الإفشاء:
مراجعات احترافية

يحتوي موقع vpnMentor على مراجعات كتبها مجتمع المراجعين لدينا، وتعتمد على اختبارات مستقلة واحترافية من المراجعين للمنتجات والخدمات.

• الملكية

ترجع ملكية vpnMentor إلى شركة Kape Technologies PLC، التي تمتلك المنتجات التالية: CyberGhost، وZenMate، وPrivate Internet Access، وIntego، وهي المنتجات التي قد يتم مراجعتها على موقعنا.

• العمولات التابعة

بالرغم من أن vpnMentor قد تستلم عمولات عند الشراء باستخدام روابطنا، لا يؤثر ذلك بأي شكل على محتوى المراجعات أو على المنتجات/الخدمات التي يتم مراجعتها. نقدم روابط مباشرة لشراء المنتجات ضمن برامج الإحالة.

• إرشادات المراجعات

يتم كتابة المراجعات المنشورة على vpnMentor بواسطة خبراء يختبرون المنتجات وفقًا لمعايير صارمة للمراجعة. تلك المعايير تضمن أن كل مراجعة تعتمد على اختبارات مستقلة واحترافية وصادقة من المراجع، وتضع في اعتبارها القدرات والإمكانات التقنية للمنتج إلى جانب قيمته التجارية للمستخدمين، وهو ما يؤثر أيضًا على تصنيف المنتج على موقعنا.

مراجعة ExpressVPN في 2021: آمنة، ولكن هل تستحق السعر؟

أحمد حسن
أحمد حسن | باحث الأمن السيبراني
التحديث في: 16/09/2021

تعد ExpressVPN واحدة من أسرع الشبكات الافتراضية الخاصة وأكثرها أمانًا، ولكن عيبها دائمًا كان السعر. غالبًا ما تقدم الخدمة خصومات تجعلها معقولة التكلفة، ولكن هناك شبكات افتراضية خاصة أخرى جيدة تقدم خصائص حماية مماثلة بأسعار أرخص كثيرًا. لذا، هل تحتاج حقًا إلى دفع هذا المبلغ الكبيرة مقابل شبكة افتراضية خاصة جيدة مثل ExpressVPN؟

للعثور على إجابة هذا السؤال، أجريت اختبارات مكثفة على أجهزة مكتبية وهاتفية تعمل بأنظمة ويندوز وماك ولينوكس وiOS. اخترت سرعاتها أثناء اللعب وبث المحتوى وأنشطة التورنت. كما استكشفت خصائص الحماية وقدرات تجاوز القيود والتوافق مع الأجهزة وبروتوكول Lightway الخاص بالخدمة. ولكي أرى إن كانت لا تزال الخدمة جديرة بالثقة، تحققت من سياسة الخصوصية، والمراجعات المستقلة وتاريخ الشركة نفسها.

الاستنتاج: يصعب التغلب على ما تقدمه ExpressVPN في كل جوانب الخدمة. إنها تستحق سعرها بكل تأكيد، حتى أنني وجدت بعض الطرق التي تحقق بها قيمة إضافية. كما أنها تقدم ضمان لاسترداد المال، بحيث يمكنك اختبار كل خصائص ExpressVPN بدون مخاطر. لديك 30 يوم تطلب فيها استرداد أموالك إذا وجدت الخدمة غير مناسبة لك.

جرّب ExpressVPN بدون مخاطر لمدة 30 يومًا!

أحدث عروض ExpressVPN لعام أكتوبر 2021: احصل على 3 شهور مجانًا تمامًا على الاشتراك السنوي مع هذا العرض! لسنا متأكدين من موعد نهاية هذا العرض، لذا من الأفضل أن تتحقق من صفحة العروض لترى إن كان لا يزال متاحًا.

ليس لديك وقت؟ إليك النتائج الرئيسية

جرّب ExpressVPN اليوم

خصائص ExpressVPN – تحديث أكتوبر 2021

💸 السعر $6.67/شهر
📆 ضمان استعادة الأموال 30
📝 هل تحتفظ الشبكة الافتراضية الخاصة بالسجلات؟ لا
🖥 عدد الخوادم 3000
💻 عدد الأجهزة لكل ترخيص 5
🛡 مفتاح الإيقاف نعم
🗺 تقع في دولة Virgin Islands (British)
📥 تدعم التورنت لا

بث المحتوى – الوصول إلى +40 منصة، من بينهم نتفلكس، وHulu، وDisney+

خدمة ExpressVPN مذهلة في الوصول إلى منصات البث. شاهدت مسلسلات على نتفلكس أمريكا وغيرها من مكتبات المحتوى، وDisney+، وAmazon Prime Video، وBBC iPlayer بلا مشكلات. كما تنشر ExpressVPN أيضًا قائمة بكل منصات بث المحتوى التي تعمل معها حاليًا على موقعها الإلكتروني. اختبرت كل منصة مذكورة وغيرهم من المنصات. لم أقابل أي خدمة بث لم أتمكن من الوصول إليها. العيب الوحيد الصغير هو وجود بعض مكتبات محتوى نتفلكس الشهيرة التي لا يمكن لـ ExpressVPN الوصول إليها.

اختبرت أكثر من +30 خادم ووصول إلى منصات البث التالية:

Crunchyroll HBO Max BBC iPlayer Disney+ Hulu نتفلكس
Globoplay Rai Play Paramount+ ESPN+ Peacock Amazon Prime Video
Vudu CBC Gem ORF 6play ProSieben DStv
AT&T TV IPTV Rakuten Viki Locast Discovery+ Pluto TV
Channel 4 Zattoo Crackle Hotstar ITV NOW TV
Kodi Sling TV fuboTV DAZN beIN Sports Sky TV
Crave UKTV Spotify YouTube Apple TV Showtime

ابدأ بث المحتوى باستخدام ExpressVPN اليوم

الوصول إلى +20 مكتبة محتوى على نتفلكس، بينهم أمريكا وبريطانيا واليابان

أتاحت لي ExpressVPN الوصول إلى مكتبات نتفلكس في جميع أنحاء العالم وبث المحتوى بدون انقطاع. بدأت اختباراتي بالاتصال بخادم في سان فرانسيسكو وتسجيل الدخول إلى نتفلكس بدون مشكلات. بعد اختيار Back to the Future، بدأ التشغيل فورًا ولم أواجه أي مشكلات بالتحميل أو الجودة. كان بث الفيلم انسيابيًا وبجودة عالية وبدون تحميل طوال الوقت.

تم تحميل كل فيديو شاهدته بشكل فوري

تمكنت من الوصول إلى 20 مكتبة محتوى نتفلكس مختلفة. حتى الخوادم البعيدة أتاحت لي المشاهدة بجودة عالية بدون انقطاع. عندما استخدم خادم في ويمبلي، تمكنت من الوصول لنتفلكس بريطانيا، وكان الأداء مماثلًا لمشاهدة نتفلكس بدون الاتصال بشبكة افتراضية خاصة. ولكن في المسافات الطويلة جدًا، استغرقت مقاطع الفيديو وقت أطول للتحميل. على سبيل المثال، عند مشاهدة نتفلكس على خادم طوكيو 2 (على مسافة 8,494كم)، اضطررت إلى الانتظار 8-10 ثواني كي يبدأ تشغيل مقطع الفيديو.

ولكنني واجهت بعض المشكلات عند محاولة الوصول إلى نتفلكس باستخدام خوادم ExpressVPN الافتراضية. وهي الخوادم التي تجعلك تبدو أنك في موقع آخر، ولكن الخادم نفسه موجود فعليًا في مكان آخر. عندما اتصلت بخادم أرجنتيني افتراضية، لم أتمكن إلا من مشاهدة أعمال نتفلكس الأصلية، وهي الأعمال المتاحة في كل دولة تعمل بها منصة نتفلكس. عندما اختبرت خوادم افتراضية أخرى (مثل تايوان ومصر وباكستان والباهاما)، حدث نفس الشيء. بالتأكيد هذا أفضل من منعي من الوصول إلى الخدمة تمامًا وظهور رسالة خطأ بروكسي نتفلكس المزعجة، ولكن من المحبط أيضًا ألا تتمكن من الوصول إلى محتوى في منطقة معينة بمواقع الخوادم الافتراضية.

وفي حين أنه من المؤسف أن المواقع الافتراضية لا يمكنك أن تصل من خلالها إلى المزيد من المحتوى، فقد تمكنت من الوصول إلى الكثير من مكتبات محتوى نتفلكس. تأخذ منصة نتفلكس مسألة الوصول غير المصرّح به من موقع جغرافي آخر على محمل الجد، لذا كان من المذهل أن تتمكن ExpressVPN من الوصول إلى المنصة في الكثير من المناطق.

بالإضافة إلى مكتبة المحتوى الأمريكي، تمكنت أيضًا من الوصول لمحتوى نتفلكس في الدول التالية:

فرنسا أستراليا الولايات المتحدة كندا بريطانيا
البرازيل إيطاليا ألمانيا اليابان تشيلي
سويسرا هولندا هونج كونج نيوزيلندا السويد
اليونان إسبانيا رومانيا ماليزيا كولومبيا
نصيحة احترافية: إذا واجهت مشكلة رسالة خطأ بروكسي نتفلكس، هناك بعض الأمور التي يمكنك فعلها. أولًا، جرّب تغيير المتصفح. امسح ذاكرة التخزين المؤقت بالمتصفح وملفات تعريف الارتباط وقد يصلح ذلك المشكلة. وأخيرًا، يمكنك محاولة التبديل إلى خادم آخر في المنطقة إذا كان ذلك ماحًا. إذا كانت رسالة الخطأ لا تزال تظهر لك، يمكنك الاتصال بخدمة الدعم الفني لـ ExpressVPN على مدار الساعة وسوف يرشحون لك الخوادم التي تعمل مع مكتبة المحتوى المعينة التي تريد الوصول إليها.

الوصول إلى: Disney+

تقدم Disney+ عددًا من الأعمال الرائعة والمذهلة، وتمكنت باستخدام ExpressVPN من الوصول إلى المنصة ومشاهدة Pirates of the Caribbean بجودة فائقة على كل الخوادم العشرة التي اختبرتها.

تمكنت من الوصول إلى Disney+ باستخدام الخوادم في الولايات المتحدة وبريطانيا وكندا وإيطاليا

حصلت على نتائج ممتازة عند اختبار الخوادم الأمريكية. بالإضافة لذلك، تمكنت من مشاهدة Disney+ باستخدام الخوادم من أستراليا، وكندا وإيطاليا وبريطانيا. وتمكنت من المشاهدة عليهم جميعًا بدون انقطاع. الفارق الوحيد هو أن الخادم الكندي استغرق 2-3 ثواني أكثر لتحميل مقاطع الفيديو.

شاهد Disney+ باستخدام ExpressVPN

الوصول إلى Amazon Prime Video

واجهت مشكلة وحيدة صغيرة عند الوصول إلى Amazon Prime Video، ولكن كانت التجربة رائعة بشكل عام. تتوفر خدمة Amazon Prime Video حول العالم، واستخدمت خوادم في الولايات المتحدة وألمانيا وكندا للوصول إليها. تمكنت من تشغيل المسلسلات والأفلام بشكل فوري وبجودة عالية بدون انقطاع.

تمكنت من الوصول إلى Amazon Prime Video باستخدام خوادم في ألمانيا وكندا والولايات المتحدة

واجهت مشكلة عندما استخدمت خادم منطقة دوكلاندز في بريطانيا. لم يعمل حتى عندما جربت إجراءات استكشاف المشكلات وحلولها التقليدية والتي تتمثل في تغيير المتصفح ومسح ذاكرة التخزين المؤقت والتبديل لخادم بريطاني آخر. كما أن خوادم لندن تسببت في ظهور شاشة خطأ، لذا اتصلت بالدعم.

قد لا تعمل خدمة Prime Video عندما يكون عنوان الفاتورة مختلف عن عنوان بروتوكول الإنترنت (IP)

أخبرني ممثل فريق الدعم الفني في ExpressVPN أن خدمة Amazon Prime Video رأت عنوان الدفع والفاتورة الخاص بي. وهو في الولايات المتحدة، والذي لا يتطابق مع منطقة خادم الشبكة الافتراضية الخاصة، لذا لم تتمكن من الوصول إليها. قد يبدو الكلام منطقيًا، ولكنني تمكنت من الوصول إلى المنصة باستخدام خوادم في الولايات المتحدة وكندا وألمانيا، لذا، سيظل بإمكانك مشاهدة Amazon Prime Video من أماكن عديدة.

شاهد Prime Video باستخدام ExpressVPN

الوصول إلى: Hulu

تمكنت من الوصول إلى Hulu ومشاهدة المسلسلات والأفلام بجودة عالية وبأوقات تحميل قصيرة جدًا. عادة ما أعاني من أجل الوصول إلى منصة Hulu مع الشبكات الافتراضية الأخرى، ولكنني استخدمت 7 خوادم مختلفة من ExpressVPN وتمكنت من الوصول إلى المنصة بسهولة في كل مرة.

جرّب تغيير المتصفح إذا لم تتمكن من تحميل منصة Hulu

بدأ بث فيلم Parasite بعد ثانيتين فقط من الضغط على زر التشغيل، وبجودة عالية مثالية. وتمكنت من المشاهدة بدون أي انقطاعات.

الوصول إلى: HBO Max

تمكنت من الوصول إلى HBO Max ومشاهدة المسلسلات على المنصة بدون أي مشكلات. مسلسل Game of Thrones من الأعمال المفضلة لديّ، لذا كنت سعيدًا لأنني تمكنت من الوصول للمنصة ومشاهدته باستخدام ExpressVPN.

تم تشغيل كل مقطع فيديو على المنصة مباشرة بدون انقطاع

عملت منصة HBO Max بشكل رائع؛ تم تحميل المسلسل فورًا، ولم أواجه أي انقطاع أو توقف. أجريت اختبارات من خلال الاتصال بالخوادم في دنفر، وتامبا، وأتلانتا، وسانتا مونيكا. وتمكنت في كل مرة من الوصول للمنصة بدون مشكلات.

شاهد HBO Max باستخدام ExpressVPN

الوصول إلى: BBC iPlayer

تمكنت على كل خادم من الخوادم الأربعة البريطانية في ExpressVPN من الوصول إلى منصة BBC iPlayer ومشاهدة المحتوى. كان هذا مريحًا بسبب وجود مشكلات سابقًا في إمكانية الوصول إلى المنصة.

سوف تتمكن من بث مقاطع الفيديو بدون أي مشكلة

كنت مندهشًا من ذلك لأن العديد من الشبكات الافتراضية الخاصة تركز على الخوادم الأمريكية بدلًا من الخوادم البريطانية (لأن المحتوى الأمريكي أكثر شهرة). ويجعل ذلك من الصعب العثور على شبكة افتراضية خاصة يمكنها الوصول بمصداقية إلى منصة BBC iPlayer.

إذا واجهت أي صعوبات، يمكنك التبديل إلى خادم بريطاني آخر. الحيلة الأخرى هي تغيير البروتوكول. وأخيرًا، يمكنك اللجوء إلى خاصية MediaStreamer Smart DNS لمساعدتك في حل مشكلة أي رسالة خطأ تظهر لك.

شاهد BBC iPlayer باستخدام ExpressVPN

الوصول إلى: Kodi

عند الاتصال بـ ExpressVPN، تمكنت من بث المحتوى على Kodi بدون أي انقطاع أو أي مشكلة في الصورة أو الصوت. يعد Kodi برنامج مفتوح المصدر يمكنك استخدامه للوصول إلى مواقع بث المحتوى P2P. قمت بتنزيل المكون الإضافي PopcornFlix من Kodi لمشاهدة الفيلم المتاح للجمهور The Wasp Woman.

تأكد من قراءة القوانين المحلية لأن بعض المواقع التي يتصل بها Kodi تعرض محتوى يخضع لحقوق النشر

استخدام Kodi لبث المحتوى الذي لا يخضع لحقوق النشر أمر شرعي تمامًا. ولكن هناك منصات مثل PopcornFlix تستضيف مواد تخضع لحقوق النشروقد تواجه مشكلات قانونية إذا أقدمت على مشاهدتها. لا أشجع أنا أو فريقي القيام بأي أنشطة غير قانونية. ولكنني أجريت الاختبارات على منصة Kodi حتى يدرك الأشخاص الذين يستخدمونها بشكل قانوني أن بإمكانهم حماية اتصالاتهم أثناء اتصالهم بالمنصة.

تمكنت أيضًا من الوصول إلى: Crunchyroll، وPeacock، وESPN+، وغيرهم

تمكنت ExpressVPN من الوصول إلى كل منصة قمت بتجربتها، بما في ذلك Crunchyroll، وPeacock، وESPN+، وغيرهم.

على منصة Peacock، استغرقت مقاطع الفيديو حوالي 10 ثواني للتحميل وبدء التشغيل بجودة منخفضة، ثم أصبحت الجودة عالية بعد ثانيتين. وتمكنت من بث مباريات كرة سلة مباشرة على منصة ESPN+ بشكل رائع؛ تم تحميل المباراة فورًا وتمكنت من تشغيلها بدون أخطاء. كما تمكنت من مشاهدة مسلسل How Not to Summon a Demon Lord على منصة Crunchyroll أيضًا بدون أي مشكلة.

بشكل عام، تعد ExpressVPN شبكة افتراضية خاصة ممتازة لبث المحتوى. تمكنت من الوصول لكل منصة بث قمت باختبارها وتم تشغيل مقاطع الفيديو شكل مثالي مع استثناءات بسيطة جدًا.

49% خصم

وفر 49% على ExpressVPN الآن!

ضمان استرداد المال: 30 يوم

ادفع أقل مقابل باقة ExpressVPN اليوم!

شبكة الخوادم – مجموعة كبيرة من الخوادم الموزعة حول العالم

تمتلك ExpressVPN الكثير من الخوادم حول العالم، وهو ما سوف يساعدك في العثور على اتصال أسرع وأكثر استقرارًا. عندما يكون هناك حمل كبير على الخوادم، هناك إشارة بالنسبة المئوية تخبرك بذلك، سوف تصبح السرعة أبطًا ويصبح الاتصال أقل موثوقية. بشكل عام، سوف تنخفض السرعة قليلًا عند الاتصال بخادم أبعد. ولهذا السبب من الجيد أن خدمة ExpressVPN تمتلك 3,000 خادمًا في 90 دولة، من بينهم مصر والجزائر. لذا، هناك فرصة جيدة لأن تعثر على خادم قريب منك غير متكدس بالمستخدمين.

معظم الخوادم في الولايات المتحدة وأوروبا

لا تكتفي ExpressVPN بالتغطية الواسعة حول العالم، بل داخل الدول نفسها أيضًا. على سبيل المثال، من الجيد أن تجد خوادم على كلا الساحلين في أستراليا. وهناك أيضًا العديد من الخوادم في العديد من الدول التي غالبًا ما تهملها خدمات الشبكات الافتراضية الخاصة الأخرى، مثل هونج كونج، وفنزويلا، والجزائر وتركيا. ولكن تذكر أنها مواقع افتراضية، مما قد يؤثر على السرعات. ستجد أفضل تغطية في غرب أوروبا وأمريكا الشمالية، حيث الخوادم موزعة تقريبًا في كل مكان.

والخوادم على مستوى المدينة تتيح لك تخطيط موقع الخادم بدقة وسهولة، لتحصل على سرعات أفضل. توفر ExpressVPN إمكانية اختيار الخادم على مستوى المدينة في 16 دولة، تتضمن الولايات المتحدة وبريطانيا وأستراليا والبرازيل. وعند اختيار الخادم على مستوى المدينة، ستعرف أن الخادم في المدينة المحددة. أما عند اختيار الخادم على مستوى الدولة، قد يكون في أي مكان في نطاق أكبر داخل البلد. يصل نطاق مساحة وجود الخادم في بعض الأحيان إلى 10,000كم. وهذا يعني أن مسافة الخادم قد تتفاوت، مما يتسبب في عدم اتساق السرعات.

وبرغم أن عناوين بروتوكول الإنترنت (IP) مملوكة لـExpressVPN، فإنها تعمل على مراكز بيانات خارجية. وظيفة مراكز البيانات الخارجية هي الحفاظ على الخوادم، ولكن لا يمكنهم الوصول إلى المعلومات الموجودة على الخوادم. بعد التواصل مع ExpressVPN، قيل لي أن شركاءهم يرون الأنشطة الواردة والصادرة من الخادم ولكن ليست لديهم الاعتمادات اللازمة لربط أي أنشطة بأي مستخدمين. لذا، برغم أنها تلجأ لجهات خارجية للحفاظ على الخوادم، لا يمثل ذلك أي تهديد لخصوصيتكز

جرّب ExpressVPN اليوم

Smart Location (الموقع الذكي)

خاصية Smart Location مريحة وسهلة، ولكنني تمكنت من العثور على خوادم أسرع بنفسي بدون الخاصية. تختار لك هذه الخاصية خادمًا بناء على المسافة ووقت الاستجابة والسرعة. وبرغم أنها بكل تأكيد توفر عليك كثير من الوقت، ستتمكن من العثور على خوادم أسرع بقليل من التجارب. على سبيل المثل، قامت خاصية Smart Location (الموقع الذكي) بتوصيلي بخادم في سان فرانسيسكو، ولكن عندما جرّبت خادم شرق لندن كانت سرعتي أعلى بمقدار 31ميجابايت بالثانية.

أيقونة قائمة الخطوط الثلاثة أعلى اليسار أتاحت لي رؤية قائمة الخوادم

هذه الخاصية مفيدة أيضًا عندما تكون في بلد يفرض قيود على استخدام الشبكات الافتراضية الخاصة. باستخدام خاصية Smart Location (الموقع الذكي) في الصين، سوف توفر على نفسك كثير من الوقت والجهد. بدلًا من البحث عبر المواقع والخوادم بحثًا عن أقرب دولة بها خادم يعمل، يمكنك الاعتماد على خوارزمية ExpressVPN في أن تقوم بهذا العمل نيابة عنك.

تقنية TrustedServer

تعمل ExpressVPN على زيادة مستوى الحماية والخصوصية عن طريق تشغيل خوادم تعمل بذاكرة العشوائي (RAM) فقط. ويُطلق على ذلك تقنية TrustedServer. ذاكرة الوصول العشوائي لا يمكنها تخزين أي بيانات، لذا بمجرد إعادة تشغيلها، يتم حذف أي بيانات عليها. ويتم تحميل كل شيء، بما في ذلك نظام التشغيل، من البداية مع كل عملية إعادة تشغيل من صورة آمنة للقراءة فقط محفوظة على القرص الصلب. ويزيد ذلك من مستوى الحماية بالطرق التالية:

  • عدم تخزين أي من بياناتك على قرص صلب.
  • تخزين البيانات لفترات زمنية أقصر.
  • إعادة تثبيت البرنامج في كل مرة يتم فيها إعادة تشغيل الخادم، لذا يتم تحديثهم جميعًا بأحدث إصدارات الحماية.
  • يضمن اتساق البرنامج على كل الخوادم. في بعض الشبكات الافتراضية الخاصة، تختلف الخدمة على الخوادم المختلفة، مام يجعلك عرضة للتهديدات على بعض الخوادم.

معظم الشبكات الافتراضية الخاصة تخزن معلوماتها على أقراص صلبة. ويوفر ذلك حماية أقل لأن الأقراص الصلبة تحتفظ بالبيانات حتى يتم حذفها يدويًا. يتم إعادة تشغيل خوادم ExpressVPN كل 1-2 أسابيع. ولأن هذه الخوادم لن تحتفظ بأي معلومات حساسة، ستكون آمنًا بغض النظر عن مدى تكرار إعادة تشغيلها. ولكن يظل من الجيد إعادة التشغيل بانتظام لضمان أنك تعمل دائمًا مع تثبيت أحدث التقنيات.

هل تستخدم ExpressVPN مواقع افتراضية؟ نعم

أقل من 3% من خوادم ExpressVPN عبارة عن مواقع افتراضية، مما يعني وجود الخادم الفعلي في مكان آخر. عنوان بروتوكول الإنترنت (IP) الجديد الذي يتم إسناده إليك يكون في الدولة المستهدفة، ولكن الخادم الفعلي في مكان آخر قريب. كل مواقع ExpressVPN الافتراضية موجودة في القائمة على الموقع الإلكتروني.

وتسرد أيضًا موقع الخادم الفعلي

الخوادم الافتراضية تسمح لخدمة ExpressVPN بأن تعرض عليك عناوين IP في دول لديها سياسات صارمة حيال استخدام الإنترنت. قد يكون من الصعب العثور على مواقع آمنة لوضع مركز بيانات في دول تمنع أو تفرض قيود على الشبكات الافتراضية الخاصة. كما ان عدم وجود خوادم فعلية في دول مثل السعودية والصين وروسيا يحمي ExpressVPN بأن تكون خارج الولاية القضائية لتلك الدول.

ويمكنها أن تقدم أيضًا سرعات أفضل واتصالات موثوقة أكثر. بعض الدول لا تمتلك اتصالات إنترنت سريعة او مستقرة، لذا يصبح أداء الشبكة الافتراضية الخاصة أفضل عند وضع الخادم في دولة توفر بنية تحتية أفضل.

عيب تلك المواقع أنها ليست جيدة في الوصول إلى محتوى منصات البث. كما أنها في بعض الأحيان تتسبب في انخفاض سرعاتك إذا كان موقع الخادم الفعلي بعيد عن الموقع الافتراضي. بشكل عام، تسمح تلك الخوادم لخدمة ExpressVPN بتوفير تغطية عالمية أكبر من معظم الشبكات الافتراضية الخاصة الأخرى.

جرّب ExpressVPN اليوم

هل توفر ExpressVPN عناوين IP ثابتة/مخصصة؟ لا

لا توفر ExpressVPN عناوين IP ثابتة؛ كل الخوادم يستخدمها الجميع.

بعض الشبكات الافتراضية الخاصة تتيح لك شراء عنوان IP مخصص تستخدمه وحدك. قد يكون ذلك مفيدًا للأشخاص الذين يريدون إدارة موقع إلكتروني ويحتاجون إلى عنوان IP ثابت، حتى يمكن العثور عليه بسهولة. وهناك أيضًا خدمات إلكترونية معينة، مثل التداول والبورصة، قد تحظر حساباتك عند تسجيل دخولك من مواقع جغرافية عديدة.

على أي حال، عناوين IP المخصصة ليست آمنة مثل العناوين التشاركية، لذا أنصح بتجنبهم على أي حال. تخلط ExpressVPN عنوان IP الخاص بك بأنشطة المستخدمين الآخرين، مما يجعل تتبع معلوماتك وأنشطتك أصعب بكثير. كل خوادم ExpressVPN مدرجة بمثابة موقع واحد، ولكن هناك العديد من عناوين IP لكل خادم. في كل مرة تعيد فيها الاتصال بالخدمة، سيتم إسناد عنوان IP جديد لك عشوائيًا بسبب تدويرهم بانتظام بين المستخدمين.

تدوير عناوين IP يزيد من حماية وقدرات وإمكانات بث المحتوى التي تقدمها ExpressVPN. بالرغم من أن عناوين IP الثابتة تؤدي الغرض، فإن تدوير عناوين IP أفضل للبقاء آمنًا على الإنترنت.

السرعات – سرعات خاطفة على الخوادم المحلية والبعيدة

حصلت مع ExpressVPN على أعلى السرعات من أي شبكة افتراضية خاصة أخرى قمت باختبارها. كنت منبهرًا من السرعات المتسقة باستمرار على الخوادم المحلية القريبة والخوادم البعيدة. أثناء بث المحتوى، لم أواجه أي مشكلة بتأخير الاتصال في أي موقع. استغرقت مقاطع الفيديو وقتًا أطول للتحميل على بعض الخوادم، ولكن لم أواجه أي اخفاض في جودة الفيديو أو انقطاع في البث.

ت باختباراتي باستخدام جهاز لابتوب Microsoft Surface يعمل بنظام ويندوز 10. سجلت بياناتي باستخدام أداة اختبار السرعة Ookla. بالرغم من أنني حصلت على سرعات جيدة مع كل بروتوكولات الحماية، اخترت استخدام بروتوكول Lightway TCP حرصًا على أن تكون النتائج متسقة.

وإليكم الجوانب الثلاثة التي ركزت عليها أثناء اختباراتي لمقارنة سرعات الخوادم:

  • زمن الاستجابة وهو الوقت الذي تستغرقه البيانات للانتقال. ويعد ذلك معيارًا حاسمًا في الألعاب الإلكترونية؛ كلما انخفض زمن الاستجابة، حصلت على سرعة إدخال أعلى. ويُقاس زمن الاستجابة بالمللي ثانية.
  • سرعة التنزيل وهي مدى سرعة استلامك للمعلومات. ويؤثر ذلك على أداء الكمبيوتر أثناء بث مقاطع الفيديو وتحميل مواقع الإنترنت والتنزيل وما إلى ذلك. وتقاس سرعة التنزيل بالميجابايت لكل ثانية.
  • سرعة التحميل وهي مدى سرعة إرسالك للبيانات. وتخبرك بمدى سرعتك في تحميل مقاطع الفيديو ونشر المحتوى على وسائل التواصل الاجتماعي ومشاركة الملفات، وما إلى ذلك. وتُقاس أيضًا بالميجابايت لكل ثانية. ومن المهم ملاحظة أن سرعات التحميل أبطأ من سرعات التنزيل في معظم الشبكات المنزلية. ويتم إعداد اتصالاتك بتلك الطريقة خصيصًا لأن معظم الأشخاص يقضون وقتًا أطول في التنزيل (استلام البيانات) من التحميل (إرسال البيانات).

اختبرت خوادم في أكثر من 30 موقع ولم أسجل أي سرعات أقل من 362 ميجابايت.

الخوادم في شيكاغو ولندن حسّنت سرعتي

تمتلك ExpressVPN اختبار سرعة مدمج، ولكن لا أنصح باستخدامه لأنه غير دقيق. الأداة مصممة لتعرض لك اختلافًا نسبيًا في زمن الاستجابة وسرعات التنزيل والتحميل بين الخوادم. ولكن غالبًا ما تكون النتائج خاطئة؛ على سبيل المثال، سجلت الأداة أن خادم لوس أنجلوس أسرع 33% من خادم سان فرانسيسكو. وكما ترون في المخطط بالأعلى، كان خادم سان فرانسيسكو أسرع قليلًا.

من الطبيعي أن تكون السرعة أبطأ مع الشبكة الافتراضية الخاصة، لا سيّما عندما تكون الخوادم بعيدة. لذا، كنت منبهرًا من أن اتصالي بخادمين بعيدين حسّن من سرعاتي. كان خادم شرق لندن أسرع 5% من سرعة التنزيل الأساسية التي تبلغ 461 ميجابايت بالثانية. ولكن بشكل عام، انخفضت سرعاتي قليلًا عند الاتصال بخوادم أبعد.

في اختباري الأول استخدمت خاصية Smart Location (الموقع الذكي) للاتصال بخادم في سان فرانسيسكو. قارنت ذلك بنتائج سرعاتي بدون الاتصال بالشبكة الافتراضية الخاصة.

انخفاض السرعة عند الاتصال بالشبكة الافتراضية الخاصة مع الاتصال بالشبكة الافتراضية الخاصة
(سان فرانسيسكو)
بدون الاتصال بشبكة افتراضية خاصة
(فريسنو)
1.2% أبطًا 455.17 461.38 التنزيل
لا يوجد 42.05 42.03 التحميل
21 16 زمن الاستجابة

بالكاد أثّرت الشبكة الافتراضية الخاصة على سرعاتي. كان زمن الاستجابة أعلى قليلًا بعدة مللي ثواني، ولكنه لا يزال منخفض بما يكفي لدرجة أنك لن تشعر بأي فارق.

جرّب ExpressVPN اليوم

السرعات المحلية

في المتوسط، انخفضت سرعاتي عند الاتصال بخوادم على بعد 4,000كم أو أقل بمقدار 1.5% فقط! انبهرت بمدى صمود سرعات اتصالي. لأن الشبكة الافتراضية الخاصة تعيد توجيه أنشطتك مع تشفيرها، فإن معظم الخدمات تخفض سرعاتك بشكل كبير جدًا. بعد اختبار خاصية Smart Location (الموقع الذكي) في سان فرانسيسكو، قمت بالاتصال بخادم لوس أنجلوس 3.

لوس أنجلوس 3:

26 (أبطأ بـ 10 مللي ثانية) زمن التحميل (مللي ثانية)
441.19 (انخفاض 4%) التنزيل (ميجابايت بالثانية)
42.03 (انخفاض 0%) التحميل (ميجابايت بالثانية)

تبعد لوس أنجلوس 110كم عن سان فرانسيسكو، وكان انخفاض السرعة حوالي 3%. كما زاد زمن الاستجابة بحوالي 5مللي ثانية. بعد ذلك، اختبرت خادم في دالاس، التي تبعد عني 2,547كم.

دالاس:

56 (أبطأ بـ 40 مللي ثانية) زمن التحميل (مللي ثانية)
443.14 (انخفاض 4%) التنزيل (ميجابايت بالثانية)
41.97 (انخفاض 0.1%) التحميل (ميجابايت بالثانية)

كان ذلك أسرع بقليل من خادم لوس أنجلوس. ظلت سرعات ExpressVPN جيدة عبر المسافات البعيدة، وفي بعض الأحيان لا تكون حتى المواقع الأقرب بنفس السرعة. للأسف، لا يمكنك معرفة مدى تكدس وازدحام كل خادم من التطبيق (والتي تعرف أيضًا بالنسبة المئوية للحمولة). لكنني أشك أن الخادم في دالاس كان متصل به عدد قليل من المستخدمين في ذلك الوقت، مما جعله أسرع.

لم ألاحظ أي فارق في الأداء بين الخوادم المحلية التي اختبرتها. كانت تجربة الألعاب وبث المحتوى في غاية الانسيابية وبدون تأخير على خادم في نطاق 4,000كم أو أقل.

انخفض متوسط السرعة مع الخوادم المحلية بمقدار 1.5% فقط

جرّب ExpressVPN اليوم

سرعات الاتصالات البعيدة

في معظم الأوقات انخفضت سرعاتي قليلًا عند الاتصال بخوادم بعيدة، ولكنها ظلت مبهرة. يبعد خادم طوكيو 2 عن موقعي بمسافة 8,494كم، ولكنني لم أخسر سوى 11% من سرعة اتصالي الأساسية. من الطبيعي أن تتسبب الشبكة الافتراضية الخاصة في إبطاء سرعة الاتصال بحوالي 15-20%، لذا كانت النتيجة جيدة جدًا بالنسبة لهذا الخادم البعيد.

طوكيو 2:

124 (أبطأ بـ 108 مللي ثانية) زمن التحميل (مللي ثانية)
409.06 (انخفاض 11%) التنزيل (ميجابايت بالثانية)
37.36 (انخفاض 11%) التحميل (ميجابايت بالثانية)

كان ذلك أبطأ 10% من الاتصال عبر خاصية Smart Location (الموقع الذكي) في سان فرانسيسكو. لم أواجه أي اختلاف عند البث أو التصفح مقارنة بالخوادم المحلية. بعد ذلك، قمت بتجربة خادم شرق لندن، والذي يبعد عني 100كم إضافية عن طوكيو.

شرق لندن:

148 (أبطأ بـ 132 مللي ثانية) زمن التحميل (مللي ثانية)
486.30 (أسرع 5%) التنزيل (ميجابايت بالثانية)
39.48 (أبطأ 6%) التحميل (ميجابايت بالثانية)

برغم أنها على الجانب الآخر من العالم بالنسبة لي، كانت سرعتي عند الاتصال بخادم لندن أفضل من سرعتي الأساسية، وهو أمر مبهر ومذهل للغاية.

بشكل عام، صمدت سرعات ExpressVPN بشكل جيد على المسافات البعيدة. حتى عند الاتصال بخادم في ريكيافيك، البعيدة جدًا، حصلت على سرعة تنزيل 414 ميجابايت بالثانية، مما يعني انخفاض 10% فقط!

شكل عام، كانت الخوادم البعيدة جدًا أبطأ، ولكنتي حصلت عند الاتصال بخادم لندن على سرعات أفضل من أي موقع آخر

جرّب ExpressVPN اليوم

اختبارات سرعة البروتوكولات

كان البروتوكول L2TP/IPsec أسرع في اختباراتي عند مقارنته بسرعات كل بروتوكول. بالرغم من أن البروتوكول L2TP/IPsec جاء في المقدمة، فقد كان أداء كل البروتوكولات جيدًا، وحصلت على سرعات أعلى من 300ميجابايت بالثانية.

حصلت مع كل بروتوكول على سرعات أعلى من 300ميجابايت بالثانية

بالرغم من أن بروتوكول L2TP/IPsec هو الأسرع، أنصح دائمًا باستخدام واحد من البروتوكولات الأخرى إذا أمكن. وهذا لأنه بروتوكول أقدم وأقل حماية. كانت سرعات البروتوكولات Lightway TCP، وOpenVPN UDP، وIKEv2 متماثلة تقريبًا. أنصح باستخدام البروتوكول Lightway TCP لتحقيق أفضل توازن بين السرعة والحماية.

هل سرعات ExpressVPN عالية بما يكفي للألعاب؟ نعم

تعد ExpressVPN شبكة افتراضية خاصة ممتازة للألعاب طالما أنك متصل بالخوادم المحلية. عند الاتصال بخوادم أبعد، لم أتمكن من تحميل مباراة لأن زمن الاستجابة كان طويل جدًا.

عندما تلعب في منافسة على الإنترنت، تكون سرعة إدخالك للأوامر في غاية الأهمية. ولهذا السبب تريد زمن استجابة أقل من 100مللي ثانية. إذا استغرقت اللعبة زمنًا أطول لتسجيل الأوامر، لن تصبح ممتعة، حتى التأخير بجزء بسيط من الثانية قد يجعلك تخسر، خاصة إذا كانت لعبة تتطلب ردود فعل فورية.

ولهذا السبب أجريت اختبارات على لعبة Counter-Strike Global Offensive. إنها لعبة إطلاق نار تعتمد على السرعة تتحكم فيها بشكل كامل بالشخصية ويؤثر فيها أقل قدر ممكن من التأخير. بدأت الاختبار بالاتصال بخادم سان فرانسيسكو بزمن استجابة 21 مللي ثانية.

انتظرت 8 ثواني فقط للعثور على مباراة

وجدت مباراة بشكل شبه فوري. بمجرد تحميل اللعبة، تمكنت من الركض والقفز وإطلاق النار بدون أي تأخير على الإطلاق. أنا لست جيدًا في اللعبة، لذا خسرت في النهاية، ولكن أؤكد لكم، لم تكن الشبكة الافتراضية الخاصة هي السبب.

ولكن اللعب على الخوادم الأبعد كان شبه مستحيل. حصلت على أفضل سرعات تنزيل عند الاتصال بخادم شرق لندن، الذي يبعد عني 8,562كم. لذا، قررت أن اختبره في اللعب. معدل سرعات التنزيل لا يهم لأن زمن الاستجابة كان أطول 6 مرات من زمن الاستجابة على خادم سان فرانسيسكو، إذ وصل إلى 148 مللي ثانية. انتظرت 3 دقائق لتحميل اللعبة. وبعد ذلك، قررت الخروج وإعادة الاتصال. وحدث نفس الشيء مجددًا، ولم أتمكن من اختبار تجربة اللعب نفسها.

للأسف، حدثت نفس المشكلة عندما حاولت الاتصال بخادم نيويورك. يبعد ذلك عني بحوالي 4,743كم فقط، ولكنني لم أتمكن من اللعب حتى بعد عدة محاولات. ولذلك، أنصح فقط باستخدام ExpressVPN للألعاب عند الاتصال بخادم قريب منك.

لذا، سوف تتيح لك سرعات ExpressVPN العالية للعب على الإنترنت بأوقات تحميل أقصر بدون تأخير، ولكن إذا اتصلت بخادم قريب منك فقط.

جرّب الألعاب باستخدام ExpressVPN اليوم

الحماية – تشفير على أعلى مستوى، قابل للتخصيص

تمتلك ExpressVPN مجموعة متنوعة من خصائص الحماية وتشفير بدرجة عسكرية لإبقاء بياناتك آمنة في أي موقف. تزعم العديد من الشبكات الافتراضية الخاصة أنها تحميك في حالة انقطاع الاتصال أو تضمن بقاء عنوان IP الخاص بك مخفيًا دائمًا. إلا أن البحث والاختبار والتأكد هي الطرق الوحيدة لاكتشاف إن كانت تلك المزاعم صحيحة.

اختبرت خصائص حماية ExpressVPN الإضافية بشكل شامل، مثل خاصية التوقف التلقائي، والانقسام النفقين والتوافق مع متصفح Tor (تور). بالإضافة لذلك، قمت بمقارنة بروتوكولات الحماية وتعمقت أكثر في اختبار تقنية Lightway الحصرية من الخدمة. وأخيرًا، نظرت إلى نتائج المراجعات الخارجية لأرى أداء بنيتها التحتية وممارساتها تحت المجهر.

العيب الوحيد هو أنني وجدت خدمة ExpressVPN لا تقدم أداة مدمجة لحظر الإعلانات والبرمجيات الخبيثة. إنها خاصية مريحة وسهلة بالتأكيد، إلا أن العديد من أدوات حظر الإعلانات والبرمجيات الخبيثة التي تقدمها خدمات الشبكات الافتراضية الخاصة الأخرى لا تعمل جيدًا. ستحتاج إلى استخدام تطبيق مكتبي مخصص أو مكون إضافي للحصول على حماية كاملة على أي حال. بسبب وجود العديد من أداوت حظر الإعلانات الفعالة المتاحة مجانًا، لم أنزعج كثيرًا من افتقار ExpressVPN لهذه الخاصية في تطبيقاتها.

التشفير – حماية بدرجة عسكرية

تقنية تشفير ExpressVPN تحمي معلوماتك الخاصة. إنها تبقيك آمنًا باستخدام تشفير AES256-بت، والتي تجمع بين شفرة AES 256-بت ومفتاح RSA 4096-بت ومصادقة SHA-512 HMAC. بعبارة أبسط، تصبح بياناتك غير قابلة للاختراق. وهو نفس مستوى التشفير المستخدم في الجيوش، والبنوك والحكومات لحماية البيانات الحساسة.

عدد “البت” يتيح لك معرفة عدد الاحتمالات المتاحة لعمل مفتاح الشفرة. في حالة 1 بت، يكون هناك احتمالين لعمل مفتاح. ومع 8 بت، يصبح الاحتمال 256 مفتاح؛ ومع 256 بت، تحصل على رقم من 78 خانة! حتى أقوى جهاز كمبيوتر في العالم سوف يستغرق ملايين السنين لفك تشفير 0.1% فقط من البيانات.

تستخدم ExpressVPN مصادقة SHA-512 HMAC (أو المصافحة) لزيادة مستوى تأمين وحماية نقل البيانات، مثل مشاركة ملفات P2P. باستخدام مفتاح سري تشاركي، يصبح لدى كل من المرسل والمستقبل طريقة للتحقق من مصداقية وأصالة الملف. أي تغيير في المفتاح السري سيكون إثبات على تلاعب شخص ما بالملف، وبالتالي يتم التعرف على أي تسريب أو اختراق والتعامل معه بسرعة.

تستخدم ExpressVPN أيضًا خاصية السرية الأمامية المثالية. تعمل السرية الأمامية المثالية على تغيير مفتاح التشفير كل مرة تسجل فيها دخولك. لذا، حتى إذا اكتشف شخص ما المفتاح (وغير أمر غير محتمل)، لن يتمكن من فك تشفير أي من جلساتك السابقة أو المستقبلية على الشبكة الافتراضي الخاصة (لأنها تستخدم مفتاح مختلف).

كل بروتوكول سيعمل على تغيير مستوى التشفير قليلًا. على سبيل المثال، بروتوكول Lightway يستخدم wolfSSL بدلًا من AES. لا يزال التشفير من فئة 256-بت، ولكنه من منظور الحماية، مفتوح المصدر، مما يعني خضوعه للاختبارات والتحديثات من جهات خارجية باستمرار.

جرّب ExpressVPN اليوم

بروتوكولات الحماية – العديد من الخيارات على كل الأجهزة

يقدم ExpressVPN العديد من بروتوكولات الحماية التي تتيح لك تخصيص الشبكة الافتراضية الخاصة في أي موقف. البروتوكولات هي مجموعة من القواعد تستخدمها الشبكة الافتراضية الخاصة حتى تتيح لك معرفة كيفية تشفير معلوماتك. يمكن اختيارها من شريط البروتوكولات في تطبيقات ويندوز، وماك، وأندرويد، وiOS. وعلى لينوكس، ستحتاج إلى استخدام شريط الأوامر.

الخيارات المتقدمة لبروتوكول Lightway تتيح لك تغيير مفتاح التشفير

كل البروتوكولات مختلفة قليلًا:

  • Lightway: تم تطوير هذا البروتوكول بواسطة ExpressVPN ولا تقدمه أي شبكة افتراضية خاصة أخرى. يستهلك البروتوكول طاقة البطارية بشكل أقل وينتقل بين الشبكات بانسيابية، مما يجعله خيار جيد للهواتف. كما أن خيار TCP أفضل للشبكات غير الموثوقة، وكان أسرع 10% في اختباراتي من UDP.
  • OpenVPN: لأنه بروتوكول مفتوح المصدر، فهو واحد من أكثر البروتوكولات أمانًا. يستمر الأشخاص من جميع أنحاء العالم في اختبار الرمز البرمجي لتقويته وتعزيزه. ويوفر أيضًا الخيارين UDP وTCP. وكانت سرعتهما شبه متماثلة في اختباراتي
  • IKEv2: هناك اعتقاد عام أنه أسرع من OpenVPN، ولكنه في اختباراتي كان أسرع 1% فقط. لا أستخدم هذا البروتوكول إلا إذا كانت البروتوكولات الأخرى لا تعمل لأنه ليس على نفس مستوى الحماية. لا يوجد خيار TCP، لذا سيتم حظره بواسطة بعض برامج جدران الحماية.
  • L2TP/IPsec: من أقدم البروتوكولات، لذا فهي آخر الخيارات الآمنة. ولكنه كان الأسرع في اختباراتي على أي حال. يمكنك استخدام هذا البروتوكول إذا كنت تريد السرعة على حساب الحماية.

سيكون لديك خيارات مختلفة للبروتوكولات بناء على جهازك:

أجهزة الراوتر لينوكس iOS أندرويد ماك ويندوز
Lightway
OpenVPN
L2TP/IPsec
IKEv2

هناك أيضًا خيار الاختيار التلقائي. سوف يختار لك أفضل بروتوكول بناء على اتصالك الحالي. بالإضافة لذلك، بعض الخوادم لا تدعم L2TP/IPsec. يمكنك التحقق من قائمة الخوادم على موقع ExpressVPN لنرى أيهم يوفر ذلك.

بشكل عام، أنصح باستخدام بروتوكول Lightway TCP لأنه يحقق لك التوازن بين السرعة والحماية.

Lightway

بروتوكول Lightway هو البروتوكول الخاص والحصري من ExpressVPN، يمتاز بأنه خفيف جدًا، مما يجعله مثاليًا للأجهزة الهاتفية. هناك بعض المزايا لاستخدام Lightway:

  • سرعات عالية. تمكنت من الوصول إلى سرعات تنزيل 5% أعلى من الاتصال العادي. يمكنك أيضًا التبديل من تشفير wolfSSL إلى ChaCha20 لتعزيز السرعات أكثر.
  • تشفير محدّث. يوفر wolfSSL مكتبة تشفير عصرية يتم اختبارها ومراجعتها من جهات خارجية لتقديم تشفير 256-بت بدرجة عسكرية.
  • تغيير الشبكات بسرعة. عندما تنقطع الإشارة، يعمل بروتوكول Lightway على إخماد اتصالك بالشبكة الافتراضية الخاصة بدلًا من إنهائه. ويتيح لك إعادة الاتصال مباشرة عند التبديل من شبكة WiFi إلى شبكة هاتفية. كما يساعدك على الاتصال بشكل أسرع عند إعادة تنشيط الهاتف من وضع النوم أو وضع الطيران.
  • الاتصال فورًا. في أغلب الأوقات، تمكنت من الاتصال عبر بروتوكول Lightway في أقل من ثانية.
  • قاعدة رموز برمجية صغيرة. يمتلك بروتوكول Lightway حوالي 1,000 سطر فقط من الرموز البرمجية، لهذا هو من أخف بروتوكولات الشبكات الافتراضية الخاصة. وهذا يجعل مراجعة واختبار Lighway أسهل. ويعني أيضًا أنه يستهلك طاقة بطارية أقل، لذا سيكون رائعًا عند تشفير الأنشطة على الهاتف.

بالرغم من أن ExpressVPN لا توفر بروتوكول Wireguard، فإن بروتوكول Lightway بديل مناسب لأنه على نفس القدر من السرعة والأمان. كما تخطط ExpressVPN لعمل مكتبة مفتوحة المصدر لبروتوكول Lightway قريبًا، مما سيجعله أكثر أمانًا.

جرّب ExpressVPN اليوم

نتائج اختبار التسرّب – نجحت

نجحت ExpressVPN في كل اختبارات التسرب على تطبيقات ويندوز وماك وأندرويد وأيفون. في مجموعة الاختبارات الأولى، استخدمت ipleak.net مع 10 خوادم مختلفة.

برغم أنني في كاليفورنيا، نجح الاختبار في رصد خادم الشبكة الافتراضية الخاصة في مونتريال فقط

توضح الصورة بالأعلى أن كل اختباراتي أظهرت عنوان IP وDNS لخادم مونتريال فقط الذي اتصلت به من التطبيق. تعد تسريبات IPv4، وIPv6، وWebRTC، وDNS من الطرق المختلفة التي يمكن الوصول بها لبياناتك. حتى إذا تمكنت الشبكة الافتراضية الخاصة من القيام بعمل رائع في حمايتك بكل الطرق، ستظل تلك التسريبات واردة الحدوث. ولهذا السبب من الرائع أن توفر ExpressVPN حماية مدمجة من التسريبات لإخفاء بياناتك من كل الطرق التي يستخدمها المخترقون للوصول إليها.

خوادم DNS خاصة على كل الخوادم

أحد أسباب قدرة ExpressVPN على النجاح في اختبارات التسرب هي خوادم DNS الخاصة. ستحتاج إلى الوصول إلى شبكة يُطلق عليها خادم اسم النطاق (DNS) للتنقل بين المواقع الإلكترونية. خادم DNS الخاص يزيل الحاجة إلى هذا الوسيط، مما يخلصك من نقطة أخرى يمكن أن تتسرب من خلالها معلوماتك.

هناك خيار لاستخدام DNS الخاص بك، ولكنني أنصح بالالتزام بخوادم DNS الخاصة من ExpressVPN كلما أمكن.

جرّب ExpressVPN اليوم

مراجعات مستقلة

تتم المراجعات المستقلة بواسطة Cure53 وPwC وأثبتت أن ExpressVPN آمنة كما تزعم. لا توجد الكثير من الشبكات الافتراضية الخاصة التي تخضع لمراجعات مستقلة على سياسات الاحتفاظ بالسجلات. وهذا يُظهر أن ExpressVPN لديها سياسة صادقة لا تمانع في أن تخضع للاختبار.

تمتلك Cure53 فريقًا للحماية الإلكترونية يقوم بتقييم امتدادات المتصفحات على كروم وفايرفوكس. وبالرغم من عدم وجود أي شيء قد يسمح للمخترقين بإعادة توجيه أنشطة إلى موقع خبيث، فقد وجدوا بعض المشكلات البسيطة. وبعد شهر، تحققت Cure53 من معالجة ExpressVPN لتلك المشكلات. امتدادات المتصفح أيضًا مفتوحة المصدر، لذا يمكن لأي شخص لديه المعرفة والقدرة التقنية على إجراء اختبار مشابه.

تعد PricewaterhouseCoopers (PwC) واحدة من شركات المراجعة الرائدة في المجال. على مدار شهر كامل، راجعت الشركة سياسة خصوصية ExpressVPN وتقنية TrustedServer عن طريق اختبار الرمز البرمجي وإجراء مقابلات مع أفراد الفريق. وفي يونيو 2019 و2020، نُشرت نتائج المراجعات ليراها الجميع. وجدت PwC أن ExpressVPN تلتزم بتقديم كل خصائص الحماية والخصوصية التي تعلن عنها.

خاصية الإيقاف التلقائي

خاصية الإيقاف التلقائي من ExpressVPN توقف اتصالك بالإنترنت إذا انقطع اتصالك بالشبكة الافتراضية الخاصة، حتى تظل محميًا. إنها خاصية أساسية في أي شبكة افتراضية خاصة، وتُطلق ExpressVPN على إصدارها من تلك الخاصية “Network Lock” (قفل الشبكة).

على تطبيق أندرويد، يوجد الخيار تحت حماية الشبكة

لاختبار هذه الخاصية، حاولت تنشيط موقع إلكتروني أثناء التبديل إلى خادم تورنتو. ولأن الاتصال بالخادم لم يكتمل، أخبرتني ExpressVPN في المتصفح أن الاتصال بالإنترنت غير متاح.

خاصية Network Lock (قفل الشبكة) غير متاحة لأجهزة iOS

على أجهزة ويندوز ولينوكس وماك، يتم تمكين خاصية التوقف التلقائي آليًا. يمكنك كذلك منح إذن الوصول للأجهزة على شبكة LAN. ويعد هذا مفيدًا إذا كان لديك طابعة متصلة بشبكة WiFi، حتى لا تتأثر المستندات بأي عطل في الاتصال بالخادم. في التطبيقات المكتبية وأندرويد، يمكنك تشغيل أو إيقاف خاصية التوقف التلقائي، ولكن لا يمكنك ذلك على تطبيق أجهزة الراوتر. يُطلق على الخاصية Network Protection (حماية الشبكة) في أندرويد، ويحتاج إلى خطوة إضافية للتنشيط: ستحتاج إلى إعداد الشبكة الافتراضية الخاصة على وضع “التشغيل دائمًا” في إعدادات أندرويد.

وبرغم توافر خاصية Network Lock (قفل الشبكة) على تطبيقات الأجهزة المكتبية وأجهزة أندرويد وأجهزة الراوتر، فلا تتوفر خاصية الإيقاف التلقائي لأجهزة iOS. عندما تحقق من أفضل الشبكات الافتراضية الخاصة لأجهزة الهواتف، ومن بينهم أجهزة iOS، كانت ExpressVPN من بين أفضل الخدمات. لذا، من المؤسف أن تغيب تلك الخاصية المهمة.

جرّب ExpressVPN اليوم

Split Tunneling (الانقسام النفقي)

خاصية Split Tunneling (الانقسام النفقي) تتيح لك استثناء بعض الأنشطة من الاتصال بالشبكة الافتراضية الخاصة. ويصبح هذا مفيدًا عندما تحتاج إلى اتصال محلي للقيام بالمعاملات المصرفية مع بث المحتوى في منطقة أجنبية. يمكنك كذلك استخدام الخاصية للطباعة أو لتوفير النطاق الترددي أثناء تنزيل الملفات (من خلال تشفير تطبيق التورنت فقط).

للبدء، ستحتاج إلى تحديد التطبيقات التي تستخدم الشبكة الافتراضية الخاصة. إضافة وإزالة التطبيقات في غاية السهولة، ولكن ستحتاج إلى قطع اتصالك بالشبكة الافتراضية الخاصة أثناء إضافة تلك الاستثناءات.

سوف تحتاج إلى إيقاف اتصالك بالشبكة الافتراضية الخاصة لإضافة أو إزالة التطبيقات والمواقع الإلكترونية

تحت إعدادات Split Tunneling (الانقسام النفقي)، لديك 3 خيارات:

  • كل التطبيقات تستخدم الشبكات الافتراضية الخاصة
  • عدم السماح للتطبيقات المحددة باستخدام الشبكة الافتراضية الخاصة
  • السماح للتطبيقات المحددة فقط باستخدام الشبكة الافتراضية الخاصة

اخترت الخيار الثاني ومنعت أي تطبيق بنكي من الاتصال بالشبكة الافتراضية الخاصة لاختبار الخاصية.

اتصلت بخادم بريطاني وعدت إلى تشغيل منصة BBC iPlayer. عملت المنصة بنجاح، وتمكنت من بث مسلسل Sherlock مع الاتصال في نفس الوقت بتطبيق البنكي الأمريكي.

هذه الخاصية متاحة لتطبيقات لينوكس وويندوز وأندرويد وماك وأجهزة الراوتر. ولكن خاصية الانقسام النفقي غير متاحة حاليًا في تطبيق iOS.

التوافق مع متصفح Tor (تور)

يمكنك استخدام ExpressVPN مع متصفح Tor (تور) (التوجيه البصلي) باستخدام طريقة الاتصال Tor over VPN (تور عبر الشبكة الافتراضية الخاصة). يعد Tor (تور) متصفح خاص يقوم بتشفير كل الأنشطة داخل الشبكة، لإخفاء هوية بياناتك. ولأنه أحد المنافذ الرئيسية للوصول إلى الإنترنت المظلم، فهو يلديه سمعة سيئة باستضافة العديد من مواقع الإنترنت المظلم حيث يتم ممارسة العديد من الأنشطة غير القانونية. ولكن يعد متصفح Tor (تور) ضروريًا أيضًا لأنه يسمح للنشطاء والصحفيين بمشاركة معلومات مهمة من أي مكان دون الكشف عن هويتهم.

لكي تعمل ExpressVPN مع متصفح Tor (تور)، ستحتاج إلى الاتصال بالشبكة الافتراضية الخاصة أولًا. سوف يتيح لك ذلك الوصول إلى متصفح Tor (تور) حتى إذا لم يكن متاحًا على شبكتك. ولن تضطر إلى القلق أيضًا بشأن وضع علامة مراقبة على أنشطتك لاستخدامك متصفح (Tor)، وستحصل على حماية إضافية ضد أي مشكلات أو ثغرات في المتصفح.

حتى أن ExpressVPN لديها الموقع البصلي (.onion) الخاص بها في شبكة Tor (تور). وهذا مفيد لأنه يتيح لك الوصول إلى المواقع المحظورة في الدول التي تفرض رقابة كبيرة على الإنترنت. لذا، إذا نسيت تنزيل تطبيق الشبكة الافتراضية الخاصة قبل السفر إلى الصين، سيظل بإمكانك تنزيل التطبيق عبر متصفح Tor (تور).

ستحتاج إلى الاتصال بالشبكة الافتراضية الخاصة أولًا قبل تحميل متصفح TOR (تور)

لأن متصفح Tor (تور) عالي التشفير، فإنه أبطأ قليلًا من المتصفحات التقليدية. عندما اتصال بخادم لوس أنجلوس 1، تمكنت من تحميل متصفح Tor (تور) في 4 ثواني. استغرق الوصول إلى موقع ExpressVPN البصلي (.onion) 9 ثواني. وهذا معادل لسرعاتي بدون الاتصال بالشبكة الافتراضية الخاصة، لذا استخدمت متصفح Tor (بدون أي تأخير إضافي).

بفصل السرعات الهائلة، وسياسة عدم الاحتفاظ بالسجلات، والتشفير القوي، وخاصية الإيقاف التلقائي، وتقنية TrustedServer ، تصبح خدمة ExpressVPN خيارًا مثاليًا مناسبًا للعمل مع متصفح TOR (تور).

ابق آمنًا مع ExpressVPN

الخصوصية – شركة موثوقة لن تخزن بياناتك

سياسة خصوصية ExpressVPN، موقعها، وملكيتها يجعلونها أكثر شبكة افتراضية خاصة آمنة يمكنك الحصول عليها. الثقة من العوامل المهمة عندما تستخدم شبكة افتراضية خاصة. تعمل الشبكات الافتراضية الخاصة على إخفاء معلوماتك من الحكومات والمخترقين والشركات التقنية العملاقة مثل جوجل. ولكن لكي تفعل ذلك، ستحتاج الشبكات الافتراضية الخاصة إلى الوصول لبياناتك.

عندما تتصل بشبكة افتراضية خاصة، ستقوم بتسليم عنوان IP الخاص بك وسجلات أنشطتك على الإنترنت لجهة خارجية. ولهذا السبب من المهم أن تختار شركة موثوقة لتكون مسؤولة عن المعلومات التي تقدمها لهم. لحسن الحظ، أثبتت ExpressVPN أنها تأخذ مسألة خصوصية العميل على محمل الجد.

هل تحتفظ ExpressVPN بالسجلات؟ لا

تمتلك ExpressVPN سياسة صارمة لعدم الاحتفاظ بالسجلات، لذا لن تقوم بتخزين أو مشاركة أو بيع معلوماتك الخاصة.

تحتفظ فقط برسائل البريد الإلكتروني ومعلومات الفواتير إلى جانب بيانات مخفية الهوية لتحسين أداء الخدمة

تذكر ExpressVPN أنها تجمع فقط:

  • المعلمات التي تستخدمها للتسجيل للخدمة (بيانات الدفع وعنوان البريد الإلكتروني)
  • عدد التطبيقات وإصدارات التطبيقات التي تستخدمها
  • يوم الاتصال بالخدمة (بدون تحديد زمن معين)
  • موقع الخادم الذي تتصل به (ولكن بدون عنوان IP الذي يتم إسناده إليك)
  • كم البيانات التي تنقلها في يوم واحد

كنت منبهر بهذا الكم المنخفض من البيانات التي تجمعه الخدمة؛ لا يمكنني التفكير في شبكة افتراضية خاصة أخرى تجمع كم أقل من البيانات. هذا أقل قدر مطلوب من المعلومات لتشغيل الشبكة الافتراضية الخاصة والحفاظ على آلية التواصل مع عملائها. وتكشف ذلك فقط أنك استخدمت الشبكة الافتراضية الخاصة في وقت ما، ولا أكثر من ذلك.

ولتوفير المزيد من الحماية لك، يمكنك الدفع باستخدام العملات المشفرة وإنشاء بريد إلكتروني جديد خاص بحسابك على الخدمة. تواصلت مع خدمة الدعم من ExpressVPN عبر الدردشة لأرى إن كان من الممكن حذف بياناتي ومعلومات الدفع وعنوان بريدي الإلكتروني. ووجدت ذلك ممكنًا ولكن بعد إلغاء الاشتراك.

يمكن أن يتم ذلك بعد أن تلغي حسابك

خدمة ExpressVPN لا تجمع:

  • عنوان IP الخاص بك أو عنوان IP الذي تسنده الشبكة الافتراضية الخاصة إليك
  • البيانات عن سجل التصفح الخاص بك (المواقع الإلكترونية التي تصل إليها)
  • البيانات الوصفية
  • استفسارات DNS (المواقع الإلكترونية التي تحاول الوصول إليها)

بعبارة أخرى، لا توجد سجلات لمكان استخدامك خدمة ExpressVPN أو ما فعلته أثناء الاتصال بالخدمة.

يمكن مشاركة المعلومات التشخيصية مع ExpressVPN طوعًا. وعندما تقوم بتنزيل التطبيق، يمكنك اختيار “لا، شكرًا” على صفحة “المساعدة في تحسين ExpressVPN”.

إذا اخترت المشاركة، سوف تحصل الشركة على بيانات مخفية الهوية لا يمكن ربطها إليك

وفوق كل ذلك، خضعت سياسة عدم الاحتفاظ بالسجلات من ExpressVPN للاختبار عام 2017. صادرت الحكومة التركية أحد خوادم ExpressVPN أثناء بحثها عن معلومات عن أحد المطلوبين. ولكنهم لم يجدوا أي شيء بسبب عدم تخزين أي بيانات، مما يثبت أن سياسة عدم الاحتفاظ بالسجلات صادقة وصحيحة.

شركة ExpressVPN International Limited (الشركة الأم خلف التطبيق) تستخدم خدمة ExpressVPN باعتبارها المصدر الرئيسي للأرباح. كما عملت الشركة مع مركز الديمقراطية والتكنولوجيا للمساعدة في تخزين حقوق الخصوصية حول العالم. وكل هذا، إلى جانب سجلها النظيف، أثبت أن ExpressVPN ملتزمة تجاه إخفاء هوية مستخدمها على الإنترنت.

تقع في الجزر العذراء البريطانية الموالية للخصوصية

تقع ExpressVPN في الجزر العذراء البريطانية، الدولة التي ليست لديها قوانين إلزامية للاحتفاظ بالبيانات. البلد التي يتم تأسيس شركة الشبكة الافتراضية الخاصة ها مهمة لأنها ستكون ملزمة باتباع القواعد واللوائح في ولايتها القضائية. وإلى جانب قوانين الخصوصية القوية، من الصعب جدًا أن تحصل جهات الادعاء فيها على مذكرة قانونية. لا تطبق تلك الدولة برامج مراقبة وسعة النطاق، وتقع الجزر العذراء البريطانية خارج تحالف العيون الـ 14 (أو الدول الأعضاء بالمعاهدة الأمريكية البريطانية). وهو اتفاق بين الدول لمشاركة البيانات عن مواطنيهم.

برغم إنها إقليم تابع لبريطانيا، فإن الجزر العذراء البريطانية تخضع للحكم الذاتي بالكامل. وهذا جيد لأن بريطانيا من دول تحالف العيون الـ 14. بإمكان أي دولة أخرى أن تتقدم بطلب التماس للمحكمة العليا في الجزر العذراء البريطانية لمشاركة البيانات، ولكن لا يمكنهم إجبارها على الكشف عن معلومات تخص المواطنين أو الشركات لديهم. حتى إذا تمكنت دولة أخرى من إقناعهم، فإن شركة ExpressVPN نفسها لا تحتفظ بأي بيانات عن عملائها على أي حال. وهذا يضيف طبقة إضافية من الحماية عندما يكون المقر الرئيسي في دولة مناصرة للخصوصية.

جرّب ExpressVPN اليوم

أنشطة التورنت – دعم أنشطة P2P على كل خادم للتنزيل بسرعة

تسمح خدمة ExpressVPN بمشاركة ملفات P2P بنطاق ترددي غير محدود على كل خادم، مما يجعلها خيارًا رائعًا لأنشطة التورنت.

تقصر العديد من الشبكات الافتراضية الخاصة أنشطة P2P على خادم معين، ولكن مع ExpressVPN، سوف تتمكن من استخدام أفضل موقع خادم بالقرب منك للحصول على أفضل السرعات. تعمل ExpressVPN مع تطبيقات التورنت qBitTorrent، وTransmission، وVuze، وDeluge، وuTorrent، و arabp2p، وعرب تورنت، وتورنت عربي، وكل تطبيقات P2P المعروفة الأخرى. كما تعمل مع منصة Kodi، حيث يمكنك الوصول إلى مواقع بث المحتوى عبر اتصال P2P.

لاختبار أداء التورنت مع ExpressVPN، استخدم تطبيق uTorrent لتنزيل الفيلم المتاح للجمهور بدون حقوق نشر A Boy and His Dog. على خادم نيويورك، تمكنت من التنزيل بسرعة 2.1ميجابايت/ث والسيدر 0.44 فقط. مما أتاح لي تنزيل ملف بحجم 700ميجابايت في أقل من 10 دقائق.

حتى مع 0.44 سيدر فقط، وصلت سرعة التنزيل إلى 2.1ميجابايت بالثانية

تدعم ExpressVPN خاصية توجيه المنفذ على تطبيق أجهزة الراوتر فقط، وليس على التطبيقات الأخرى. ولا توفر بروكسي SOCKS5. عادة ما يستخدم الأشخاص ذلك البروكسي لسرعة التنزيل، ولكن كما اتضح في الاختبار، تمكنت من التنزيل بسرعة عالية بدون تلك الخصائص.

كل بروتوكولات الحماية والخصوصية على ExpressVPN سوف توفر لك الحماية أثناء استخدام أنشطة التورنت. على سبيل المثال، الحماية المدمجة من التسرب وخاصية الإيقاف التلقائي هي خصائص أساسية لتظل مخفي الهوية أثناء استخدام برنامج مشاركة الملفات P2P. تتيح لك خاصية الانقسام النفقي الحفاظ على اتصالك المحلي بالإنترنت مع إخفاء عنوان IP الحقيقي من تطبيق التورنت. كل ذلك إلى جانب سرعات ExpressVPN المذهلة يجعلها شبكة افتراضية خاصة رائعة لأنشطة التورنت.

بشكل عام، لا أشجع أن أو فريقي أي استخدامات غير شرعية لأنشطة التورنت أو بث المحتوى، ولكن العديد من الأشخاص يستخدمون خدمات P2P لمشاركة الملفات بشكل شرعي وقانوني. أنصحكم بالبحث عن أي تطبيقات تستخدمها لتنزيل التورنت للتأكد من عدم مشاركة أفلام أو مسلسلات خاضعة لحماية حقوق النشر.

جرّب ExpressVPN اليوم

هل تعمل ExpressVPN في الصين؟ نعم

يمكنك استخدام ExpressVPN في الصين، ولكن من الأفضل أن تقوم بتنزيل تطبيق الخدمة قبل أن تدخل البلاد. هناك شبكات افتراضية خاصة قليلة معتمدة من الحكومة وهي قانونية في الصين، حتى الآن، وتكافح الحكومة خدمات الشبكات الافتراضية الخاصة عن طريق منعها وحظرها. من غير الشائع أن تطارد الحكومة الافراد الذين يستخدمون تلك الخدمات. ولكن على أي حال، ننصحك بقراءة أكبر قدر ممكن من المعلومات عن استخدام الشبكات الافتراضية الخاصة في الصين حتى تكون على علم تام بكل المخاطر.

تفرض الحكومة الصينية رقابة صارمة على استخدام الإنترنت في البلاد. لا يمكن الوصول لمواقع مثل جوجل وتويتش وتويتر وفيسبوك ويوتيوب باتصالات الإنترنت الصينية العادية. تُعرف هذه الرقابة على الإنترنت بجدار الحماية الصيني العظيم. ولوكن عندما تتبعت الحكومة الصينية وقمعت استخدام الشبكات الافتراضية الخاصة منذ عدة سنوات، كانت ExpressVPN من الخدمات القليلة جدًا التي ظلت تعمل (ولا تزال) حتى الآن.

كما تمتلك ExpressVPN خوادم في هونج كونج، والتي تسمح لك بالوصول للقنوات والمواقع الصينية وأنت خارج الصين.

بالرغم من أن زمن الاستجابة طويل جدًا للألعاب (يصل إلى 202مللي ثانية)، تحسن سرعات التنزيل لدي عند الاتصال بخادم هونج كونج 2 بنسبة 19%! وتمكنت من بث المسلسلات الصينية بجودة عالية بدون انقطاع.

ويعمل الأمر بشكل عكسي أيضًا؛ بإمكان من هم في داخل الصين الوصول إلى المواقع التي تخضع للرقابة الرقمية باستخدام خوادم خارجية. ولأن ExpressVPN تستخدم تقنية التعتيم، تحتفظ أيضًا بقائمة محدثة من الخوادم المضمون عملها في الصين، وبذلك تكون جاهزًا تمامًا عند السفر إلى الصين. وللبقاء آمنًا، أنصحكم بالقيام ببعض الأبحاث بسبب التغيير المستمر للقوانين واللوائح.

ستحتاج إلى إعداد البروتوكول إلى الوضع التلقائي والاتصال بأحد الخوادم المقترحة التي تعمل في الصين

أخبرني فريق الدعم أن الخدمة تعمل أيضًا في الدول التي تفرض قيودًا مثل تركيا والسعودية والإمارات (وأي مكان به اتصال بالإنترنت). أما للصين على وجه التحديد، تقدم الشركة على موقعها الإلكتروني نصائح في حالة وجود أي مشكلة. ستحتاج إلى التأكد من تحديث التطبيق، وإعداد البروتوكول على الاختيار التلقائي، واستخدم أحد الخوادم التي تنصحك بها الخدمة للاتصال من الصين. تتغير تلك الأمور باستمرار، لذا احرص على أن تتحقق من القائمة في كل مرة تتصل بها.

تسمح لك ExpressVPN بالوصول إلى فيسبوك وجوجل وواتساب ونتفلكس وغيرهم من داخل الصين. ولكن تذكر أن تقوم بتثبيت تطبيق الخدمة قبل دخول البلاد للتأكد من عدم إيقافها. إذا أردت تنزيل التطبيق من داخل الصين، ستتمكن من فعل ذلك باستخدام متصفح Tor (تور) للوصول إلى الموقع البصلي (.onion) للخدمة.

جرّب ExpressVPN اليوم

سهولة الإستخدام

10.0

تطبيقات ExpressVPN المكتبية والهاتفية جذابة ومستقرة وسهلة الاستخدام. وهي أنيقة بتصميم عصري وزر تشغيل كبير في المنتصف. قد يبدو ذلك بسيطًا للغاية، ولكنك ستندهش من عدد خدمات الشبكات الافتراضية الخاصة التي تجعل أمرًا أساسيًا مثل الاتصال بالخدمة في غاية الصعوبة.

النقاط الثلاث تأخذك إلى قائمة الخوادم، والخطوط الثلاثة تتيح لك الوصول إلى الخيارات

يمكنك أن تختار تحديد موقع الخادم الذي تريد استخدامه أو الاستفادة من خاصية Smart Location (الموقع الذكي) للاتصال بنقرة واحدة. ويقوم ذلك بتوصيلك تلقائيًا بأقرب خادم عالي السرعة من أجل الحصول على حماية سريعة.

الأمر الآخر الذي أعجبني هو أن التطبيق يعرض الخوادم الأخيرة التي اتصلت بها. والخوادم المقترحة تساعدك على الاتصال بسرعة بمجرد فتح تطبيق الشبكة الافتراضية الخاصة. بالإضافة لذلك، تطبيقات ويندوز وماك متماثلين في ذلك.

من السهل أن تتنقل في التطبيق للعثور على الإعدادات: انقر على قائمة الخطوط الثلاثة. ومن هناك، يمكنك استخدام اختبار السرعة، أو تغيير بروتوكولات الحماية، أو الوصول إلى خاصية الانقسام النفقي، واستخدام أزرار التبديل لتشغيل أو إيقاف الخصائص الأخرى، مثل خاصية Network Lock (قفل الشبكة).

جرّب ExpressVPN اليوم

الإعداد والتثبيت – مباشر وسريع على كل جهاز

استغرق الأمر أقل من 4 دقائق للتسجيل وتثبيت ExpressVPN.

اختر جهازك واضغط على زر التنزيل الأخضر الكبير

دليل تثبيت ExpressVPN خطوة بخطوة:

الدليل السريع:كيفية تثبيت ExpressVPN في 3 خطوات سهلة

  1. اختر باقة. اذهب إلى الموقع الإلكتروني ExpressVPN لبدء عملية التسجيل. اختر باقة وأدخل معلوماتك.
  2. تثبيت التطبيق. سجل على الموقع الإلكتروني، ثم قم بتنزيل التطبيق الخاص بجهازك المفضل وأدخل رمز التفعيل.
    .
  3. تصفح الإنترنت بأمان! اتصل بخادم بنقرة واحدة وتصفح الإنترنت وأنت تدرك أنك محمي تمامًا!

تنفع هذه الطريقة مع أجهزة ويندوز وماك وiOS وأندرويد. إذا كنت تستخدم لينوكس، سوف تحتاج إلى استخدام سطر الأوامر. إنه بنفس سرعة تثبيت إصدارات أخرى، وتقدم ExpressVPN إرشادات إعداد تفصيلية على موقعها الإلكتروني.

تمتلك Firestick تطبيقها الخاص الذي يمكنك تنزيله مثل أي تطبيق آخر. وستكون خاصية MediaStreamer أفضل خيار لك للإعداد على تلفزيونات أندرويد، وأجهزة Nvidia Shield، وRoku، وتلفزيونات أبل، وChromecast، وتلفزيونات سامسونج، وKindle Fire، وXbox، وPlaystation، وNintendo Switch.

جرّب ExpressVPN اليوم

التوافق مع الأجهزة – متوفرة على عشرات الأجهزة

تتوافق ExpressVPN مع كل نظام تشغيل معروف على مجموعة كبيرة ومتنوعة من الأجهزة. تتوفر تطبيقات أصلية تعمل على أنظمة ويندوز، وماك، وأندرويد، وiOS، ولينوكس. كما تتوفر تطبيقات أيضًا للعديد من أجهزة الراوتر.

خاصية Mediastreamer تجعل الاتصال بالأجهزة التي لا تمتلك تطبيقات أصلية في غاية السهولة

والأمر الرائع بخصوص ExpressVPN هو مدى بداهة التطبيقات على كل الأجهزة. تتطابق الوظائف في كل تطبيق بشكل كبير بغض النظر عن نظام التشغيل أو الجهاز الذي تستخدمه. الاستثناء الوحيد هو تطبيق لينوكس. لا يحتوي التطبيق على واجهة رسومية، لذا كان عليّ التعامل مع التطبيق باستخدام الأوامر النصية. وجدت تبديل الخوادم والوصول إلى كل خاصية باستخدام سطر الأوامر في غاية السهولة.

وبينما تبدو جميع التطبيقات متشابهة، قد يكون هناك اختلافات طفيفة في الخصائص المتوفرة في كل تطبيق.

أجهزة الراوتر لينوكس iOS أندرويد ماك ويندوز
واجهة مستخدم رسومية
خاصية التوقف التلقائي
بروتوكول IKEv2
بروتوكول Lightway
الانقسام النفقي

بالإضافة إلى تلك أنظمة التشغيل، تتيح لك خاصية MediaStreamer الاتصال بسهولة بالأجهزة التي لا تدعم الشبكات الافتراضية الخاصة عادة. ويتضمن ذلك أجهزة Xbox، وPlaystation، وأجهزة الراوتر غير المدعوم وأجهزة التلفزيون الذكية. كما تمتلك الخدمة امتدادات لمتصفحات كروم وفايرفوكس ومايكروسوفت إيدج. كل ذلك يعني أنها متاحة على عدد أجهزة أكثر من أي شبكة افتراضية خاصة أخرى.

جرّب ExpressVPN اليوم

الأجهزة المكتبية – تطبيقات لأجهزة ويندوز وماك ولينوكس

تطبيقات ويندوز وماك من ExpressVPN متماثلة تقريبًا. حتى أنها تتشارك نفس البروتوكولات (OpenVPN، وIKEv2، وL2TP/IPsec، وLightway)، وهو أمر نادر جدًا. الفارق الوحيد هو أنك لن تجد خاصية الانقسام النفقي إذ كنت تستخدم نظام تشغيل OS 11 على جهاز ماك.

ستحتاج إلى نظام تشغيل ويندوز 7 أو أحدث، ونظام تشغيل macOS 10.10 أو أحدث.

الفارق الوحيد هو أن تطبيق ماك لا تتوفر به خاصية الانقسام النفقي

وجدت التطبيق سهل الاستخدام على كل الإصدارات المكتبية الثلاثة، برغم من أنني احتجت إلى بعض الوقت لتعلم استخدام شريط الأوامر على نظام لينوكس. لا يوفر التطبيق واجهة مستخدم رسومية. لذا يحتاج إلى أن يتم تثبيته واستخدامه بواسطة شريط الأوامر. على سبيل المثال، الأمر “expressvpn connect” سيقوم بتوصيلك بآخر خادم استخدمته. والأمر “expressvpn list all” سوف يعرض لك مجموعة الخوادم الكاملة للاختيار من بينها. بينما معظم مستخدمي لينوكس سيكونون معتادين على استخدام التطبيقات بدون واجهة رسومية، قد يكون ذلك عيبًا لدى البعض.

إلى جانب خاصية الانقسام النفقي، يمتلك إصدار لينوكس كل الخصائص الأساسية الأخرى للتطبيقات المكتبية. وتتضمن الفوارق الأخرى الملحوظة أنه يستخدم بروتوكولات Lightway وOpenVPN ولا يمكنك استخدام اختصارات للتطبيق مثلما هو الحال في نظام ويندوز وماك. هذه الخاصية تمنحك إمكانية الوصول بنقرة واحدة إلى المواقع الإلكترونية من التطبيق، والذي نادرًا ما استخدمها على أي حال. تتوفر التطبيقات لمستخدمي أجهزة لينوكس بأنظمة Ubuntu، وFedora، وArch، وRaspbian.

الخصائص الوحيدة غير المتوفرة هي اختصارات التطبيقات والانقسام النفقي

بغض النظر عن نظام التشغيل الذي تستخدمه، ستحصل على إصدار كامل الخصائص من ExpressVPN على الجهاز المكتبي.

أجهزة أندرويد وأيفون (iOS)

تطبيقات أندرويد وiOS مشابهة للتطبيقات المكتبية، ولكن تطبيق iOS يفتقر إلى بعض الخصائص الرئيسية.

طبيق أندرويد لديه نفس خصائص التطبيقات المكتبية (الانقسام النفقي، وخاصية إيقاف التشغيل التلقائي، والاتصال التلقائي)، إلى جانب بعض الإضافات. ملخص الحماية يعرض النسبة المئوية لاتصالك بالشبكة الافتراضية الخاصة منذ تثبيتها. وفي أسفل الشاشة الرئيسية أيضًا إرشادات برابط إلى مدونة ExpressVPN. عليك التسجيل على موقع ExpressVPN الإلكتروني قبل تنزيله من متجر تطبيقات جوجل، وسوف تحتاج إلى إصدار أندرويد 5.0 أو أحدث.

إصدار أندرويد به خصائص أكثر قليلًا من إصدار iOS

تطبيقات أندرويد تتيح لك اختيار بروتوكول Lightway أو OpenVPN. إمكانية الوصول إلى بروتوكول Lightway أمر رائع لأنه أفضل بروتوكول للهواتف؛ إنه مصمم خصيصًا للتبديل بانسيابية بين الشبكات وتوفير طاقة البطارية. إصدار أندرويد لديه أيضًا اختصارات للتطبيقات والمواقع الإلكترونية (حتى 5) يمكنك إضافتها. بشكل عام، يعمل تطبيق أندرويد مثل الإصدارات المكتبية. تمكنت من بث المسلسلات بجودة عالية والتبديل بين الشبكة الهاتفية وشبكة WiFi بشكل فوري باستخدام بروتوكول Lightway.

للأسف، إصدار أيفون يفتقر إلى خاصية الانقسام النفقي وخاصية Network Protection (الإيقاف التلقائي). كما يفتقر إلى ملخص الحماية والإرشادات التي تظهر أسفل شاشة تطبيق أندرويد. ولكنه يحتفظ باختصارات المواقع الإلكترونية والتطبيقات على الإصدارات الأخرى من التطبيق.

ولحسن الحظ، يتوفر البروتوكول Lightway الآن على إصدارات أيفون. كان يمكن الوصول للخاصية في الإصدار التجريبي فقط لفترة طويلة. عند الاتصال ببروتوكول Lightway، تمكنت من تسجيل الدخول إلى شبكات جديدة في ثانية واحدة أو أقل. وتمكنت من الوصول إلى منصات البث ومشاهدة المسلسلات بدون انقطاع كما هو الحال مع التطبيقات المكتبية. ويتوفر بروتوكول IKEv2 أيضًا، ولكنني أنصح بالالتزام ببروتوكول Lightway (كان TCP أسرع من UDP).

الخاصية التي ستحصل عليها على تطبيق iOS ولا تتوفر على تطبيق أندرويد هي “إعادة تثبيت تهيئة الشبكة الافتراضية الخاصة”. وهذا يتيح لك إعادة تثبيت الشبكة الافتراضية الخاصة من داخل التطبيق إذا كانت لديك أي مشكلات. على تطبيق أندرويد، سيكون عليك إلغاء التثبيت وإعادة تثبيت التطبيق يدويًا من متجر التطبيقات، لذا تعمل تلك الخاصية على جع عملية إعادة تشغيل التطبيق أسهل إذا كانت لديك أي مشكلات.

على جهاز أيفون، ستتمكن من شراء وتثبيت التطبيق من متجر تطبيقات أبل وستحتاج إلى نظام التشغيل iOS 12 أو الإصدارات الأحدث.

بشكل عام، تمتلك ExpressVPN تطبيقات رائعة للأجهزة الهاتفية. من السيء ألا تتوفر خصائص الانقسام النفقي أو خاصية الإيقاف التلقائي على إصدار أيفون. ولكنه أمر شائع في الكثير من إصدارات iOS لتطبيقات الشبكات الافتراضية الخاصة الأخرى.

جرّب ExpressVPN اليوم

امتدادات المتصفح لكروم وفايرفوكس وإيدج وبريف وفيفالدي

امتدادات متصفح ExpressVPN تمنحك بعض خيارات الحماية الإضافية، ولكن يمكنك استخدامها على الأجهزة المكتبية فقط. هناك امتدادات متصفح مخصصة لمتصفحات كروم وفايرفوكس. يمكنك إضافتها إلى مايكروسوفت إيدج أيضًا، ولكنك ستحتاج إلى تنزيلها من خلال متجر تطبيقات كروم والسماح للامتدادات من المتاجر الأخرى في إعدادات متصفح إيدج. هذه العملية تعمل على متصفحي كروم وفيفالدي.

بدلًا من البروكسي، تعمل تلك الامتدادات بمثابة جهاز تحكم عن بعد للتطبيق. وهي جيدة لأنها تمنحك كل خصائص التطبيق. ستحتاج إلى تنزيل تطبيق ExpressVPN على جهازك المكتبي. وسيعمل اتصالك بالمتصفح على توصيلك أيضًا بالتطبيق.

محاكاة موقعك تساعدك عندما تطلب المنصات معلومات الموقع الجغرافي في المتصفح

استخدام امتداد المتصفح يساعدك في الوصول إلى منصات مثل Hulu التي تطلب معلومات الموقع الجغرافي في المتصفح. بإمكان Hulu استخدام تقنيات التتبع الجغرافي في جهازك لرؤية موقعك الجغرافي الفعلي. ولكن تشغيل خاصية “Spoof your location” (محاكاة موقعك) ستجعلك تبدو كما لو كنت في نفس موقع خادم الشبكة الافتراضية الخاصة، مما يتيح لك الوصول إلى المنصة.

يتيح لك الامتداد أيضًا منع تسرب WebRTC. يعد WebRTC برنامج اتصال يتم تفعيله في العديد من المتصفحات ويمكنه الكشف عن عنوان IP الخاص بك. اختبرت ذلك أثناء اختبارات التسرب، ولم أعثر على أي تسرب لـ WebRTC.

يمكنك جعل تجربة التصفح أكثر أمانًا من خلال تنشيط “HTTPS Everywhere”. عندما يكون الموقع الإلكتروني ببروتوكول HTTPS (الإصدار الآمن من الموقع الذي يستخدم التشفير)، ستقوم ExpressVPN بالوصول إليه تلقائيًا. قمت بزيارة 6 مواقع إلكترونية مختلفة استخدمهم عادة مع تنشيط هذا الخيار، وحصلت على الإصدار الآمن HTTPS في كل مرة.

امتدادات المتصفح مفيدة جدًا، ولكن من المؤسف ألا تتوفر للهواتف أو الأجهزة اللوحية. التبديل بين التطبيقات والمتصفحات على الجهاز المكتبي في غاية السهولة، ولكن مع شاشات اللمس، قد يصبح الأمر مربكًا. تتوفر امتدادات المتصفح لأجهزة كروم بوك (التي تستخدم نظام التشغيل كروم)، ولكني واجهت مشكلة بالمزامنة عند الاختبار، لذا لا أنصح باستخدامهم. كما أنه من المؤسف عدم وجود امتداد لمتصفح سفاري.

جرّب ExpressVPN اليوم

تطبيقات أصلية لأجهزة Amazon Fire TV، وNvidia Shield، وتلفزيونات أندرويد

تمتلك ExpressVPN تطبيقات أصلية لأجهزة Amazon Fire TV وNvidia Shield، إلى جانب أجهزة التلفزيون الذكية الأخرى التي تعمل بنظام أندرويد.

على جهاز Amazon Fire TV، ستحتاج إلى إصدار 2 على الأقل للوصول إليه. تمكنت من تنزيل التطبيق في أقل من دقيقتين على جهاز Fire TV Stick. وجدته على متجر تطبيقات أمازون وتنزيله وتثبيته مثل أي تطبيق آخر.

طالما أنك تعمل بنظام أندرويد 2 أو أحدث، يمكنك تنزيل التطبيق على أجهزة تلفزيون أندرويد من خلال متجر التطبيقات حتى إذا كنت ستقوم بتنزيل التطبيق من خلال متجر التطبيقات، ستظل بحاجة إلى التسجيل على موقع ExpressVPN الإلكتروني.

من النادر أن تعثر على شبكة افتراضية خاصة تتيح لك تنزيل التطبيق مباشرة على جهاز الكمبيوتر أو جهاز بث المحتوى. وهذا أحد الخيارات الإضافية التي تتميز بها خدمة ExpressVPN. إذا أردت تبديل المناطق على جهاز تلفزيون أمازون وأندرويد، لن تجد خيار أسهل.

 – تعمل على أجهزة Xbox، وPlayStation، وNintendo، وتلفزيون أبل، أجهزة التلفزيون الذكية وغيرهم

خاصية MediaStreamer (SmartDNS) تتيح لك توصيل خدمة ExpressVPN بالأجهزة التي لا تعمل عليها الشبكات الافتراضية الخاصة عادة، مثل محركات الألعاب وأجهزة التلفزيون الذكية.

وتذكر، خاصية MediaStreamer مخصصة لبث المحتوى فقط، وليست مثل الشبكة الافتراضية الخاصة الكاملة، ولا يمكنك التبديل بين المواقع المختلفة. تقوم الخدمة بتوصيل جهازك بخادم أمريكي محسّن لمساعدتك في الوصول على أشهر منصات بث المحتوى في ذلك الموقع.

تهيئة الجهاز مع MediaStreamer سوف تستخدم أيضًا أحد اتصالاتك الخمسة المسموح بها لكل حساب. كما لا تقوم بتشفير أنشطتك أو إخفاء عنوان IP الخاص بك، لذا لا تقدم نفس مستوى الحماية الذي يوفره تطبيق الشبكة الافتراضية الخاصة الكامل. ولكن بسبب ذلك لم أقم بتسجيل أي فارق في السرعات عند استخدام الخدمة.

استغرق الأمر أقل من 5 دقائق لإعداد MediaStreamer على جهاز PS4 لديّ. كل ما كان عليّ فعله هو تسجيل عنوان IP الخاص بي في حساب ExpressVPN. حصلت على عناوين IP جديدة من MediaStreamer واستغرق الأمر ثواني قليلة لإدخال العنوان الجديد في إعدادات شبكة جهاز PS4.

سجل عنوان IP الخاص بك، ثم انقر على “تهيئة DNS على هذا الجهاز” للحصول على عناوين IP الخاصة بك MediaStreamer

ولأنني أعيش في الولايات المتحدة، أتمكن من الوصول دائمًا إلى المنصات المختلفة. للحصول على إحساس أفضل بكيفية عمل الخاصة من خارج البلاد، تواصلت مع أحد أفراد فريقي من بروكسل الذي أكد قدرة خاصية MediaStreamer على الوصول إلى منصات Hulu، وHBO Max، وAmazon Prime Video، ونتفلكس أمريكا على جهاز PS4 الخاص به.

تعد خاصية MediaStreamer طريقة سهلة لمشاهدة منصاتك المفضلة على الأجهزة التي لا تدعم الشبكات الافتراضية الخاصة عادة. ولكن إذا كنت تطلب وظائف وخصائص الحماية الكاملة للشبكة الافتراضية الخاصة، من الأفضل أن تستخدم تطبيق مخصص لأجهزة الراوتر.

جرّب ExpressVPN اليوم

تطبيق مخصص لأجهزة الراوتر

تمتلك ExpressVPN تطبيق أصلي لأجهزة الراوتر، إلى جانب تهيئة يدوية على أجهزة معينة. وهذه خاصية رائعة تجعل خدمة ExpressVPN مميزة، لا سيما لسهولة الاستخدام. لا يوجد الكثير من الشبكات الافتراضية الخاصة التي تأتي بتطبيقات سهلة لأجهزة الراوتر.

تثبيت التطبيق بهذه الطريقة يمنحك العديد من المزايا. سوف تحمي كل جهاز يتصل بشبكتك المنزلية، حتى إذا كانت تلك الأجهزة لا تدعم برامج الشبكات الافتراضية الخاصة عادة. يتضمن ذلك أي أجهزة تلفزيون ذكية، ومحركات الألعاب وأجهزة البث مثل Chromecast أو Roku. كما لا يضع ذلك أي حد أقصى لعدد الأجهزة التي يمكنك استخدام الخدمة عليها لأن التطبيق مثبت على جهاز الراوتر وليس الأجهزة.

ستتمكن أيضًا من الوصول لخاصية الإيقاف التلقائي والانقسام النفقي. كما أن إرشادات الإعداد التفاعلية مفيدة للغاية، وتمكنت من تثبيت كل شيء في أقل من 10 دقائق. وستتمكن من الحصول على تطبيق ExpressVPN لمعظم طرازات أجهزة راوتر Asus، وLinksys، وNetgear.

كما قامت ExpressVPN مؤخرًا بتحديث برنامجها لأجهزة الراوتر، مما يجعل تبديل المواقع أمر سهل. وأضافت خاصية التحديث التلقائي، لذا ليس من الضروري إعادة تثبيت التطبيق عند طرح ترقيات أو تحديثات. وبالنسبة للبنية التحتية، فإنها تستخدم الآن OpenSSL بالإصدار 1.1.1k لتحسين الحماية. كما يتم استخدام تعريفات Linksys Wi-Fi الجديدة لإضافة عامل الاستقرار. وفوق ذلك، يتوفر أحدث إصدار من البروتوكول Lightway على أجهزة الراوتر.

يمكنك كذلك تثبيت ExpressVPN يدويًا على طرازات أجهزة الراوتر Asus، وD-Link، وDD-WRT، وNetduma وغيرهم. ولكن التهيئة اليدوية تستغرق وقتًا أطول، وسوف تتمكن فقط من تبديل عناوين IP. يتم التحكم في التهيئة اليدوية وتطبيق الراوتر من خلال المتصفح.

أسهل طريقة للإعداد هي شراء جهاز راوتر مثبت عليه خدمة ExpressVPN بشكل مسبق. يمكنك العثور على العديد من أجهزة الراوتر التي تتوفر عليها الخدمة جاهزة ومثبتة على موقع ExpressVPN الإلكتروني.

يمكنك كذلك تثبيت الخدمة على أجهزة الراوتر المتوافقة أو استخدام التهيئة اليدوية

يمكنك كذلك تغيير إصدار برنامج التشغيل الأصلي لجهاز الراوتر بنظام التشغيل الخاص من ExpressVPN. ولكن قد يُبطل ذلك ضمان جهازك ويؤثر على الأمور التقنية. لا أنصح بذلك إلا إذا كنت واسع الاطلاع في هذا المجال.

وأخيرًا، يمكنك كذلك استخدام خاصية Mediastreamer لاتصال جهاز الراوتر لديك بخادم أمريكي محسّن لبث المحتوى. ولكن انتبه إلى أن ذلك لن يقوم بتشفير معلوماتك، وأن أفضل طريقة للاتصال بجهاز الراوتر هي استخدام التطبيق الأصلي.

جرّب ExpressVPN اليوم

الاتصالات المتزامنة – الاتصال بما يصل إلى 5 أجهزة

يمكنك استخدام ExpressVPN على 5 أجهزة في نفس الوقت بدون أي مشكلات. ولكن يمكنك الحصول على عدد اتصالات غير محدود إذا قمت بتوصيل الخدمة على جهاز الراوتر.

لاختبار الخاصية، قمت بإعداد ExpressVPN على جهاز اللابتوب، والكمبيوتر المكتبي، وأيفون وهاتف أندرويد وعبر خاصية MediaStreamer على جهاز PS4. تمكنت من الوصول إلى 4 منصات بث محتوى مختلفة أثناء لعب Doom Eternal على الإنترنت في وضع اللعب الجماعي. لم تتأثر جودة أي مقطع فيديو أو أعاني من أي انقطاع، ولم يكن هناك أي تأخير في اللعبة. لذا، لست مضطرًا للقلق بشأن إمكانية التأثير على أداء ExpressVPN عند الاتصال بأكثر من جهاز.

الأسعار

9.6

نصيحة احترافية: بالرغم من أن عرض “3 شهور مجانًا” من ExpressVPN لا يظهر على كل صفحة، فإن صفحة الإصدار التجريبي المجاني تقدم دائمًا أفضل الأسعار، لذا يجدر بك التحقق منها.

باقة 15 شهور
$6.67 /شهر
باقة 6 شهور
$9.99 /شهر
باقة 1 شهر
$12.95 /شهر

يمكنك التوفير عند الاشتراك على ExpressVPN في باقة أطول، ولكن حتى الباقة الشهرية تستحق ما تدفعه مقابلها.

صحيح أن هناك العديد من الشبكات الافتراضية الخاصة الرائعة المتاحة بأسعار أرخص. بالإضافة لذلك، لا تقدم ExpressVPN نفس إمكانيات التخصيص الموجودة لدى بعض المنافسين. ولكن أعتقد أنها تستحق المبلغ الإضافي بفضل جودة أدائها. إنها متقدمة بالنسبة للعديد من الشبكات الافتراضية الخاصة الأخرى وتتفوق عليهم في السرعة والمصداقية وخدمة العملاء والحماية.

أمامك 3 باقات اشتراك مختلفة للاختيار من بينها مع ExpressVPN وتأتي كل منها بالإصدار الكامل من الخصائص. العديد من الخدمات الأخرى التي تقدم باقات أرخص تمنحك مجموعة قليلة من الخصائص فقط.

هناك باقة الشهر، و6 شهور، وباقة العام حاليًا. أرخص باقة تأتي مقابل $6.67/شهردولار/شهريًا، مما يمنحك خصم 49%، ويمكنك بذلك توفير الكثير من المال.

يمكنك شراء ExpressVPN باستخدام فيزا، أو ماستركارد، أو بايبال، أو Qiwi Wallet، أو مايسترو، أو بتكوين، أو غيرهم. إذا دفعت بالعملات المشفرة واستخدمت بريد إلكتروني أنشأته خصيصًا للتسجيل للخدمة، سوف تتمكن من التسجيل واستخدام ExpressVPN مع إخفاء هويتك تمامًا.

كما أن لديها ضمان لاسترداد المال بدون صعوبات، وبذلك سيصبح أمامك 30 يوم لطلب استرداد المال إذا لم تكن راضيًا عن الخدمة. لاختبار الأمر، تواصلت عبر الدردشة مع خدمة الدعم لطلب الاسترداد. سألوني عن سبب الإلغاء ووافقوا على عملية الإلغاء في حوالي 12 دقيقة. أخبرني ممثل فريق الدعم أن العملية ستستغرق 5-7 أيام للمعالجة، ولكن المال وصل إلى حسابي في 3 أيام.

استعدت كل أموالي في 3 أيام

الاستثناء الوحيد هو مستخدمي أيفون الذين اشتروا الخدمة من متجر تطبيقات أبل. في هذه الحالة ستحصل على إصدار تجريبي مجاني 7 أيام، وستحتاج إلى طلب استرداد المال من أبل إذا قررت التوقف بعد الـ 7 أيام. لن تكون الشركة ملزمة بضمان 30 يوم لاسترداد المال. ولهذا السبب أنصح دائمًا بالتسجيل من خلال الموقع الرسمي لـ ExpressVPN. يمكنك بعد ذلك تنزيل التطبيق بسهولة على هاتفك والتسجيل.

الطريقة الأخرى التي يمكنك من خلالها توفير المال هي إحالة صديق. عندما تفعل ذلك، سيحصل كل منكما على 30 يوم من الخدمة مجانًا. في إعدادات الحساب، سترى أيقونة عبوة هدية صغيرة يمكنك من خلالها إدخال عنوان البريد الإلكتروني للصديق.

جرّب ExpressVPN اليوم

المسؤولية و الدعم

10.0

خدمة الدردشة الفورية من ExpressVPN سهلة الاستخدام، ومفيدة جدًا، ومتاحة على مدار الساعة. كما أن ممثلي الخدمة يمكنهم استخدام أداة ترجمة تتيح لهم الدردشة معك بأي لغة، بما في ذلك اللغة العربية.

تواصلت مع الدعم أكثر من 20 مرة أثناء كتابة هذه المراجعة، وحصلت على الرد من ممثل الخدمة في خلال 10 ثواني كل مرة. كان لديهم دائمًا إجابات على أسئلتي، برغم استغراق الأمر في بعض الأحيان 2 أو 3 دقائق للبحث عن إجابات بعض الاستفسارات الصعبة.

على سبيل المثال، كان العثور على المعلومات في غاية السهولة باستخدام امتدادات المتصفح على الأجهزة اللوحية أو أجهزة كروم بوك على الموقع الإلكتروني. أجاب ممثل فريق الدعم بكل ما احتجت إلى معرفته عن تلك الأجهزة بعد دقائق قليلة.

تواصلت مع ممثل الخدمة في 10 ثواني أو أقل في كل مرة

هناك مشكلة بسيطة في الدردشة وهي سرعة انقطاع الاتصال. بمجرد مغادرة الحجرة لبعض دقائق في انتظار الإجابة. عندما عدت، كان صندوق الدردشة مغلق بالفعل. هذه ليست مشكلة كبيرة لأن بإمكانك أن تطلب التحدث إلى نفس ممثل الخدمة عندما تفتح نافذة دردشة جديدة. يأخذ ممثلو الخدمة دائمًا عنوان بريدك الإلكتروني إذا كنت مسجلًا حساب في الخدمة، حتى يمكنهم إرسال الإجابات عبر البريد الإلكتروني إذا انقطع الاتصال بالدردشة.

موقع ExpressVPN الإلكتروني عليه مكتبة كبيرة للأسئلة الشائعة، وإرشادات الإعداد ومقاطع فيديو للشرح. إذا كنت تفضل عدم التحدث إلى ممثل الخدمة مباشرة، من المرجح أن تعثر على الإجابات التي تحتاج إليها هنا. كما أنها تتيح لك استخدام نظام تذاكر الدعم أو إرسال رسائل البريد الإلكتروني مباشرة، إلا أنني وجدت الدردشة الفورية مريحة للغاية.

يمكنك معرفة المزيد عن تقنية الشبكات الافتراضية الخاصة أو مشاهدة إرشادات الإعداد لكل جهاز

التنقل في موقع ExpressVPN الإلكتروني سهل للغاية ومليء بالموارد المفيدة. كما يتوفر بـ 16 لغة، بما في ذلك اللغة الإنجليزية والإسبانية والفرنسية والهولندية.

جرّب ExpressVPN اليوم

السطر الآخير

الحكم النهائي – موثوقة للغاية، وأفضل السرعات، وحماية ممتازة، مما يجعلها تستحق سعرها

وجدت ExpressVPN أسرع وأكثر خدمة شبكة افتراضية خاصة موثوقة استخدمتها وبفارق كبير. حتى أن بعض خوادمها البعيدة حسّنت سرعاتي وتمكنت دائمًا من بث المحتوى بجودة عالية بدون انقطاع. كما أنها موثوقة جدًا في الوصول إلى منصات البث المختلفة. تمكنت من تحميل كل منصة بشكل فوري تقريبًا بدون أي مشكلات.

وفيما يتعلق بالحماية، يصعب التغلب على ما تقدمه ExpressVPN أيضًا. تقدم تشفير بدرجة عسكرية وخوادم DNS خاصة نجحت من خلالهم في كل اختبارات التسرب. وفوق ذلك، لديها سياسة صارمة لعدم الاحتفاظ بالسجلات ويقع مقرها الرئيسي في الجزر العذراء البريطانية الموالية للخصوصية. وهذا يجعلها شبكة افتراضية خاصة موثوقة يمكنني ائتمانها على بياناتي.

العيب الوحيد هو أنني وجدتها لا تأتي بأداة لحظر الإعلانات، والتي تقدمها العديد من الشبكات الافتراضية الخاصة الممتازة. ولكنها ليست مشكلة كبيرة بسبب وجود العديد من برامج حظر الإعلانات الرائعة المجانية.

بشكل عام، أنصح بخدمة ExpressVPN لجميع المهتمين باستخدام شبكة افتراضية خاصة. وهي تستحق سعرها بكل تأكيد.

jo4moAR7jbY
imgur-jo4moAR7jbY
  • سرعات خاطفة وبث محتوى بدون انقطاع
  • رائعة للوصول إلى منصات البث مثل نتفلكس
  • شبكة خوادم هالة بـ خادم في دولة 94 3,000
  • تشفير بدرجة عسكرية وخاصية إيقاف تلقائي لحماية بياناتك
  • سياسة صارمة لعدم الاحتفاظ بالسجلات
  • تطبيقات أصلية لعشرات الأجهزة إلى جانب أجهزة الراوتر
  • بروتوكول Lightway الحصري الخاص بها فائق السرعة ورائع للأجهزة الهاتفية
  • دعم ممتاز عبر الدردشة على مدار الساعة
  • تأتي بضمان يوم لاسترداد المال 30
  • ابدأ مع ExpressVPN الآن

الأسئلة الشائعة على ExpressVPN

هل يمكنني استخدام ExpressVPN لمشاهدة نتفلكس أمريكا وغيرهم من مكتبات المحتوى الشهيرة من أي مكان؟

نعم، سوف تتيح لك ExpressVPN إمكانية الوصول إلى مكتبات محتوى نتفلكس من جميع أنحاء العالم. استخدمت الخدمة للوصول إلى منصة نتفلكس ف 20 دولة مختلفة. يمكنك كذلك استخدمها للوصول إلى منصات Disney+، وHulu، وBBC iPlayer، وأي منصة بث محتوى أخرى تقريبًا قد تفكر فيها. في الواقع، لم أجد أي خدمات بث عجزت الخدمة عن الوصول إليها. كما تمكنت من بث المحتوى بجودة عالية بدون انقطاع على كل المنصات التي اختبرتها. بالإضافة لذلك، سوف تتمكن من بث محتوى نتفلكس على أي جهاز باستخدام خاصية MediaStreamer من ExpressVPN.

ما الأجهزة التي يمكنني استخدام ExpressVPN عليها؟

يمكنك استخدام ExpressVPN على أي جهاز يتصل بالإنترنت.

الأجهزة التالية لديها تطبيقات أصلية:

  • أجهزة الكمبيوتر التي تعمل بنظام ويندوز 7 أو أحدث، أو نظام تشغيل ماك 10.10 أو أحدث، وأجهزة لينوكس (Ubuntu، وFedora، وArch، وRaspbian).
  • أجهزة أيفون وأيباد التي تعمل بنظام التشغيل iOS 12 أو أحدث
  • الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية بنظام أندرويد التي تعمل بإصدار 2 أو أحدث
  • أجهزة راوتر معينة من Asus، وLinksys، وNetgear
  • أجهزة تلفزيون أندرويد
  • أجهزة Amazon Fire (Fire TV، والأجهزة اللوحية، وFire Stick)
  • Nvidia Shield

توصيل خدمة ExpressVPN بجهاز الراوتر يتيح لك ربط أي جهاز يعمل بشبكة Wi-Fi بالشبكة الافتراضية الخاصة، بما في ذلك أجهزة Chromecast، وأنظمة المنزل الذكي، وأي طراز من أجهزة التلفزيون الذكية.

يمكنك أيضًا استخدم خاصية MediaStreamer لربط تلك الأجهزة بالخدمة:

  • محركات الألعاب مثل Xbox، وXbox One، وPS4، وPS5، وWii U، وNintendo Switch
  • أجهزة التلفزيون الذكية، مثل سامسونج، وVizio، وسوني، وLG، وغيرهم
  • أجهزة بث المحتوى مثل تلفزيون أبل وRoku
  • أجهزة الراوتر التي لا تدعم تطبيق ExpressVPN

هل يمكنني الحصول على خدمة ExpressVPN مجانًا

لا توجد باقة مجانية، ولكن يتوفر إصدار تجريبي مجاني على بعض الأجهزة. على أي حال، أنصح باستخدام استرداد ضمان المال من ExpressVPN بدلًا من الإصدار التجريبي المجاني.

لم تعد الفترة المجانية متاحة لمستخدمي أجهزة الكمبيوتر، لكن مستخدمي أيفون وهواتف أندرويد لا يزال متوفر لديهم إصدار تجريبي مجاني 7 أيام. لا أنصح به لأنه يمنعك من استخدام ضمان استرداد المال الممتد لمدة 30 يوم بعد ذلك. كما سيكون عليك الإلغاء بـ 24 ساعة على الأقل قبل نهاية الإصدار التجريبي المجاني. وأخيرًا، يتم التعامل مع الإصدارات التجريبية من خلال متاجر تطبيقات أبل وجوجل. وهذا يعني عدم إمكانية التواصل مع خدمة الدعم عبر الدردشة من ExpressVPN والمتاحة على مدار الساعة لطلب استرداد المال.

كم تكلّف خدمة ExpressVPN؟

يمكنك الحصول على باقات بمقابل يبدأ من $6.67/شهردولار/شهريًا. الباقات الأقصر زمنيًا عادة ما تكون أعلى تكلفة من الباقات الأطول. مع الاشتراك لمدة عام، ستحصل على توفير 49% مقارنة بالباقات الشهرية. أنصح باختيار الباقة السنوية، لا سيّما وأنها تمنحك 30 يوم لطلب استرداد المال إذا لم تعجبك الخدمة.

هل من الصعب إلغاء اشتراك ExpressVPN؟

لا، إلغاء الاشتراك سهل إذا لم تكن الخدمة مناسبة لك. تمنحك ExpressVPN ما يصل على 30 يوم لتجربة الخدمة. وإذا لم تكن راضيًا عن الخدمة، سيكون عليك طلب استرداد أموالك لتحصل عليها بالكامل. اختبرت الأمر لأرى إن كان يعمل فعلًا. استغرق الأمر 12 دقيقة فقط للتواصل مع الدعم والموافقة على الإلغاء. في 3 أيام، أعيدت الأموال بالكامل إلى حسابي.

هل خدمة ExpressVPN آمنة للاستخدام؟

نعم، التشفير بدرجة عسكرية، وخصائص الحماية المتقدمة، والسياسة الصارمة لعدم الاحتفاظ بالسجلات يجعلون خدمة ExpressVPN آمنة للغاية. التشفير AES 256-بت يخفي مفتاح بياناتك في عدد من 78 رقم حتى لا يتمكن أي كمبيوتر من فك التشفير. وخاصية التوقف التلقائي تضمن بقاء عنوان IP الخاص بك مخفيًا حتى في حالة انقطاع الاتصال بخادم الشبكة الافتراضية الخاصة. وفوق ذلك، لا تحتفظ ExpressVPN بأي بيانات عن موقع أو أنشطة عملائها على الإنترنت. وتم اختبار ذلك في عام 2017 عندما صادرت الحكومة التركية خوادم لـ ExpressVPN ولكن لم تجد أي بيانات عليها يمكن استخدامها.

كما أن ExpressVPN آمنة للاستخدام لأنها تقع في الجزر العذراء البريطانية. وهي دولة غير ملزمة بقوانين الاحتفاظ بالبيانات وتقع خارج الولاية القضائية لتحالف العيون الـ 14. لا يمكن إجبارها على مشاركة البيانات عن مواطنيها أو شركاتها مع أي جهة. وحتى برغم أنها إقليم بريطاني، فهي تخضع للحكم الذاتي بالكامل.

هل يمكنك استخدام ExpressVPN في الصين؟

نعم، يمكنك استخدام ExpressVPN في الصين. تمتلك ExpressVPN خوادم في هونج كونج، والتي استخدمتها للوصول لبث التلفزيون الصيني، وتشتهر بأنها واحدة من أفضل الشبكات الافتراضية الخاصة للاستخدام في الصين. ولكن تم منع خدمة ExpressVPN في الصين لذا أنصح أنا وفريقي بالبحث عن القواعد واللوائح المعنية هناك قبل استخدام الخدمة. إلا أن الحكومة عادة ما تحارب الشبكات الافتراضية الخاصة غير المعتمدة هناك بفرض قيود على التقنيات المستخدمة فيها وتقييدها وليس بتعقب الأشخاص الذين يستخدمونها. ومن الجيد أيضًا تنزيل الشبكة الافتراضية الخاصة قبل الدخول إلى البلد إذا كنت تخطط للسفر إلى هناك.

هل ستبطئ ExpressVPN اتصالاتي

أي شبكة افتراضية خاصة سوف تتسبب في إبطاء اتصالاتك قليلًا لأنها تستغرق وقتًا لتشفير وتوجيه البيانات عبر الخوادم. انخفضت سرعات التنزيل لديّ مع خوادم ExpressVPN المحلية بحوالي 1.5% فقط. معظم الشبكات الافتراضية الخاصة تتسبب في انخفاض السرعة بشكل أكبر بكثير، لذا كانت تلك الإحصائيات رائعة. في الواقع، كان هناك بعض الخوادم (شيكاغو وشرق لندن) التي حسّنت سرعاتي.

إذا تسبب أحد خوادم ExpressVPN في انخفاض سرعاتك، عادة ما يكون ذلك الانخفاض بسيطًا ولن يؤثر على أي من أنشطتك على الإنترنت.

ضمان استعادة الأموال (يوم) : 30
تطبيق الهاتف :
عدد الأجهزة لكل ترخيص : 5
خطط VPN: www.expressvpn.com

تعليقات المستخدمين ExpressVPN

9.7
بناءا على 1342 تقييم من 29 لغة
KM
تجربتي وتعليقي - 8
KM

للاسف البرنامج لا يعمل في الايفون والايباد داخل الامارات العربية المتحدة بالرغم من تواصلي معهم واعطائي حلول لم تنجح ابدا من خلال IPSEC التى تتشابه مع L2TP والتي من المفترض ان تظهر في اعدادات البرنامج وهي غير موجودة في هذه الاجهزة ولكن لا انكر نجاحه في الكمبيوتر وسرعته الكبيرة باستثاء عدم توافقه مع نتفلكس كما أتمنى اصلاح هذه العيوب وحلها في اقرب وقت مع العلم بأنني مشترك في هذا البرنامج مدة سنتين سابقة على جهاز لابتوب وللاسف أستثني الاجهزة اللوحية

وليد الحياري
سرعات ممتازة وخدمة عملاء رائعة - 10
وليد الحياري

بدأت في استخدام الخدمة منذ أشهر قليلة و حقا منبهر من الأداء، جربت العديد من الخدمات لكن لا شيء يعمل بكفاءة مثل ExpressVPN هؤلاء الناس يقومون بعمل رائع حقا، لدى التطبيق على جهاز آيفون و على ويندوز ويعمل بشكل مثالي على كلا المنصتين.

ياسر خليل
حقا يستحق ما يدفع فيه - 10
ياسر خليل

رغم أنه ليس الخيار الأرخص إلا أنه، وبعد تجربة العديد من البدائل، يبقي ExpressVPN موثوقا فيه ويعتمد عليه في الصين حيث أن الدعم ممتاز ويتميز بالود والسرعة في الرد عبر خاصية الشات عبر الموقع الرائعة، أعتقد ان تلك الخدمة تستحق ما يدفع فيها من المال لأنها خدمة احترافية فعلا.

قارن بين ExpressVPN وأفضل الشبكات الافتراضية الخاصة البديلة

9.5
9.3
9.2
9.1
هل كان هذا المقال مفيدا؟ 0 0
نأسف بشأن ذلك!
(بحد أدنى 10 حرف.)