمعة منذ زمن. وقد تعود مجددا!

        لا تؤثر أي من هذه الأخطاء التي حددتها فعليا على جودة الخدمة.

        هذه محاولة لإثبات أننا لا نكتفي فقط بقراءة الكتيب الترويجي لمقدم الخدمة لنعطيك رأينا، كما يفعل بعض منافسينا في أغلب الأحيان.

        نعدكم بتقديم افضل ما لدينا، بحيث يمكنكم معرفة ما قد تتوقعوه ومالا تتوقعوه من خدمة NordVPN.

        إلى جانب ذلك لم نقم بإخطار NordVPN بنوايانا عند الاشتراك. وأبقيت عليهم بالقائمة السوداء حتى اكتمال الاختبار. وذلك لتجنب الحصول على معاملة VIP.

        الاستقرار

        تتمتع NordVPN على أجهزة الكمبيوتر باستقرار كبير. أثناء الاختبار، انقطع الاتصال مرتين فقط أثناء النوم، ووفقا لإعداداتي، لم يتم إعادة اتصال الخدمة تلقائيا.

        الأخبار الجيدة أن الحماية ظلت نشطة. فما كنت لا أريد لمقدم خدمة الانترنت لديّ أن يراه انقطع تلقائيا مع اتصالي كما هو مخطط.

        واجهتني بعض المشاكل مع تطبيق أندرويد، خاصة محاولة الاتصال كانت صعبة كثيرا.

        بعد اختباراتي قررت اعتبار الخدمة مستقرة (على أجهزة الكمبيوتر على الأقل) وأنها تتوافق مع متطلباتي للحماية.

        كيفية اختيار الملقم بأفضل سرعة مناسبة؟

        لتحديد أفضل ملقم للاتصال به عبر NordVPN، عليك أن تختار الملقم المتوافق مع الأنشطة المطلوبة، والاتصال به، ورصد سرعته، وتكرار العملية مع ملقم آخر حتى تشعر بالرضا.

        هذه العملية غير كافية في نظري. لا يوجد زر يقوم تلقائيا بقياس أداء الملقم، وفقا للاستخدام الخاص الذي يتلاءم مع احتياجاتك. هناك بعض الشركات الأخرى تقدم هذه الخدمة، ولكن ليس كلها. ولكن نظرا للتناقض الكبير في سرعات ملقمات NordVPN، تكون هذه الخدمة مطلوبة جدا.

        وبالمناسبة، لا توجد قائمة منسدلة في التطبيق تسمح باختيار البروتوكول، خاصة إذا كنت تفضل تشفير 256بت.

        كيفية تجنب الرفض من بعض المواقع التي تحظر بعض عناوين IP الخاصة بنا؟

        لا يعد ذلك خطأ أو عطل لـ NordVPN. ولكن نتيجة لحصول آخرين على عنوان IP بالفعل، فسيتم رفضها بواسطة بعض الملقمات، لأن المستخدمين الآخرين متصلين بنفس عنوان IP، كان لديهم سلوكا غير مناسب في سابقا.

        403

        وهنا، على سبيل المثال، ما يحدث عندما تحاول الوصول لموقع اسمه cpasbien بعنوان IP لا يرضيهم.

        يعتبر الحل البديل استخدام ملقم مختلف، بعنوان IP غير معاقب. فإن NordVPN تمتلك بعض الملقمات التي تمنحك عنوان IP مخصص.

        سيكون من الرائع أن تمتلك كل الملقمات هذه الخاصية افتراضيا، أو إمكانية اختيار عنوان IP بكل ملقم عبر قائمة منسدلة.

        كيفية منع بعض المواقع من رفض تقديم بث خدمات البث للحظر الجغرافي، على الرغم من أن الملقم المحدد في دولة متقدمة؟

        عندما أسافر، أحيانا أرغب بمشاهدة بعض البرامج التليفزيونية بلغتي الأصلية. ولكن بسبب حقوق النشر، لا يسمح بالبث خراج الدولة التي يتم مشاهدة هذه القنوات أو البرامج بها.

        إذا قمت بالاتصال بشكل طبيعي، سيتم رفض البث.

        يسمى ذلك بالحظر الجغرافي وتعد VPN هي الأداة الصحيحة للتغلب على هذه المشكلة.

        من الناحية النظرية، قم بالاتصال ببساطة باستخدام NordVPN بملقم من الدولة الأصلية التي تشاهد منها عادة هذا البرنامج أو القناة. يجب كذلك أن يكون لديك اتصال سريع بما يكفي لتخدع الموقع المستهدف وتقنعه بأنك في هذه البلد بالفعل، بينما أنك في الواقع تجلس تحت شجرة جوز الهند وتحمل بينا كولادا في يدك المنى والماصة بين أصابع قدمك اليسرى.

        إذا نجحت في ذلك، يرجى إرسال الصور لنا!

        وللأسف، فإن هذا الحل لا يعمل دائما، لأن عنوان IP المعيّن قد لا يتم رصده بواسطة مقدم المحتوى على أنه عنوان IP بالبلد. وتتصاعد هذه المشكلة مع كل مقدمي خدمات VPN وليس NordVPN فقط.

        netflix

        مثال للحظر الجغرافي على الرغم من اختيار ملقم في البلد المناسب

        لإصلاح ذلك، ستحتاج لاختيار ملقم آخر بنفس المنطقة الجغرافية، إذا وجد، حيث سيقدم لك عنوان IP مختلف، يقبله موقع بث المحتوى الذي ترغب بمشاهدته.

        في فرنسا، تمتلك NordVPN أربعة ملقمات. يتم قبول واحد منهم بواسطة مواقع التليفزيون التي ترغب بمشاهدتها. ولكن في بلجيكا هناك ملقم واحد فقط. نفس الأمر بالدنمارك وبلغاريا.... ولن أكتب هنا القائمة بالكامل.

        ولهذا السبب ينصح، وبينما أن ضمان استعادة المال لا يزال صالحا، التأكد من إمكانية الوصول لمواقع عرض برامجك المفضلة من ملقمات NordVPN. وإلا فقد تنهي سفرك، دون أن تتمكن من مشاهدة أحدث حلقات Dallas التي تحبها كثيرا!

        وامتلاك القدرة على اختيار عناوين IP متعددة في كل ملقم ستكون خاصية رائعة جدا.

        باختصار، أعتقد أن NORDVPN لا يزال لديها بعض العمل لتقوم به لتمنح مستخدميها المزيد من التجارب الممتعة، ولكنها بكل تأكيد من بين أفضل خدمات VPN الموجودة.

        • 2048 خادم في أكثر من 60 بلد
        • تشفير إس إس إل 2048 بت
        • سياسة عدم الاحتفاظ بالسجلات
        • في بي إن مزدوج وتور عبر الشبكة الافتراضية الخاصة
        • بواوبات خروج في بي إن مصممة للمشاهدة المباشرة لفديوهات الوسائط
        • ابدأ مع NordVPN الآن
        ضمان استعادة الأموال (يوم) : 30
        تطبيق الهاتف :
        عدد الأجهزة التي يمكن الاتصال بها لكل اشتراك : 6
        خطط VPN: www.nordvpn.com
        أريل هوتشستادت
        (متحدث تقني دولي سابق بجوجل)

        تعد NordVPN خدمة VPN رائعة بحجم واحد تلائم الجميع تعمل بسهولة مع أجهزة الأندرويد إضافة إلى إمكانية اتصالها بما يصل إلى 6 أجهزة في نفس الوقت. وعلى خلاف خدمات VPN المدفوعة الأخرى، لا تحتاج لدفع الكثير للحصول على سرعة وحماية عالية.

        تعمل الشركة تحت الاختصاص القضائي لدولة بنما، وتمتلك NordVPN شبكة من 1000 ملقم في 57 دولة. وتدعم ملقمات VPN الخاصة بها عدد من التهيئات للتشفير والاستخدامات الخاصة مثل مشاركة الملفات وبث الوسائط. وهي تقدم اتصالات VPN منتظمة بخيارات تشفير قوية مثل 2048بت SSL لبروتوكول OpenVPN أو AES-256بت لبروتوكول L2TP . إذا كنت تحتاج لمزيد من الحماية، فيمكنك الاصال بملقم VPN المزدوج حيث يتم توجيه التصفح عبر ملقمين ويتم التشفير بواسطة طبقتين تشفير AES-256-CBC. ويتم دعم بوتوكولات OpenVPN، PPTP، L2TP مع IPSec على كل الملقمات. وتدعم الخدمة ما يصل إلى 6 اتصالات متزامنة بحيث يمكنك الاتصال بكل أجهزتك.

        الحماية

        تقسم NordVPN على أنها لا تحتفظ بأي سجلات، وتشفير التبادلات على 2096بت، وامتلاك ملقماتها الخاصة لمنع أي تسرب، وبعرض "مفتاح توقف" لإيقاف بعض التطبيقات في حالة انقطاع الاتصال بغير قصد.

        Nordvpn_protection

        لديهم كذلك بعض الملقمات مجهزة بخدمة VPN ثنائية.

        فيما يتعلق بعدم الاحتفاظ بالسجلات، سنعتمد على كلمتهم فحسب، لأن وإلى جانب أن ممثل الدعم لديهم كان مقنعا، فإنني لم أجد طريقة للتحقق من ذلك بنفسي. يرجى اعتبار نفس المشلكة موجودة بكل خدمات VPN الأخرى. فإننا نعرف فقط "الأشرار" الذي يحتفظون بسجلات المعلومات.

        نفس الأمر للتشفير المتبادل على 2096بت. للتحقق من ذلك، سيكون علي اعتراض تبادل البيانات، خاصة أثناء مرحلة التبادل الرئيسية. وسيحتاج ذلك للكثير من الموارد في سياق هذا الأمر.

        نفس الأمر لخدمة VPN المزدوجة، حيث سيكون عليهم منحي وصولا لتهيئة ملقماتهم.

        ومع ذلك، وبفضل هذه الأداة المفيدة والتي ستعرض لكم كل المعلومات المتسربة من اتصالكم، أستطيع التأكيد بأن هويتي مخفية بشكل جيد ولا يوجد تسرب لـ DNS.

        وقد وجدت كذلك أن "مفتاح التوقف" يعمل.

        إنني مقتنع بأن NordVPN تقدم حماية ممتازة وأن هذه هي الخاصية الأهم لخدمة VPN.

        تقدم NordVPN حماية أكثر من جيدة، بالنظر إلى أن تشفيرات 2096بت معقدة كثيرا لقدرات التشفير المتاحة هذه الأيام.

        في عام 2010، خطط الباحثون لاختراق مفاتيح 768بت، وكلّف ذلك أموالا طائلا (مثل INRIA معهد بحوث فرنسي مكافئ لـ 425جهاز كمبيوتر رباعي النواة لعام واحد).

        ويتوقع بعدم إمكانية اختراق تشفير 2096بت بالقوة الغاشمة قبل 2030. هناك تقنية ناشئة تسمى كمبيوتر الكم، والتي ستخترق في نهاية الأمر أي شيء تقريبا، ولكنها في مراحلها الأولى وتتميز بالتعقيد الذي يتجاوز بكثير حدود استيعابي.

        هذه التقنية غير متاحة للجميع. ولحد علمي، فهي أبعد من أن تعمل الآن. فقد قاد الصينيون الجميع للانتكاس وأعلنوا تدشينهم قمر صناعي لاتصالات الكم. ولديهم كذلك أهداف لعام 2030.

        يجب ان تعتمد جهود التشفير على قيمة البيانات التي يجب حمايتها، ولا تكشف NSA عن قدراتها الفعلية، ولكنني شخصيا أشعر بحماية جيدة مع تشفير 256بت، لأن جهود اختراق تبادلي ستكون غير متكافئة مع الأسرار التي أرغب بحمايتها.

        وماذا عن أن الاهتمام الحقيقي بخدمة VPN الثنائية 2096بت ما هي إلا حيلة تسويقية. بشكل شخصي لا أرى الأمر كذلك.

        ربما بفكر بأنها إذا كان يمكنها القيام بالمزيد فيمكنها كذلك القيام بما هو أقل. وسيكون ذلك حقيقيا إذا لم يكن هناك تأثير على السرعة. وللأسف، ليس الأمر على هذا الحال.

        كلما زاد تعقيد التشفير، كلما كان هناك تأثيرا على السرعة. وفيما يتعلق بخدمة VPN المزدوجة، فإن السرعة تنخفض لما هو أقل من المقبول.

        كل شيء نسبي، ولكن البحرية الأمريكية قامت بتطوير نظام اتصالات منخفض التردد جدا، يتيح ببث التعليمات للغواصات، دون أن تطلب منهم الصعود إلى السطح. وهو بطئ جدا. فهو يستغرق عدة دقائق لإرسال رسالة بحجم الرسالة النصية الهاتفية تقريبا. ولكن ذلك مقبول لمعايير الحماية. فهم يرغبون بتجنب تعقب مواقع الغواصات بأي ثمن.

        أنا لست جاسوس، ولن أورط نفسي بأعمال جريمة أو إرهاب، ولا أعيش في دولة تزج بالناس في السجون بسعورة لأفكارهم، أريد فقط حماية خصوصيتي، ويبدو أن تشفير 256بت (OpenVPN) كافيا لي. يجب أن يقيّم كل شخص احتياجاته وفقا لمعطياته.

        تعد جودة الحماية واحدة من مميزات NordVPN الكبيرة. فهي توفر لنا حماية تفوق احتياجاتنا.

         

        السرعة

        لمعظم اختباراتنا للسرعة، نستخدم الموقع Speedtest من شركة Ookla. فهو موقع جاد للغاية، ولكن للأسف لا يمكننا تجاهل ميل بعض خدمات VPN التي تقوم برفع الأولوية عند رصد تصفح لقياس السرعة.

        ولا نقوم هنا أن خدمات VPN تقوم بالغش، ربما يكون ذلك محفزا ومثيرا لها فحسب. ولهذا قمت بإجراء اختبار إضافي أقل دقة يتوافق مع احتياجاتي.

        وحتى الآن، سنركز على Speedtest.

        لدي سرعة اتصال مريحة جدا. اتصال الانترنت الخاص بي بالألياف الضوئية، سرعة التنزيل (بدون VPN) 520ميجابايت بالثانية، وسرعة التحمل 240ميجابايت، والتنشيط 7مللي ثانية. هذه المقاييس مستقرة ومضمونة من مقدم خدمة الانترنت لديّ.

        Nordvpn_speed01

        اتصالي بدون VPN

        وهذا أعلى بكثير من نطاق إمكانيات كل خدمات VPN في السوق. وأشك بأن منصة الاختبار لديّ لا تعطل النتائج كثيرا.

        وبالنظر إلى جودة اتصالي بالانترنت، أتوقع قياس حوالي 100ميجابايت بالثانية بسرعات VPN مع تنشيط 20 مللي ثانية إذا كان الملقم قريب. وهذا هو ما شهدته مع بعض منافسي NordVPN .

        وقمت بقياس سرعة أفضل ملقمات NordVPN والذي لديه القدرة على عمل نقل قرين لقرين وللأسف كانت المعدلات أقل بكثير من توقعاتي:

        Nordvpn_speed02

        ملقم ألمانيا 41

        Nordvpn_speed03

        ملقم ألمانيا 35

        NL_server

        ملقم هولندا 14

        وتذهب الجائزة لأداء VPN الثنائية:

        Nordvpn_speed04

        أعتقدت أن NordVPN لا يمكنها القيام بما هو أفضل من ذلك، حتى قمت بإعادة الاختبار صباح يوم أحد. وكانت نتائج القياس مختلفة تماما:

        Nordvpn_speed05

        ملقم ألمانيا 35

        أشعر بأن هذا الاختلاف في الأداء يرجع إلى أن ملقمات NordVPN قد لا تكون مخصصة، وأن نطاقها الترددي غير مضمون تعاقديا (هذا النوع من التعاقد يكون أكثر تكلفة).

        وللشعور بالمزيد من الحماية، قررت إضافة اختبار سرعة إضافية: قياس حجم التورنت الذي يمكنني تحميله خلف NordVPN في 24 ساعة، وكمية الوقت المستغرقة لتنزيل محتوى تورنت خاص جدا (نفسه تقريبا).

        هذا الاختبار الإضافي مثيرا للشكوك، لأن أنظمة تبادل التورنت تعتمد على العرض والطلب: إذا لم يطلب أحد التورنت الذي قمت بمشاركته، فسيكون لدي نظام أسرع، وستكون كمية التحميل غير موجودة. وبالمثل، إذا لم تكن أسرع الملقمات هنا لمشاركة التورنت التي أريد تنزيلها، فقد يكون لدي اتصال سريع جدا ولكن سستغرق النقل وقت طويل جدا.

        خلاصة القول، إذا قمت بقياس تحميلاتي لفترة 24 ساعة، سيعكس حجم ما قمت بمشاركته سرعة الملقم، وبشكل خاص لأن بروتوكول مشاركة التورنت يفضل اتصالات أسرع. وبالمثل، اخترت تنزيل التورنت الذي تم مشاركته بأسرع الملقمات النشطة بشكل دائم.

        حتى إن كان الأسلوب غير علمي، فإن هذه المعلومات هي ما تعطيني انطباعا عن سرعة أو بطء الخدمة، لأنني لا أمانع الفوز أو خسارة بعض أجزاء الثانية عند الانخراط في التصفح اليومي.speed01

        على مدى 24 ساعة قمت بتحميل 43.5 جيجابايت من البيانات مع NordVPN (ولا يعرض الرسم البياني أثر من ستة ساعات). وهذا أقل من نصف الحجم الذي أحصل عليه عادة.

        speed02

        تنزيل ملف 3.5جيجابايت استغرق أقل من 24 ساعة بعد فترة الخمول الأولية لمدة 5 دقائق. 29 دقيقة بشكل إجمالي. مجددا، كان ذلك أقل بكثير مما تقدمه الخدمات الأخرى.

        على موقعها الالكتروني، يتحدث قسم مزايا NordVPN عن "سرعة البرق" و"المعالجة النارية"

        ولا يعكس أي من هذه المصطلحات الواقع في رأيي.

        الأخطاء

        احترس من الأخطاء. لا تقم بحظر الخدمة، ولكنها موجودة:

        bugs

        هذه أولها. تعاقدنا يمنحنا الحق بتوصيل ما يصل إلى 6 أجهزة بواسطة خدمة VPN. وحيث أنني لا أمتلك عائلة كبيرة، أشك بأنني سأقوم بتوصيل هذا العدد من الأجهزة في يوم ما. في اعلى يمين التطبيق، بإمكانك أن ترى عداد بعدد الأجهزة المتصلة.

        المشكلة أن هناك جهاز كمبيوتر واحد فقط متصل. العداد غير دقيق. لذا، إذا كنت بالخارج، قد يتم رفض محاولتي للاتصال لأن عدد الأجهزة وصل للحد الأقصى بشكل خاطئ.

        يخبرني ممثل الدعم أنه خطأ مرئي فقط، وسيتم إصلاحه، وأنه ليس له تأثير على عدد الأجهزة التي يمكنني توصيلها. لذا سنرى...

        هل ترغب بأمر آخر؟ ها هو.

        لمساعدتنا في اخيار أفضل الملقمات للاتصال بها، تقدم لنا NordVPN ثلاثة مؤشرات:

        1. الأنشطة المسموحة على هذا الملقم عند تمرير الفأرة على اسم الملقم،
        2. سرعة تنشيط أو استجابة الملقم،
        3. النسبة المئوية للتحميل على الملقم ويمثّل بواسطة مستطيل ملون صغير. أخضر غير مشغول، برتقالي مشغول بعض الشيء، ولم أرى لونا أحمر.

        من الناحية النظرية، ولاختيار الملقم بشكل صحيح، سنحتاج للتحقق من أن أنشطة الملقم تتناسب مع احتياجاتنا، ثم اختيار الملقم صاحب أسرع استجابة، والأقل حملا، لنضمن بذلك الاستفادة من أسرع خدمة.

        ولكن عمليا لم يكن هذا هو الحال الفعلي. بالإضافة لذلك، إذا بقيت متصلا بملقم بطيء وقمت بالنقر على زر "تغيير الملقم"، لن يكون لقيم الاستجابة التي تظهر على الشاشة أي علاقة بالنتائجة التي سنحصل عليها بالفعل.Nord08

        خطأ أخير صغير: خططت لتعطيل التطبيق، ولا تسألني كيف قمت بذلك. قمت بقطع الاتصال بالفعل، لذا لم يؤثر على السلامة. كنت على وشك إغلاق التطبيق عندما شاهدت الرسالة التالية:

        nord09

        هناك أشخاص يحطمون اجهزتهم فقط برؤية ذلك. وقد كانت لدي هذه السمعة منذ زمن. وقد تعود مجددا!

        لا تؤثر أي من هذه الأخطاء التي حددتها فعليا على جودة الخدمة.

        هذه محاولة لإثبات أننا لا نكتفي فقط بقراءة الكتيب الترويجي لمقدم الخدمة لنعطيك رأينا، كما يفعل بعض منافسينا في أغلب الأحيان.

        نعدكم بتقديم افضل ما لدينا، بحيث يمكنكم معرفة ما قد تتوقعوه ومالا تتوقعوه من خدمة NordVPN.

        إلى جانب ذلك لم نقم بإخطار NordVPN بنوايانا عند الاشتراك. وأبقيت عليهم بالقائمة السوداء حتى اكتمال الاختبار. وذلك لتجنب الحصول على معاملة VIP.

        الاستقرار

        تتمتع NordVPN على أجهزة الكمبيوتر باستقرار كبير. أثناء الاختبار، انقطع الاتصال مرتين فقط أثناء النوم، ووفقا لإعداداتي، لم يتم إعادة اتصال الخدمة تلقائيا.

        الأخبار الجيدة أن الحماية ظلت نشطة. فما كنت لا أريد لمقدم خدمة الانترنت لديّ أن يراه انقطع تلقائيا مع اتصالي كما هو مخطط.

        واجهتني بعض المشاكل مع تطبيق أندرويد، خاصة محاولة الاتصال كانت صعبة كثيرا.

        بعد اختباراتي قررت اعتبار الخدمة مستقرة (على أجهزة الكمبيوتر على الأقل) وأنها تتوافق مع متطلباتي للحماية.

        كيفية اختيار الملقم بأفضل سرعة مناسبة؟

        لتحديد أفضل ملقم للاتصال به عبر NordVPN، عليك أن تختار الملقم المتوافق مع الأنشطة المطلوبة، والاتصال به، ورصد سرعته، وتكرار العملية مع ملقم آخر حتى تشعر بالرضا.

        هذه العملية غير كافية في نظري. لا يوجد زر يقوم تلقائيا بقياس أداء الملقم، وفقا للاستخدام الخاص الذي يتلاءم مع احتياجاتك. هناك بعض الشركات الأخرى تقدم هذه الخدمة، ولكن ليس كلها. ولكن نظرا للتناقض الكبير في سرعات ملقمات NordVPN، تكون هذه الخدمة مطلوبة جدا.

        وبالمناسبة، لا توجد قائمة منسدلة في التطبيق تسمح باختيار البروتوكول، خاصة إذا كنت تفضل تشفير 256بت.

        كيفية تجنب الرفض من بعض المواقع التي تحظر بعض عناوين IP الخاصة بنا؟

        لا يعد ذلك خطأ أو عطل لـ NordVPN. ولكن نتيجة لحصول آخرين على عنوان IP بالفعل، فسيتم رفضها بواسطة بعض الملقمات، لأن المستخدمين الآخرين متصلين بنفس عنوان IP، كان لديهم سلوكا غير مناسب في سابقا.

        403

        وهنا، على سبيل المثال، ما يحدث عندما تحاول الوصول لموقع اسمه cpasbien بعنوان IP لا يرضيهم.

        يعتبر الحل البديل استخدام ملقم مختلف، بعنوان IP غير معاقب. فإن NordVPN تمتلك بعض الملقمات التي تمنحك عنوان IP مخصص.

        سيكون من الرائع أن تمتلك كل الملقمات هذه الخاصية افتراضيا، أو إمكانية اختيار عنوان IP بكل ملقم عبر قائمة منسدلة.

        كيفية منع بعض المواقع من رفض تقديم بث خدمات البث للحظر الجغرافي، على الرغم من أن الملقم المحدد في دولة متقدمة؟

        عندما أسافر، أحيانا أرغب بمشاهدة بعض البرامج التليفزيونية بلغتي الأصلية. ولكن بسبب حقوق النشر، لا يسمح بالبث خراج الدولة التي يتم مشاهدة هذه القنوات أو البرامج بها.

        إذا قمت بالاتصال بشكل طبيعي، سيتم رفض البث.

        يسمى ذلك بالحظر الجغرافي وتعد VPN هي الأداة الصحيحة للتغلب على هذه المشكلة.

        من الناحية النظرية، قم بالاتصال ببساطة باستخدام NordVPN بملقم من الدولة الأصلية التي تشاهد منها عادة هذا البرنامج أو القناة. يجب كذلك أن يكون لديك اتصال سريع بما يكفي لتخدع الموقع المستهدف وتقنعه بأنك في هذه البلد بالفعل، بينما أنك في الواقع تجلس تحت شجرة جوز الهند وتحمل بينا كولادا في يدك المنى والماصة بين أصابع قدمك اليسرى.

        إذا نجحت في ذلك، يرجى إرسال الصور لنا!

        وللأسف، فإن هذا الحل لا يعمل دائما، لأن عنوان IP المعيّن قد لا يتم رصده بواسطة مقدم المحتوى على أنه عنوان IP بالبلد. وتتصاعد هذه المشكلة مع كل مقدمي خدمات VPN وليس NordVPN فقط.

        netflix

        مثال للحظر الجغرافي على الرغم من اختيار ملقم في البلد المناسب

        لإصلاح ذلك، ستحتاج لاختيار ملقم آخر بنفس المنطقة الجغرافية، إذا وجد، حيث سيقدم لك عنوان IP مختلف، يقبله موقع بث المحتوى الذي ترغب بمشاهدته.

        في فرنسا، تمتلك NordVPN أربعة ملقمات. يتم قبول واحد منهم بواسطة مواقع التليفزيون التي ترغب بمشاهدتها. ولكن في بلجيكا هناك ملقم واحد فقط. نفس الأمر بالدنمارك وبلغاريا.... ولن أكتب هنا القائمة بالكامل.

        ولهذا السبب ينصح، وبينما أن ضمان استعادة المال لا يزال صالحا، التأكد من إمكانية الوصول لمواقع عرض برامجك المفضلة من ملقمات NordVPN. وإلا فقد تنهي سفرك، دون أن تتمكن من مشاهدة أحدث حلقات Dallas التي تحبها كثيرا!

        وامتلاك القدرة على اختيار عناوين IP متعددة في كل ملقم ستكون خاصية رائعة جدا.

        باختصار، أعتقد أن NORDVPN لا يزال لديها بعض العمل لتقوم به لتمنح مستخدميها المزيد من التجارب الممتعة، ولكنها بكل تأكيد من بين أفضل خدمات VPN الموجودة.

        • 2048 خادم في أكثر من 60 بلد
        • تشفير إس إس إل 2048 بت
        • سياسة عدم الاحتفاظ بالسجلات
        • في بي إن مزدوج وتور عبر الشبكة الافتراضية الخاصة
        • بواوبات خروج في بي إن مصممة للمشاهدة المباشرة لفديوهات الوسائط
        • ابدأ مع NordVPN الآن
        ضمان استعادة الأموال (يوم) : 30
        تطبيق الهاتف :
        عدد الأجهزة التي يمكن الاتصال بها لكل اشتراك : 6
        خطط VPN: www.nordvpn.com
        أريل هوتشستادت
        (متحدث تقني دولي سابق بجوجل)

        تعد NordVPN خدمة VPN رائعة بحجم واحد تلائم الجميع وتعمل بسهولة مع أجهزة iOS، بما في ذلك آيفون، آيباد وأجهزة Mac. بإمكانك توصيل ما يصل إلى 6 أجهزة مختلفة في نفس الوقت أو تشغيل شبكة WIFI الخاصة بك على شبكة آمنة بالكامل. وعلى خلاف خدمات VPN المدفوعة الأخرى، لا تحتاج لدفع الكثير للحصول على سرعة وحماية عالية.

        تعمل الشركة تحت الاختصاص القضائي لدولة بنما، وتمتلك NordVPN شبكة من 1000 ملقم في 57 دولة. وتدعم ملقمات VPN الخاصة بها عدد من التهيئات للتشفير والاستخدامات الخاصة مثل مشاركة الملفات وبث الوسائط. وهي تقدم اتصالات VPN منتظمة بخيارات تشفير قوية مثل 2048بت SSL لبروتوكول OpenVPN أو AES-256بت لبروتوكول L2TP . إذا كنت تحتاج لمزيد من الحماية، فيمكنك الاصال بملقم VPN المزدوج حيث يتم توجيه التصفح عبر ملقمين ويتم التشفير بواسطة طبقتين تشفير AES-256-CBC. ويتم دعم بوتوكولات OpenVPN، PPTP، L2TP مع IPSec على كل الملقمات. وتدعم الخدمة ما يصل إلى 6 اتصالات متزامنة بحيث يمكنك الاتصال بكل أجهزتك.

        الحماية

        تقسم NordVPN على أنها لا تحتفظ بأي سجلات، وتشفير التبادلات على 2096بت، وامتلاك ملقماتها الخاصة لمنع أي تسرب، وبعرض "مفتاح توقف" لإيقاف بعض التطبيقات في حالة انقطاع الاتصال بغير قصد.

        Nordvpn_protection

        لديهم كذلك بعض الملقمات مجهزة بخدمة VPN ثنائية.

        فيما يتعلق بعدم الاحتفاظ بالسجلات، سنعتمد على كلمتهم فحسب، لأن وإلى جانب أن ممثل الدعم لديهم كان مقنعا، فإنني لم أجد طريقة للتحقق من ذلك بنفسي. يرجى اعتبار نفس المشلكة موجودة بكل خدمات VPN الأخرى. فإننا نعرف فقط "الأشرار" الذي يحتفظون بسجلات المعلومات.

        نفس الأمر للتشفير المتبادل على 2096بت. للتحقق من ذلك، سيكون علي اعتراض تبادل البيانات، خاصة أثناء مرحلة التبادل الرئيسية. وسيحتاج ذلك للكثير من الموارد في سياق هذا الأمر.

        نفس الأمر لخدمة VPN المزدوجة، حيث سيكون عليهم منحي وصولا لتهيئة ملقماتهم.

        ومع ذلك، وبفضل هذه الأداة المفيدة والتي ستعرض لكم كل المعلومات المتسربة من اتصالكم، أستطيع التأكيد بأن هويتي مخفية بشكل جيد ولا يوجد تسرب لـ DNS.

        وقد وجدت كذلك أن "مفتاح التوقف" يعمل.

        إنني مقتنع بأن NordVPN تقدم حماية ممتازة وأن هذه هي الخاصية الأهم لخدمة VPN.

        تقدم NordVPN حماية أكثر من جيدة، بالنظر إلى أن تشفيرات 2096بت معقدة كثيرا لقدرات التشفير المتاحة هذه الأيام.

        في عام 2010، خطط الباحثون لاختراق مفاتيح 768بت، وكلّف ذلك أموالا طائلا (مثل INRIA معهد بحوث فرنسي مكافئ لـ 425جهاز كمبيوتر رباعي النواة لعام واحد).

        ويتوقع بعدم إمكانية اختراق تشفير 2096بت بالقوة الغاشمة قبل 2030. هناك تقنية ناشئة تسمى كمبيوتر الكم، والتي ستخترق في نهاية الأمر أي شيء تقريبا، ولكنها في مراحلها الأولى وتتميز بالتعقيد الذي يتجاوز بكثير حدود استيعابي.

        هذه التقنية غير متاحة للجميع. ولحد علمي، فهي أبعد من أن تعمل الآن. فقد قاد الصينيون الجميع للانتكاس وأعلنوا تدشينهم قمر صناعي لاتصالات الكم. ولديهم كذلك أهداف لعام 2030.

        يجب ان تعتمد جهود التشفير على قيمة البيانات التي يجب حمايتها، ولا تكشف NSA عن قدراتها الفعلية، ولكنني شخصيا أشعر بحماية جيدة مع تشفير 256بت، لأن جهود اختراق تبادلي ستكون غير متكافئة مع الأسرار التي أرغب بحمايتها.

        وماذا عن أن الاهتمام الحقيقي بخدمة VPN الثنائية 2096بت ما هي إلا حيلة تسويقية. بشكل شخصي لا أرى الأمر كذلك.

        ربما بفكر بأنها إذا كان يمكنها القيام بالمزيد فيمكنها كذلك القيام بما هو أقل. وسيكون ذلك حقيقيا إذا لم يكن هناك تأثير على السرعة. وللأسف، ليس الأمر على هذا الحال.

        كلما زاد تعقيد التشفير، كلما كان هناك تأثيرا على السرعة. وفيما يتعلق بخدمة VPN المزدوجة، فإن السرعة تنخفض لما هو أقل من المقبول.

        كل شيء نسبي، ولكن البحرية الأمريكية قامت بتطوير نظام اتصالات منخفض التردد جدا، يتيح ببث التعليمات للغواصات، دون أن تطلب منهم الصعود إلى السطح. وهو بطئ جدا. فهو يستغرق عدة دقائق لإرسال رسالة بحجم الرسالة النصية الهاتفية تقريبا. ولكن ذلك مقبول لمعايير الحماية. فهم يرغبون بتجنب تعقب مواقع الغواصات بأي ثمن.

        أنا لست جاسوس، ولن أورط نفسي بأعمال جريمة أو إرهاب، ولا أعيش في دولة تزج بالناس في السجون بسعورة لأفكارهم، أريد فقط حماية خصوصيتي، ويبدو أن تشفير 256بت (OpenVPN) كافيا لي. يجب أن يقيّم كل شخص احتياجاته وفقا لمعطياته.

        تعد جودة الحماية واحدة من مميزات NordVPN الكبيرة. فهي توفر لنا حماية تفوق احتياجاتنا.

         

        السرعة

        لمعظم اختباراتنا للسرعة، نستخدم الموقع Speedtest من شركة Ookla. فهو موقع جاد للغاية، ولكن للأسف لا يمكننا تجاهل ميل بعض خدمات VPN التي تقوم برفع الأولوية عند رصد تصفح لقياس السرعة.

        ولا نقوم هنا أن خدمات VPN تقوم بالغش، ربما يكون ذلك محفزا ومثيرا لها فحسب. ولهذا قمت بإجراء اختبار إضافي أقل دقة يتوافق مع احتياجاتي.

        وحتى الآن، سنركز على Speedtest.

        لدي سرعة اتصال مريحة جدا. اتصال الانترنت الخاص بي بالألياف الضوئية، سرعة التنزيل (بدون VPN) 520ميجابايت بالثانية، وسرعة التحمل 240ميجابايت، والتنشيط 7مللي ثانية. هذه المقاييس مستقرة ومضمونة من مقدم خدمة الانترنت لديّ.

        Nordvpn_speed01

        اتصالي بدون VPN

        وهذا أعلى بكثير من نطاق إمكانيات كل خدمات VPN في السوق. وأشك بأن منصة الاختبار لديّ لا تعطل النتائج كثيرا.

        وبالنظر إلى جودة اتصالي بالانترنت، أتوقع قياس حوالي 100ميجابايت بالثانية بسرعات VPN مع تنشيط 20 مللي ثانية إذا كان الملقم قريب. وهذا هو ما شهدته مع بعض منافسي NordVPN .

        وقمت بقياس سرعة أفضل ملقمات NordVPN والذي لديه القدرة على عمل نقل قرين لقرين وللأسف كانت المعدلات أقل بكثير من توقعاتي:

        Nordvpn_speed02

        ملقم ألمانيا 41

        Nordvpn_speed03

        ملقم ألمانيا 35

        NL_server

        ملقم هولندا 14

        وتذهب الجائزة لأداء VPN الثنائية:

        Nordvpn_speed04

        أعتقدت أن NordVPN لا يمكنها القيام بما هو أفضل من ذلك، حتى قمت بإعادة الاختبار صباح يوم أحد. وكانت نتائج القياس مختلفة تماما:

        Nordvpn_speed05

        ملقم ألمانيا 35

        أشعر بأن هذا الاختلاف في الأداء يرجع إلى أن ملقمات NordVPN قد لا تكون مخصصة، وأن نطاقها الترددي غير مضمون تعاقديا (هذا النوع من التعاقد يكون أكثر تكلفة).

        وللشعور بالمزيد من الحماية، قررت إضافة اختبار سرعة إضافية: قياس حجم التورنت الذي يمكنني تحميله خلف NordVPN في 24 ساعة، وكمية الوقت المستغرقة لتنزيل محتوى تورنت خاص جدا (نفسه تقريبا).

        هذا الاختبار الإضافي مثيرا للشكوك، لأن أنظمة تبادل التورنت تعتمد على العرض والطلب: إذا لم يطلب أحد التورنت الذي قمت بمشاركته، فسيكون لدي نظام أسرع، وستكون كمية التحميل غير موجودة. وبالمثل، إذا لم تكن أسرع الملقمات هنا لمشاركة التورنت التي أريد تنزيلها، فقد يكون لدي اتصال سريع جدا ولكن سستغرق النقل وقت طويل جدا.

        خلاصة القول، إذا قمت بقياس تحميلاتي لفترة 24 ساعة، سيعكس حجم ما قمت بمشاركته سرعة الملقم، وبشكل خاص لأن بروتوكول مشاركة التورنت يفضل اتصالات أسرع. وبالمثل، اخترت تنزيل التورنت الذي تم مشاركته بأسرع الملقمات النشطة بشكل دائم.

        حتى إن كان الأسلوب غير علمي، فإن هذه المعلومات هي ما تعطيني انطباعا عن سرعة أو بطء الخدمة، لأنني لا أمانع الفوز أو خسارة بعض أجزاء الثانية عند الانخراط في التصفح اليومي.speed01

        على مدى 24 ساعة قمت بتحميل 43.5 جيجابايت من البيانات مع NordVPN (ولا يعرض الرسم البياني أثر من ستة ساعات). وهذا أقل من نصف الحجم الذي أحصل عليه عادة.

        speed02

        تنزيل ملف 3.5جيجابايت استغرق أقل من 24 ساعة بعد فترة الخمول الأولية لمدة 5 دقائق. 29 دقيقة بشكل إجمالي. مجددا، كان ذلك أقل بكثير مما تقدمه الخدمات الأخرى.

        على موقعها الالكتروني، يتحدث قسم مزايا NordVPN عن "سرعة البرق" و"المعالجة النارية"

        ولا يعكس أي من هذه المصطلحات الواقع في رأيي.

        الأخطاء

        احترس من الأخطاء. لا تقم بحظر الخدمة، ولكنها موجودة:

        bugs

        هذه أولها. تعاقدنا يمنحنا الحق بتوصيل ما يصل إلى 6 أجهزة بواسطة خدمة VPN. وحيث أنني لا أمتلك عائلة كبيرة، أشك بأنني سأقوم بتوصيل هذا العدد من الأجهزة في يوم ما. في اعلى يمين التطبيق، بإمكانك أن ترى عداد بعدد الأجهزة المتصلة.

        المشكلة أن هناك جهاز كمبيوتر واحد فقط متصل. العداد غير دقيق. لذا، إذا كنت بالخارج، قد يتم رفض محاولتي للاتصال لأن عدد الأجهزة وصل للحد الأقصى بشكل خاطئ.

        يخبرني ممثل الدعم أنه خطأ مرئي فقط، وسيتم إصلاحه، وأنه ليس له تأثير على عدد الأجهزة التي يمكنني توصيلها. لذا سنرى...

        هل ترغب بأمر آخر؟ ها هو.

        لمساعدتنا في اخيار أفضل الملقمات للاتصال بها، تقدم لنا NordVPN ثلاثة مؤشرات:

        1. الأنشطة المسموحة على هذا الملقم عند تمرير الفأرة على اسم الملقم،
        2. سرعة تنشيط أو استجابة الملقم،
        3. النسبة المئوية للتحميل على الملقم ويمثّل بواسطة مستطيل ملون صغير. أخضر غير مشغول، برتقالي مشغول بعض الشيء، ولم أرى لونا أحمر.

        من الناحية النظرية، ولاختيار الملقم بشكل صحيح، سنحتاج للتحقق من أن أنشطة الملقم تتناسب مع احتياجاتنا، ثم اختيار الملقم صاحب أسرع استجابة، والأقل حملا، لنضمن بذلك الاستفادة من أسرع خدمة.

        ولكن عمليا لم يكن هذا هو الحال الفعلي. بالإضافة لذلك، إذا بقيت متصلا بملقم بطيء وقمت بالنقر على زر "تغيير الملقم"، لن يكون لقيم الاستجابة التي تظهر على الشاشة أي علاقة بالنتائجة التي سنحصل عليها بالفعل.Nord08

        خطأ أخير صغير: خططت لتعطيل التطبيق، ولا تسألني كيف قمت بذلك. قمت بقطع الاتصال بالفعل، لذا لم يؤثر على السلامة. كنت على وشك إغلاق التطبيق عندما شاهدت الرسالة التالية:

        nord09

        هناك أشخاص يحطمون اجهزتهم فقط برؤية ذلك. وقد كانت لدي هذه السمعة منذ زمن. وقد تعود مجددا!

        لا تؤثر أي من هذه الأخطاء التي حددتها فعليا على جودة الخدمة.

        هذه محاولة لإثبات أننا لا نكتفي فقط بقراءة الكتيب الترويجي لمقدم الخدمة لنعطيك رأينا، كما يفعل بعض منافسينا في أغلب الأحيان.

        نعدكم بتقديم افضل ما لدينا، بحيث يمكنكم معرفة ما قد تتوقعوه ومالا تتوقعوه من خدمة NordVPN.

        إلى جانب ذلك لم نقم بإخطار NordVPN بنوايانا عند الاشتراك. وأبقيت عليهم بالقائمة السوداء حتى اكتمال الاختبار. وذلك لتجنب الحصول على معاملة VIP.

        الاستقرار

        تتمتع NordVPN على أجهزة الكمبيوتر باستقرار كبير. أثناء الاختبار، انقطع الاتصال مرتين فقط أثناء النوم، ووفقا لإعداداتي، لم يتم إعادة اتصال الخدمة تلقائيا.

        الأخبار الجيدة أن الحماية ظلت نشطة. فما كنت لا أريد لمقدم خدمة الانترنت لديّ أن يراه انقطع تلقائيا مع اتصالي كما هو مخطط.

        واجهتني بعض المشاكل مع تطبيق أندرويد، خاصة محاولة الاتصال كانت صعبة كثيرا.

        بعد اختباراتي قررت اعتبار الخدمة مستقرة (على أجهزة الكمبيوتر على الأقل) وأنها تتوافق مع متطلباتي للحماية.

        كيفية اختيار الملقم بأفضل سرعة مناسبة؟

        لتحديد أفضل ملقم للاتصال به عبر NordVPN، عليك أن تختار الملقم المتوافق مع الأنشطة المطلوبة، والاتصال به، ورصد سرعته، وتكرار العملية مع ملقم آخر حتى تشعر بالرضا.

        هذه العملية غير كافية في نظري. لا يوجد زر يقوم تلقائيا بقياس أداء الملقم، وفقا للاستخدام الخاص الذي يتلاءم مع احتياجاتك. هناك بعض الشركات الأخرى تقدم هذه الخدمة، ولكن ليس كلها. ولكن نظرا للتناقض الكبير في سرعات ملقمات NordVPN، تكون هذه الخدمة مطلوبة جدا.

        وبالمناسبة، لا توجد قائمة منسدلة في التطبيق تسمح باختيار البروتوكول، خاصة إذا كنت تفضل تشفير 256بت.

        كيفية تجنب الرفض من بعض المواقع التي تحظر بعض عناوين IP الخاصة بنا؟

        لا يعد ذلك خطأ أو عطل لـ NordVPN. ولكن نتيجة لحصول آخرين على عنوان IP بالفعل، فسيتم رفضها بواسطة بعض الملقمات، لأن المستخدمين الآخرين متصلين بنفس عنوان IP، كان لديهم سلوكا غير مناسب في سابقا.

        403

        وهنا، على سبيل المثال، ما يحدث عندما تحاول الوصول لموقع اسمه cpasbien بعنوان IP لا يرضيهم.

        يعتبر الحل البديل استخدام ملقم مختلف، بعنوان IP غير معاقب. فإن NordVPN تمتلك بعض الملقمات التي تمنحك عنوان IP مخصص.

        سيكون من الرائع أن تمتلك كل الملقمات هذه الخاصية افتراضيا، أو إمكانية اختيار عنوان IP بكل ملقم عبر قائمة منسدلة.

        كيفية منع بعض المواقع من رفض تقديم بث خدمات البث للحظر الجغرافي، على الرغم من أن الملقم المحدد في دولة متقدمة؟

        عندما أسافر، أحيانا أرغب بمشاهدة بعض البرامج التليفزيونية بلغتي الأصلية. ولكن بسبب حقوق النشر، لا يسمح بالبث خراج الدولة التي يتم مشاهدة هذه القنوات أو البرامج بها.

        إذا قمت بالاتصال بشكل طبيعي، سيتم رفض البث.

        يسمى ذلك بالحظر الجغرافي وتعد VPN هي الأداة الصحيحة للتغلب على هذه المشكلة.

        من الناحية النظرية، قم بالاتصال ببساطة باستخدام NordVPN بملقم من الدولة الأصلية التي تشاهد منها عادة هذا البرنامج أو القناة. يجب كذلك أن يكون لديك اتصال سريع بما يكفي لتخدع الموقع المستهدف وتقنعه بأنك في هذه البلد بالفعل، بينما أنك في الواقع تجلس تحت شجرة جوز الهند وتحمل بينا كولادا في يدك المنى والماصة بين أصابع قدمك اليسرى.

        إذا نجحت في ذلك، يرجى إرسال الصور لنا!

        وللأسف، فإن هذا الحل لا يعمل دائما، لأن عنوان IP المعيّن قد لا يتم رصده بواسطة مقدم المحتوى على أنه عنوان IP بالبلد. وتتصاعد هذه المشكلة مع كل مقدمي خدمات VPN وليس NordVPN فقط.

        netflix

        مثال للحظر الجغرافي على الرغم من اختيار ملقم في البلد المناسب

        لإصلاح ذلك، ستحتاج لاختيار ملقم آخر بنفس المنطقة الجغرافية، إذا وجد، حيث سيقدم لك عنوان IP مختلف، يقبله موقع بث المحتوى الذي ترغب بمشاهدته.

        في فرنسا، تمتلك NordVPN أربعة ملقمات. يتم قبول واحد منهم بواسطة مواقع التليفزيون التي ترغب بمشاهدتها. ولكن في بلجيكا هناك ملقم واحد فقط. نفس الأمر بالدنمارك وبلغاريا.... ولن أكتب هنا القائمة بالكامل.

        ولهذا السبب ينصح، وبينما أن ضمان استعادة المال لا يزال صالحا، التأكد من إمكانية الوصول لمواقع عرض برامجك المفضلة من ملقمات NordVPN. وإلا فقد تنهي سفرك، دون أن تتمكن من مشاهدة أحدث حلقات Dallas التي تحبها كثيرا!

        وامتلاك القدرة على اختيار عناوين IP متعددة في كل ملقم ستكون خاصية رائعة جدا.

        باختصار، أعتقد أن NORDVPN لا يزال لديها بعض العمل لتقوم به لتمنح مستخدميها المزيد من التجارب الممتعة، ولكنها بكل تأكيد من بين أفضل خدمات VPN الموجودة.

        • 2048 خادم في أكثر من 60 بلد
        • تشفير إس إس إل 2048 بت
        • سياسة عدم الاحتفاظ بالسجلات
        • في بي إن مزدوج وتور عبر الشبكة الافتراضية الخاصة
        • بواوبات خروج في بي إن مصممة للمشاهدة المباشرة لفديوهات الوسائط
        • ابدأ مع NordVPN الآن
        ضمان استعادة الأموال (يوم) : 30
        تطبيق الهاتف :
        عدد الأجهزة التي يمكن الاتصال بها لكل اشتراك : 6
        خطط VPN: www.nordvpn.com
        أريل هوتشستادت
        (متحدث تقني دولي سابق بجوجل)

        تعد NordVPN خدمة VPN رائعة بحجم واحد تلائم الجميع وتعمل بسهولة مع أجهزة iOS، بما في ذلك آيفون، آيباد وأجهزة Mac. بإمكانك توصيل ما يصل إلى 6 أجهزة مختلفة في نفس الوقت أو تشغيل شبكة WIFI الخاصة بك على شبكة آمنة بالكامل. وعلى خلاف خدمات VPN المدفوعة الأخرى، لا تحتاج لدفع الكثير للحصول على سرعة وحماية عالية.

        تعمل الشركة تحت الاختصاص القضائي لدولة بنما، وتمتلك NordVPN شبكة من 1000 ملقم في 57 دولة. وتدعم ملقمات VPN الخاصة بها عدد من التهيئات للتشفير والاستخدامات الخاصة مثل مشاركة الملفات وبث الوسائط. وهي تقدم اتصالات VPN منتظمة بخيارات تشفير قوية مثل 2048بت SSL لبروتوكول OpenVPN أو AES-256بت لبروتوكول L2TP . إذا كنت تحتاج لمزيد من الحماية، فيمكنك الاصال بملقم VPN المزدوج حيث يتم توجيه التصفح عبر ملقمين ويتم التشفير بواسطة طبقتين تشفير AES-256-CBC. ويتم دعم بوتوكولات OpenVPN، PPTP، L2TP مع IPSec على كل الملقمات. وتدعم الخدمة ما يصل إلى 6 اتصالات متزامنة بحيث يمكنك الاتصال بكل أجهزتك.

        الحماية

        تقسم NordVPN على أنها لا تحتفظ بأي سجلات، وتشفير التبادلات على 2096بت، وامتلاك ملقماتها الخاصة لمنع أي تسرب، وبعرض "مفتاح توقف" لإيقاف بعض التطبيقات في حالة انقطاع الاتصال بغير قصد.

        Nordvpn_protection

        لديهم كذلك بعض الملقمات مجهزة بخدمة VPN ثنائية.

        فيما يتعلق بعدم الاحتفاظ بالسجلات، سنعتمد على كلمتهم فحسب، لأن وإلى جانب أن ممثل الدعم لديهم كان مقنعا، فإنني لم أجد طريقة للتحقق من ذلك بنفسي. يرجى اعتبار نفس المشلكة موجودة بكل خدمات VPN الأخرى. فإننا نعرف فقط "الأشرار" الذي يحتفظون بسجلات المعلومات.

        نفس الأمر للتشفير المتبادل على 2096بت. للتحقق من ذلك، سيكون علي اعتراض تبادل البيانات، خاصة أثناء مرحلة التبادل الرئيسية. وسيحتاج ذلك للكثير من الموارد في سياق هذا الأمر.

        نفس الأمر لخدمة VPN المزدوجة، حيث سيكون عليهم منحي وصولا لتهيئة ملقماتهم.

        ومع ذلك، وبفضل هذه الأداة المفيدة والتي ستعرض لكم كل المعلومات المتسربة من اتصالكم، أستطيع التأكيد بأن هويتي مخفية بشكل جيد ولا يوجد تسرب لـ DNS.

        وقد وجدت كذلك أن "مفتاح التوقف" يعمل.

        إنني مقتنع بأن NordVPN تقدم حماية ممتازة وأن هذه هي الخاصية الأهم لخدمة VPN.

        تقدم NordVPN حماية أكثر من جيدة، بالنظر إلى أن تشفيرات 2096بت معقدة كثيرا لقدرات التشفير المتاحة هذه الأيام.

        في عام 2010، خطط الباحثون لاختراق مفاتيح 768بت، وكلّف ذلك أموالا طائلا (مثل INRIA معهد بحوث فرنسي مكافئ لـ 425جهاز كمبيوتر رباعي النواة لعام واحد).

        ويتوقع بعدم إمكانية اختراق تشفير 2096بت بالقوة الغاشمة قبل 2030. هناك تقنية ناشئة تسمى كمبيوتر الكم، والتي ستخترق في نهاية الأمر أي شيء تقريبا، ولكنها في مراحلها الأولى وتتميز بالتعقيد الذي يتجاوز بكثير حدود استيعابي.

        هذه التقنية غير متاحة للجميع. ولحد علمي، فهي أبعد من أن تعمل الآن. فقد قاد الصينيون الجميع للانتكاس وأعلنوا تدشينهم قمر صناعي لاتصالات الكم. ولديهم كذلك أهداف لعام 2030.

        يجب ان تعتمد جهود التشفير على قيمة البيانات التي يجب حمايتها، ولا تكشف NSA عن قدراتها الفعلية، ولكنني شخصيا أشعر بحماية جيدة مع تشفير 256بت، لأن جهود اختراق تبادلي ستكون غير متكافئة مع الأسرار التي أرغب بحمايتها.

        وماذا عن أن الاهتمام الحقيقي بخدمة VPN الثنائية 2096بت ما هي إلا حيلة تسويقية. بشكل شخصي لا أرى الأمر كذلك.

        ربما بفكر بأنها إذا كان يمكنها القيام بالمزيد فيمكنها كذلك القيام بما هو أقل. وسيكون ذلك حقيقيا إذا لم يكن هناك تأثير على السرعة. وللأسف، ليس الأمر على هذا الحال.

        كلما زاد تعقيد التشفير، كلما كان هناك تأثيرا على السرعة. وفيما يتعلق بخدمة VPN المزدوجة، فإن السرعة تنخفض لما هو أقل من المقبول.

        كل شيء نسبي، ولكن البحرية الأمريكية قامت بتطوير نظام اتصالات منخفض التردد جدا، يتيح ببث التعليمات للغواصات، دون أن تطلب منهم الصعود إلى السطح. وهو بطئ جدا. فهو يستغرق عدة دقائق لإرسال رسالة بحجم الرسالة النصية الهاتفية تقريبا. ولكن ذلك مقبول لمعايير الحماية. فهم يرغبون بتجنب تعقب مواقع الغواصات بأي ثمن.

        أنا لست جاسوس، ولن أورط نفسي بأعمال جريمة أو إرهاب، ولا أعيش في دولة تزج بالناس في السجون بسعورة لأفكارهم، أريد فقط حماية خصوصيتي، ويبدو أن تشفير 256بت (OpenVPN) كافيا لي. يجب أن يقيّم كل شخص احتياجاته وفقا لمعطياته.

        تعد جودة الحماية واحدة من مميزات NordVPN الكبيرة. فهي توفر لنا حماية تفوق احتياجاتنا.

         

        السرعة

        لمعظم اختباراتنا للسرعة، نستخدم الموقع Speedtest من شركة Ookla. فهو موقع جاد للغاية، ولكن للأسف لا يمكننا تجاهل ميل بعض خدمات VPN التي تقوم برفع الأولوية عند رصد تصفح لقياس السرعة.

        ولا نقوم هنا أن خدمات VPN تقوم بالغش، ربما يكون ذلك محفزا ومثيرا لها فحسب. ولهذا قمت بإجراء اختبار إضافي أقل دقة يتوافق مع احتياجاتي.

        وحتى الآن، سنركز على Speedtest.

        لدي سرعة اتصال مريحة جدا. اتصال الانترنت الخاص بي بالألياف الضوئية، سرعة التنزيل (بدون VPN) 520ميجابايت بالثانية، وسرعة التحمل 240ميجابايت، والتنشيط 7مللي ثانية. هذه المقاييس مستقرة ومضمونة من مقدم خدمة الانترنت لديّ.

        Nordvpn_speed01

        اتصالي بدون VPN

        وهذا أعلى بكثير من نطاق إمكانيات كل خدمات VPN في السوق. وأشك بأن منصة الاختبار لديّ لا تعطل النتائج كثيرا.

        وبالنظر إلى جودة اتصالي بالانترنت، أتوقع قياس حوالي 100ميجابايت بالثانية بسرعات VPN مع تنشيط 20 مللي ثانية إذا كان الملقم قريب. وهذا هو ما شهدته مع بعض منافسي NordVPN .

        وقمت بقياس سرعة أفضل ملقمات NordVPN والذي لديه القدرة على عمل نقل قرين لقرين وللأسف كانت المعدلات أقل بكثير من توقعاتي:

        Nordvpn_speed02

        ملقم ألمانيا 41

        Nordvpn_speed03

        ملقم ألمانيا 35

        NL_server

        ملقم هولندا 14

        وتذهب الجائزة لأداء VPN الثنائية:

        Nordvpn_speed04

        أعتقدت أن NordVPN لا يمكنها القيام بما هو أفضل من ذلك، حتى قمت بإعادة الاختبار صباح يوم أحد. وكانت نتائج القياس مختلفة تماما:

        Nordvpn_speed05

        ملقم ألمانيا 35

        أشعر بأن هذا الاختلاف في الأداء يرجع إلى أن ملقمات NordVPN قد لا تكون مخصصة، وأن نطاقها الترددي غير مضمون تعاقديا (هذا النوع من التعاقد يكون أكثر تكلفة).

        وللشعور بالمزيد من الحماية، قررت إضافة اختبار سرعة إضافية: قياس حجم التورنت الذي يمكنني تحميله خلف NordVPN في 24 ساعة، وكمية الوقت المستغرقة لتنزيل محتوى تورنت خاص جدا (نفسه تقريبا).

        هذا الاختبار الإضافي مثيرا للشكوك، لأن أنظمة تبادل التورنت تعتمد على العرض والطلب: إذا لم يطلب أحد التورنت الذي قمت بمشاركته، فسيكون لدي نظام أسرع، وستكون كمية التحميل غير موجودة. وبالمثل، إذا لم تكن أسرع الملقمات هنا لمشاركة التورنت التي أريد تنزيلها، فقد يكون لدي اتصال سريع جدا ولكن سستغرق النقل وقت طويل جدا.

        خلاصة القول، إذا قمت بقياس تحميلاتي لفترة 24 ساعة، سيعكس حجم ما قمت بمشاركته سرعة الملقم، وبشكل خاص لأن بروتوكول مشاركة التورنت يفضل اتصالات أسرع. وبالمثل، اخترت تنزيل التورنت الذي تم مشاركته بأسرع الملقمات النشطة بشكل دائم.

        حتى إن كان الأسلوب غير علمي، فإن هذه المعلومات هي ما تعطيني انطباعا عن سرعة أو بطء الخدمة، لأنني لا أمانع الفوز أو خسارة بعض أجزاء الثانية عند الانخراط في التصفح اليومي.speed01

        على مدى 24 ساعة قمت بتحميل 43.5 جيجابايت من البيانات مع NordVPN (ولا يعرض الرسم البياني أثر من ستة ساعات). وهذا أقل من نصف الحجم الذي أحصل عليه عادة.

        speed02

        تنزيل ملف 3.5جيجابايت استغرق أقل من 24 ساعة بعد فترة الخمول الأولية لمدة 5 دقائق. 29 دقيقة بشكل إجمالي. مجددا، كان ذلك أقل بكثير مما تقدمه الخدمات الأخرى.

        على موقعها الالكتروني، يتحدث قسم مزايا NordVPN عن "سرعة البرق" و"المعالجة النارية"

        ولا يعكس أي من هذه المصطلحات الواقع في رأيي.

        الأخطاء

        احترس من الأخطاء. لا تقم بحظر الخدمة، ولكنها موجودة:

        bugs

        هذه أولها. تعاقدنا يمنحنا الحق بتوصيل ما يصل إلى 6 أجهزة بواسطة خدمة VPN. وحيث أنني لا أمتلك عائلة كبيرة، أشك بأنني سأقوم بتوصيل هذا العدد من الأجهزة في يوم ما. في اعلى يمين التطبيق، بإمكانك أن ترى عداد بعدد الأجهزة المتصلة.

        المشكلة أن هناك جهاز كمبيوتر واحد فقط متصل. العداد غير دقيق. لذا، إذا كنت بالخارج، قد يتم رفض محاولتي للاتصال لأن عدد الأجهزة وصل للحد الأقصى بشكل خاطئ.

        يخبرني ممثل الدعم أنه خطأ مرئي فقط، وسيتم إصلاحه، وأنه ليس له تأثير على عدد الأجهزة التي يمكنني توصيلها. لذا سنرى...

        هل ترغب بأمر آخر؟ ها هو.

        لمساعدتنا في اخيار أفضل الملقمات للاتصال بها، تقدم لنا NordVPN ثلاثة مؤشرات:

        1. الأنشطة المسموحة على هذا الملقم عند تمرير الفأرة على اسم الملقم،
        2. سرعة تنشيط أو استجابة الملقم،
        3. النسبة المئوية للتحميل على الملقم ويمثّل بواسطة مستطيل ملون صغير. أخضر غير مشغول، برتقالي مشغول بعض الشيء، ولم أرى لونا أحمر.

        من الناحية النظرية، ولاختيار الملقم بشكل صحيح، سنحتاج للتحقق من أن أنشطة الملقم تتناسب مع احتياجاتنا، ثم اختيار الملقم صاحب أسرع استجابة، والأقل حملا، لنضمن بذلك الاستفادة من أسرع خدمة.

        ولكن عمليا لم يكن هذا هو الحال الفعلي. بالإضافة لذلك، إذا بقيت متصلا بملقم بطيء وقمت بالنقر على زر "تغيير الملقم"، لن يكون لقيم الاستجابة التي تظهر على الشاشة أي علاقة بالنتائجة التي سنحصل عليها بالفعل.Nord08

        خطأ أخير صغير: خططت لتعطيل التطبيق، ولا تسألني كيف قمت بذلك. قمت بقطع الاتصال بالفعل، لذا لم يؤثر على السلامة. كنت على وشك إغلاق التطبيق عندما شاهدت الرسالة التالية:

        nord09

        هناك أشخاص يحطمون اجهزتهم فقط برؤية ذلك. وقد كانت لدي هذه السمعة منذ زمن. وقد تعود مجددا!

        لا تؤثر أي من هذه الأخطاء التي حددتها فعليا على جودة الخدمة.

        هذه محاولة لإثبات أننا لا نكتفي فقط بقراءة الكتيب الترويجي لمقدم الخدمة لنعطيك رأينا، كما يفعل بعض منافسينا في أغلب الأحيان.

        نعدكم بتقديم افضل ما لدينا، بحيث يمكنكم معرفة ما قد تتوقعوه ومالا تتوقعوه من خدمة NordVPN.

        إلى جانب ذلك لم نقم بإخطار NordVPN بنوايانا عند الاشتراك. وأبقيت عليهم بالقائمة السوداء حتى اكتمال الاختبار. وذلك لتجنب الحصول على معاملة VIP.

        الاستقرار

        تتمتع NordVPN على أجهزة الكمبيوتر باستقرار كبير. أثناء الاختبار، انقطع الاتصال مرتين فقط أثناء النوم، ووفقا لإعداداتي، لم يتم إعادة اتصال الخدمة تلقائيا.

        الأخبار الجيدة أن الحماية ظلت نشطة. فما كنت لا أريد لمقدم خدمة الانترنت لديّ أن يراه انقطع تلقائيا مع اتصالي كما هو مخطط.

        واجهتني بعض المشاكل مع تطبيق أندرويد، خاصة محاولة الاتصال كانت صعبة كثيرا.

        بعد اختباراتي قررت اعتبار الخدمة مستقرة (على أجهزة الكمبيوتر على الأقل) وأنها تتوافق مع متطلباتي للحماية.

        كيفية اختيار الملقم بأفضل سرعة مناسبة؟

        لتحديد أفضل ملقم للاتصال به عبر NordVPN، عليك أن تختار الملقم المتوافق مع الأنشطة المطلوبة، والاتصال به، ورصد سرعته، وتكرار العملية مع ملقم آخر حتى تشعر بالرضا.

        هذه العملية غير كافية في نظري. لا يوجد زر يقوم تلقائيا بقياس أداء الملقم، وفقا للاستخدام الخاص الذي يتلاءم مع احتياجاتك. هناك بعض الشركات الأخرى تقدم هذه الخدمة، ولكن ليس كلها. ولكن نظرا للتناقض الكبير في سرعات ملقمات NordVPN، تكون هذه الخدمة مطلوبة جدا.

        وبالمناسبة، لا توجد قائمة منسدلة في التطبيق تسمح باختيار البروتوكول، خاصة إذا كنت تفضل تشفير 256بت.

        كيفية تجنب الرفض من بعض المواقع التي تحظر بعض عناوين IP الخاصة بنا؟

        لا يعد ذلك خطأ أو عطل لـ NordVPN. ولكن نتيجة لحصول آخرين على عنوان IP بالفعل، فسيتم رفضها بواسطة بعض الملقمات، لأن المستخدمين الآخرين متصلين بنفس عنوان IP، كان لديهم سلوكا غير مناسب في سابقا.

        403

        وهنا، على سبيل المثال، ما يحدث عندما تحاول الوصول لموقع اسمه cpasbien بعنوان IP لا يرضيهم.

        يعتبر الحل البديل استخدام ملقم مختلف، بعنوان IP غير معاقب. فإن NordVPN تمتلك بعض الملقمات التي تمنحك عنوان IP مخصص.

        سيكون من الرائع أن تمتلك كل الملقمات هذه الخاصية افتراضيا، أو إمكانية اختيار عنوان IP بكل ملقم عبر قائمة منسدلة.

        كيفية منع بعض المواقع من رفض تقديم بث خدمات البث للحظر الجغرافي، على الرغم من أن الملقم المحدد في دولة متقدمة؟

        عندما أسافر، أحيانا أرغب بمشاهدة بعض البرامج التليفزيونية بلغتي الأصلية. ولكن بسبب حقوق النشر، لا يسمح بالبث خراج الدولة التي يتم مشاهدة هذه القنوات أو البرامج بها.

        إذا قمت بالاتصال بشكل طبيعي، سيتم رفض البث.

        يسمى ذلك بالحظر الجغرافي وتعد VPN هي الأداة الصحيحة للتغلب على هذه المشكلة.

        من الناحية النظرية، قم بالاتصال ببساطة باستخدام NordVPN بملقم من الدولة الأصلية التي تشاهد منها عادة هذا البرنامج أو القناة. يجب كذلك أن يكون لديك اتصال سريع بما يكفي لتخدع الموقع المستهدف وتقنعه بأنك في هذه البلد بالفعل، بينما أنك في الواقع تجلس تحت شجرة جوز الهند وتحمل بينا كولادا في يدك المنى والماصة بين أصابع قدمك اليسرى.

        إذا نجحت في ذلك، يرجى إرسال الصور لنا!

        وللأسف، فإن هذا الحل لا يعمل دائما، لأن عنوان IP المعيّن قد لا يتم رصده بواسطة مقدم المحتوى على أنه عنوان IP بالبلد. وتتصاعد هذه المشكلة مع كل مقدمي خدمات VPN وليس NordVPN فقط.

        netflix

        مثال للحظر الجغرافي على الرغم من اختيار ملقم في البلد المناسب

        لإصلاح ذلك، ستحتاج لاختيار ملقم آخر بنفس المنطقة الجغرافية، إذا وجد، حيث سيقدم لك عنوان IP مختلف، يقبله موقع بث المحتوى الذي ترغب بمشاهدته.

        في فرنسا، تمتلك NordVPN أربعة ملقمات. يتم قبول واحد منهم بواسطة مواقع التليفزيون التي ترغب بمشاهدتها. ولكن في بلجيكا هناك ملقم واحد فقط. نفس الأمر بالدنمارك وبلغاريا.... ولن أكتب هنا القائمة بالكامل.

        ولهذا السبب ينصح، وبينما أن ضمان استعادة المال لا يزال صالحا، التأكد من إمكانية الوصول لمواقع عرض برامجك المفضلة من ملقمات NordVPN. وإلا فقد تنهي سفرك، دون أن تتمكن من مشاهدة أحدث حلقات Dallas التي تحبها كثيرا!

        وامتلاك القدرة على اختيار عناوين IP متعددة في كل ملقم ستكون خاصية رائعة جدا.

        باختصار، أعتقد أن NORDVPN لا يزال لديها بعض العمل لتقوم به لتمنح مستخدميها المزيد من التجارب الممتعة، ولكنها بكل تأكيد من بين أفضل خدمات VPN الموجودة.

        • 2048 خادم في أكثر من 60 بلد
        • تشفير إس إس إل 2048 بت
        • سياسة عدم الاحتفاظ بالسجلات
        • في بي إن مزدوج وتور عبر الشبكة الافتراضية الخاصة
        • بواوبات خروج في بي إن مصممة للمشاهدة المباشرة لفديوهات الوسائط
        • ابدأ مع NordVPN الآن
        ضمان استعادة الأموال (يوم) : 30
        تطبيق الهاتف :
        عدد الأجهزة التي يمكن الاتصال بها لكل اشتراك : 6
        خطط VPN: www.nordvpn.com
        أريل هوتشستادت
        (متحدث تقني دولي سابق بجوجل)

        يستمتع مستخدمو NordVPN في الولايات المتحدة ببث تليفزيون سريع مع حماية الخصوصية في كل الأوقات. إنها خدمة VPN رائعة بحجم واحد تلائم الجميع وستقوم بتأمين اتصالاتك بأدوات قوية وسرعات عالية، وعلى خلاف خدمات VPN المدفوعة الأخرى، لا تحتاج لدفع الكثير للحصول على سرعة وحماية عالية.

        تعمل الشركة تحت الاختصاص القضائي لدولة بنما، وتمتلك NordVPN شبكة من 1000 ملقم في 57 دولة. وتدعم ملقمات VPN الخاصة بها عدد من التهيئات للتشفير والاستخدامات الخاصة مثل مشاركة الملفات وبث الوسائط. وهي تقدم اتصالات VPN منتظمة بخيارات تشفير قوية مثل 2048بت SSL لبروتوكول OpenVPN أو AES-256بت لبروتوكول L2TP . إذا كنت تحتاج لمزيد من الحماية، فيمكنك الاصال بملقم VPN المزدوج حيث يتم توجيه التصفح عبر ملقمين ويتم التشفير بواسطة طبقتين تشفير AES-256-CBC. ويتم دعم بوتوكولات OpenVPN، PPTP، L2TP مع IPSec على كل الملقمات. وتدعم الخدمة ما يصل إلى 6 اتصالات متزامنة بحيث يمكنك الاتصال بكل أجهزتك.

        الحماية

        تقسم NordVPN على أنها لا تحتفظ بأي سجلات، وتشفير التبادلات على 2096بت، وامتلاك ملقماتها الخاصة لمنع أي تسرب، وبعرض "مفتاح توقف" لإيقاف بعض التطبيقات في حالة انقطاع الاتصال بغير قصد.

        Nordvpn_protection

        لديهم كذلك بعض الملقمات مجهزة بخدمة VPN ثنائية.

        فيما يتعلق بعدم الاحتفاظ بالسجلات، سنعتمد على كلمتهم فحسب، لأن وإلى جانب أن ممثل الدعم لديهم كان مقنعا، فإنني لم أجد طريقة للتحقق من ذلك بنفسي. يرجى اعتبار نفس المشلكة موجودة بكل خدمات VPN الأخرى. فإننا نعرف فقط "الأشرار" الذي يحتفظون بسجلات المعلومات.

        نفس الأمر للتشفير المتبادل على 2096بت. للتحقق من ذلك، سيكون علي اعتراض تبادل البيانات، خاصة أثناء مرحلة التبادل الرئيسية. وسيحتاج ذلك للكثير من الموارد في سياق هذا الأمر.

        نفس الأمر لخدمة VPN المزدوجة، حيث سيكون عليهم منحي وصولا لتهيئة ملقماتهم.

        ومع ذلك، وبفضل هذه الأداة المفيدة والتي ستعرض لكم كل المعلومات المتسربة من اتصالكم، أستطيع التأكيد بأن هويتي مخفية بشكل جيد ولا يوجد تسرب لـ DNS.

        وقد وجدت كذلك أن "مفتاح التوقف" يعمل.

        إنني مقتنع بأن NordVPN تقدم حماية ممتازة وأن هذه هي الخاصية الأهم لخدمة VPN.

        تقدم NordVPN حماية أكثر من جيدة، بالنظر إلى أن تشفيرات 2096بت معقدة كثيرا لقدرات التشفير المتاحة هذه الأيام.

        في عام 2010، خطط الباحثون لاختراق مفاتيح 768بت، وكلّف ذلك أموالا طائلا (مثل INRIA معهد بحوث فرنسي مكافئ لـ 425جهاز كمبيوتر رباعي النواة لعام واحد).

        ويتوقع بعدم إمكانية اختراق تشفير 2096بت بالقوة الغاشمة قبل 2030. هناك تقنية ناشئة تسمى كمبيوتر الكم، والتي ستخترق في نهاية الأمر أي شيء تقريبا، ولكنها في مراحلها الأولى وتتميز بالتعقيد الذي يتجاوز بكثير حدود استيعابي.

        هذه التقنية غير متاحة للجميع. ولحد علمي، فهي أبعد من أن تعمل الآن. فقد قاد الصينيون الجميع للانتكاس وأعلنوا تدشينهم قمر صناعي لاتصالات الكم. ولديهم كذلك أهداف لعام 2030.

        يجب ان تعتمد جهود التشفير على قيمة البيانات التي يجب حمايتها، ولا تكشف NSA عن قدراتها الفعلية، ولكنني شخصيا أشعر بحماية جيدة مع تشفير 256بت، لأن جهود اختراق تبادلي ستكون غير متكافئة مع الأسرار التي أرغب بحمايتها.

        وماذا عن أن الاهتمام الحقيقي بخدمة VPN الثنائية 2096بت ما هي إلا حيلة تسويقية. بشكل شخصي لا أرى الأمر كذلك.

        ربما بفكر بأنها إذا كان يمكنها القيام بالمزيد فيمكنها كذلك القيام بما هو أقل. وسيكون ذلك حقيقيا إذا لم يكن هناك تأثير على السرعة. وللأسف، ليس الأمر على هذا الحال.

        كلما زاد تعقيد التشفير، كلما كان هناك تأثيرا على السرعة. وفيما يتعلق بخدمة VPN المزدوجة، فإن السرعة تنخفض لما هو أقل من المقبول.

        كل شيء نسبي، ولكن البحرية الأمريكية قامت بتطوير نظام اتصالات منخفض التردد جدا، يتيح ببث التعليمات للغواصات، دون أن تطلب منهم الصعود إلى السطح. وهو بطئ جدا. فهو يستغرق عدة دقائق لإرسال رسالة بحجم الرسالة النصية الهاتفية تقريبا. ولكن ذلك مقبول لمعايير الحماية. فهم يرغبون بتجنب تعقب مواقع الغواصات بأي ثمن.

        أنا لست جاسوس، ولن أورط نفسي بأعمال جريمة أو إرهاب، ولا أعيش في دولة تزج بالناس في السجون بسعورة لأفكارهم، أريد فقط حماية خصوصيتي، ويبدو أن تشفير 256بت (OpenVPN) كافيا لي. يجب أن يقيّم كل شخص احتياجاته وفقا لمعطياته.

        تعد جودة الحماية واحدة من مميزات NordVPN الكبيرة. فهي توفر لنا حماية تفوق احتياجاتنا.

         

        السرعة

        لمعظم اختباراتنا للسرعة، نستخدم الموقع Speedtest من شركة Ookla. فهو موقع جاد للغاية، ولكن للأسف لا يمكننا تجاهل ميل بعض خدمات VPN التي تقوم برفع الأولوية عند رصد تصفح لقياس السرعة.

        ولا نقوم هنا أن خدمات VPN تقوم بالغش، ربما يكون ذلك محفزا ومثيرا لها فحسب. ولهذا قمت بإجراء اختبار إضافي أقل دقة يتوافق مع احتياجاتي.

        وحتى الآن، سنركز على Speedtest.

        لدي سرعة اتصال مريحة جدا. اتصال الانترنت الخاص بي بالألياف الضوئية، سرعة التنزيل (بدون VPN) 520ميجابايت بالثانية، وسرعة التحمل 240ميجابايت، والتنشيط 7مللي ثانية. هذه المقاييس مستقرة ومضمونة من مقدم خدمة الانترنت لديّ.

        Nordvpn_speed01

        اتصالي بدون VPN

        وهذا أعلى بكثير من نطاق إمكانيات كل خدمات VPN في السوق. وأشك بأن منصة الاختبار لديّ لا تعطل النتائج كثيرا.

        وبالنظر إلى جودة اتصالي بالانترنت، أتوقع قياس حوالي 100ميجابايت بالثانية بسرعات VPN مع تنشيط 20 مللي ثانية إذا كان الملقم قريب. وهذا هو ما شهدته مع بعض منافسي NordVPN .

        وقمت بقياس سرعة أفضل ملقمات NordVPN والذي لديه القدرة على عمل نقل قرين لقرين وللأسف كانت المعدلات أقل بكثير من توقعاتي:

        Nordvpn_speed02

        ملقم ألمانيا 41

        Nordvpn_speed03

        ملقم ألمانيا 35

        NL_server

        ملقم هولندا 14

        وتذهب الجائزة لأداء VPN الثنائية:

        Nordvpn_speed04

        أعتقدت أن NordVPN لا يمكنها القيام بما هو أفضل من ذلك، حتى قمت بإعادة الاختبار صباح يوم أحد. وكانت نتائج القياس مختلفة تماما:

        Nordvpn_speed05

        ملقم ألمانيا 35

        أشعر بأن هذا الاختلاف في الأداء يرجع إلى أن ملقمات NordVPN قد لا تكون مخصصة، وأن نطاقها الترددي غير مضمون تعاقديا (هذا النوع من التعاقد يكون أكثر تكلفة).

        وللشعور بالمزيد من الحماية، قررت إضافة اختبار سرعة إضافية: قياس حجم التورنت الذي يمكنني تحميله خلف NordVPN في 24 ساعة، وكمية الوقت المستغرقة لتنزيل محتوى تورنت خاص جدا (نفسه تقريبا).

        هذا الاختبار الإضافي مثيرا للشكوك، لأن أنظمة تبادل التورنت تعتمد على العرض والطلب: إذا لم يطلب أحد التورنت الذي قمت بمشاركته، فسيكون لدي نظام أسرع، وستكون كمية التحميل غير موجودة. وبالمثل، إذا لم تكن أسرع الملقمات هنا لمشاركة التورنت التي أريد تنزيلها، فقد يكون لدي اتصال سريع جدا ولكن سستغرق النقل وقت طويل جدا.

        خلاصة القول، إذا قمت بقياس تحميلاتي لفترة 24 ساعة، سيعكس حجم ما قمت بمشاركته سرعة الملقم، وبشكل خاص لأن بروتوكول مشاركة التورنت يفضل اتصالات أسرع. وبالمثل، اخترت تنزيل التورنت الذي تم مشاركته بأسرع الملقمات النشطة بشكل دائم.

        حتى إن كان الأسلوب غير علمي، فإن هذه المعلومات هي ما تعطيني انطباعا عن سرعة أو بطء الخدمة، لأنني لا أمانع الفوز أو خسارة بعض أجزاء الثانية عند الانخراط في التصفح اليومي.speed01

        على مدى 24 ساعة قمت بتحميل 43.5 جيجابايت من البيانات مع NordVPN (ولا يعرض الرسم البياني أثر من ستة ساعات). وهذا أقل من نصف الحجم الذي أحصل عليه عادة.

        speed02

        تنزيل ملف 3.5جيجابايت استغرق أقل من 24 ساعة بعد فترة الخمول الأولية لمدة 5 دقائق. 29 دقيقة بشكل إجمالي. مجددا، كان ذلك أقل بكثير مما تقدمه الخدمات الأخرى.

        على موقعها الالكتروني، يتحدث قسم مزايا NordVPN عن "سرعة البرق" و"المعالجة النارية"

        ولا يعكس أي من هذه المصطلحات الواقع في رأيي.

        الأخطاء

        احترس من الأخطاء. لا تقم بحظر الخدمة، ولكنها موجودة:

        bugs

        هذه أولها. تعاقدنا يمنحنا الحق بتوصيل ما يصل إلى 6 أجهزة بواسطة خدمة VPN. وحيث أنني لا أمتلك عائلة كبيرة، أشك بأنني سأقوم بتوصيل هذا العدد من الأجهزة في يوم ما. في اعلى يمين التطبيق، بإمكانك أن ترى عداد بعدد الأجهزة المتصلة.

        المشكلة أن هناك جهاز كمبيوتر واحد فقط متصل. العداد غير دقيق. لذا، إذا كنت بالخارج، قد يتم رفض محاولتي للاتصال لأن عدد الأجهزة وصل للحد الأقصى بشكل خاطئ.

        يخبرني ممثل الدعم أنه خطأ مرئي فقط، وسيتم إصلاحه، وأنه ليس له تأثير على عدد الأجهزة التي يمكنني توصيلها. لذا سنرى...

        هل ترغب بأمر آخر؟ ها هو.

        لمساعدتنا في اخيار أفضل الملقمات للاتصال بها، تقدم لنا NordVPN ثلاثة مؤشرات:

        1. الأنشطة المسموحة على هذا الملقم عند تمرير الفأرة على اسم الملقم،
        2. سرعة تنشيط أو استجابة الملقم،
        3. النسبة المئوية للتحميل على الملقم ويمثّل بواسطة مستطيل ملون صغير. أخضر غير مشغول، برتقالي مشغول بعض الشيء، ولم أرى لونا أحمر.

        من الناحية النظرية، ولاختيار الملقم بشكل صحيح، سنحتاج للتحقق من أن أنشطة الملقم تتناسب مع احتياجاتنا، ثم اختيار الملقم صاحب أسرع استجابة، والأقل حملا، لنضمن بذلك الاستفادة من أسرع خدمة.

        ولكن عمليا لم يكن هذا هو الحال الفعلي. بالإضافة لذلك، إذا بقيت متصلا بملقم بطيء وقمت بالنقر على زر "تغيير الملقم"، لن يكون لقيم الاستجابة التي تظهر على الشاشة أي علاقة بالنتائجة التي سنحصل عليها بالفعل.Nord08

        خطأ أخير صغير: خططت لتعطيل التطبيق، ولا تسألني كيف قمت بذلك. قمت بقطع الاتصال بالفعل، لذا لم يؤثر على السلامة. كنت على وشك إغلاق التطبيق عندما شاهدت الرسالة التالية:

        nord09

        هناك أشخاص يحطمون اجهزتهم فقط برؤية ذلك. وقد كانت لدي هذه السمعة منذ زمن. وقد تعود مجددا!

        لا تؤثر أي من هذه الأخطاء التي حددتها فعليا على جودة الخدمة.

        هذه محاولة لإثبات أننا لا نكتفي فقط بقراءة الكتيب الترويجي لمقدم الخدمة لنعطيك رأينا، كما يفعل بعض منافسينا في أغلب الأحيان.

        نعدكم بتقديم افضل ما لدينا، بحيث يمكنكم معرفة ما قد تتوقعوه ومالا تتوقعوه من خدمة NordVPN.

        إلى جانب ذلك لم نقم بإخطار NordVPN بنوايانا عند الاشتراك. وأبقيت عليهم بالقائمة السوداء حتى اكتمال الاختبار. وذلك لتجنب الحصول على معاملة VIP.

        الاستقرار

        تتمتع NordVPN على أجهزة الكمبيوتر باستقرار كبير. أثناء الاختبار، انقطع الاتصال مرتين فقط أثناء النوم، ووفقا لإعداداتي، لم يتم إعادة اتصال الخدمة تلقائيا.

        الأخبار الجيدة أن الحماية ظلت نشطة. فما كنت لا أريد لمقدم خدمة الانترنت لديّ أن يراه انقطع تلقائيا مع اتصالي كما هو مخطط.

        واجهتني بعض المشاكل مع تطبيق أندرويد، خاصة محاولة الاتصال كانت صعبة كثيرا.

        بعد اختباراتي قررت اعتبار الخدمة مستقرة (على أجهزة الكمبيوتر على الأقل) وأنها تتوافق مع متطلباتي للحماية.

        كيفية اختيار الملقم بأفضل سرعة مناسبة؟

        لتحديد أفضل ملقم للاتصال به عبر NordVPN، عليك أن تختار الملقم المتوافق مع الأنشطة المطلوبة، والاتصال به، ورصد سرعته، وتكرار العملية مع ملقم آخر حتى تشعر بالرضا.

        هذه العملية غير كافية في نظري. لا يوجد زر يقوم تلقائيا بقياس أداء الملقم، وفقا للاستخدام الخاص الذي يتلاءم مع احتياجاتك. هناك بعض الشركات الأخرى تقدم هذه الخدمة، ولكن ليس كلها. ولكن نظرا للتناقض الكبير في سرعات ملقمات NordVPN، تكون هذه الخدمة مطلوبة جدا.

        وبالمناسبة، لا توجد قائمة منسدلة في التطبيق تسمح باختيار البروتوكول، خاصة إذا كنت تفضل تشفير 256بت.

        كيفية تجنب الرفض من بعض المواقع التي تحظر بعض عناوين IP الخاصة بنا؟

        لا يعد ذلك خطأ أو عطل لـ NordVPN. ولكن نتيجة لحصول آخرين على عنوان IP بالفعل، فسيتم رفضها بواسطة بعض الملقمات، لأن المستخدمين الآخرين متصلين بنفس عنوان IP، كان لديهم سلوكا غير مناسب في سابقا.

        403

        وهنا، على سبيل المثال، ما يحدث عندما تحاول الوصول لموقع اسمه cpasbien بعنوان IP لا يرضيهم.

        يعتبر الحل البديل استخدام ملقم مختلف، بعنوان IP غير معاقب. فإن NordVPN تمتلك بعض الملقمات التي تمنحك عنوان IP مخصص.

        سيكون من الرائع أن تمتلك كل الملقمات هذه الخاصية افتراضيا، أو إمكانية اختيار عنوان IP بكل ملقم عبر قائمة منسدلة.

        كيفية منع بعض المواقع من رفض تقديم بث خدمات البث للحظر الجغرافي، على الرغم من أن الملقم المحدد في دولة متقدمة؟

        عندما أسافر، أحيانا أرغب بمشاهدة بعض البرامج التليفزيونية بلغتي الأصلية. ولكن بسبب حقوق النشر، لا يسمح بالبث خراج الدولة التي يتم مشاهدة هذه القنوات أو البرامج بها.

        إذا قمت بالاتصال بشكل طبيعي، سيتم رفض البث.

        يسمى ذلك بالحظر الجغرافي وتعد VPN هي الأداة الصحيحة للتغلب على هذه المشكلة.

        من الناحية النظرية، قم بالاتصال ببساطة باستخدام NordVPN بملقم من الدولة الأصلية التي تشاهد منها عادة هذا البرنامج أو القناة. يجب كذلك أن يكون لديك اتصال سريع بما يكفي لتخدع الموقع المستهدف وتقنعه بأنك في هذه البلد بالفعل، بينما أنك في الواقع تجلس تحت شجرة جوز الهند وتحمل بينا كولادا في يدك المنى والماصة بين أصابع قدمك اليسرى.

        إذا نجحت في ذلك، يرجى إرسال الصور لنا!

        وللأسف، فإن هذا الحل لا يعمل دائما، لأن عنوان IP المعيّن قد لا يتم رصده بواسطة مقدم المحتوى على أنه عنوان IP بالبلد. وتتصاعد هذه المشكلة مع كل مقدمي خدمات VPN وليس NordVPN فقط.

        netflix

        مثال للحظر الجغرافي على الرغم من اختيار ملقم في البلد المناسب

        لإصلاح ذلك، ستحتاج لاختيار ملقم آخر بنفس المنطقة الجغرافية، إذا وجد، حيث سيقدم لك عنوان IP مختلف، يقبله موقع بث المحتوى الذي ترغب بمشاهدته.

        في فرنسا، تمتلك NordVPN أربعة خوادم. أحدهم مقبول لمواقع التليفزيون التي ترغب بمشاهدتها. ولكن في بلجيكا هناك خادم واحد فقط. ونفس الشيء في الدنمارك وبلغاريا.... ولن اكتب هنا القائمة بأكملها.

        لهذا السبب، بينما ضمان استعادة المال يظل صالحا، تأكد من إمكانية الوصول لمواقع المشاهدة المفضلة لديك باستخدام خوادم NordVPN . وإلا قد ينتهي الأمر بسفرك دون أن تكون قادرا على مشاهدة أحدث حلقات مسلسل دالاس الذي تحبه كثيرا!

        امتلاك القدرة على اختيار عنواين IP متعددة في كل خادم سيكون أمرا رائعا جدا.

        باختصار، أعتقد أن NORDVPN لا يزال أمامها بعض العمل لتقدم لمستخدميها تجربة أكثر إثارة وروعة، ولكنها حاليا بكل تأكيد بين أفضل خدمات الشبكات الافتراضية الخاصة الموجودة.

        • 2048 خادم في أكثر من 60 بلد
        • تشفير إس إس إل 2048 بت
        • سياسة عدم الاحتفاظ بالسجلات
        • في بي إن مزدوج وتور عبر الشبكة الافتراضية الخاصة
        • بواوبات خروج في بي إن مصممة للمشاهدة المباشرة لفديوهات الوسائط
        • ابدأ مع NordVPN الآن
        ضمان استعادة الأموال (يوم) : 30
        تطبيق الهاتف :
        عدد الأجهزة التي يمكن الاتصال بها لكل اشتراك : 6
        خطط VPN: www.nordvpn.com
        Was this review helpful? 0 0
        Sorry about that!
        (Minimum 10 characters.)
        عروض نوفمبر 2018

        لا تفوت الفرصة!

        عرض رائع بشهر نوفمبر. صالح الآن!

        $ 11.95
        $ 2.99
        /شهر
        انقر هنا لتوفير 75%

        Limited time offer

        لا شكرا