10 حقائق حول VPN على الأرجح لا تعرفها

تستخدم الشبكات الافتراضية الخاصة من قبل العديد من الأشخاص لأنها من بين الخدمات الأكثر موثوقية والتي يمكن الاعتماد عليها حيث تضمن الخصوصية على الانترنت وأمان البيانات الشخصية. وعلى الرغم من ازدياد استخدام الشبكات الافتراضية الخاصة بشكل مستمر، لا يزال الكثيرون يجهلون العديد من الحقائق الرائعة المختلفة حول الشبكات الافتراضية الخاصة.

يعتمد المزيد والمزيد من الأفراد والمنظمات على الشبكات الافتراضية الخاصة يومًا بعد يوم لتأمين بياناتهم عبر الإنترنت، فضلًا عن الشبكات العامة الأخرى. وفقًا للنتائج الأخيرة، يستخدم شخص واحد من أصل 4 أشخاص في العالم ملقمات VPN. إليك 10 حقائق مثيرة للاهتمام حول الشبكات الافتراضية الخاصة ربما كنت لا تعرفها.

  1. يحتفظ مقدمي خدمة VPN ببياناتك الخاصة لأنفسهم 
    هناك اعتقاد خاطئ واسع الانتشار بأن مقدمي VPN يحتفظون بسجلات العميل لغرض تسليمهم إلى السلطات الحكومية. هذا غير صحيح! تستخدم البيانات لتحديد المشاكل المحتملة في الشبكة أو لتحسين خدماتهم. ومع ذلك، ففي بعض البلدان يمكن للحكومات أن تطلب من مقدمي الخدمات تسليم هذه السجلات.
  2. VPN مشابه لجدار الحماية، إلا أنه لا يمكن تعقبه 
    في حين تعمل الجدران النارية على غربلة حزم البيانات التي تدخل وتخرج من شبكة أو جهاز كمبيوتر (كما تعمل على حمايتك ضد الفيروسات) فإن الشبكات الافتراضية الخاصة مختلفة قليلًا. تستخدم الشبكات الافتراضية الخاصة تشفير النفق لتأمين معلوماتك التي تنتقل بين الخوادم وتجعل من الصعب على أشياء مثل الفيروسات الوصول إلى الشبكة أو الكمبيوتر. تحمي كل ميزة من تلك المميزات جوانب مختلفة، وهي على نفس القدر من الأهمية. تحمي جدران الحماية الشبكات من خلال الغربلة بينما تحمي الشبكات الافتراضية الخاصة الشبكات عن طريق منع التتبع. يعمل الـ VPN كشبكة WAN “شبكة النطاق الواسع” على تغيير عنوان IP والموقع الجغرافي مما يتيح لك الوصول بأمان إلى أي موقع.
  3. PPTP هو أقدم بروتوكول VPN
    طور غورديب سينغ-بول، مهندس برمجيات في مايكروسوفت، بروتوكول PPTP (بروتوكول النقل عبر النفق من الند للند) في منتصف التسعينات، والذي مهد الطريق للشبكات الافتراضية الخاصة. على الرغم من أن ادعاء الكثيرين أن PTTP هو الأسرع بين جميع البروتوكولات، إلا أنه قد صمم بالأساس للدخول عبر الطلب الهاتفي ويمتلك أدنى مستوى من التشفير. بدأ العمل بالمشروع الموحد ل Ipsec في عام 1996.
  4. استخدام VPN لا يجعلك مجهولًا بشكل كامل 
    على الرغم من أن بعض خدمات VPN تضمن تصفح الإنترنت بشكل مجهول الهوية، فإنه ليس مجهولًا تمامًا. حتى لو لم تكن تتطلب أية معلومات عنك، فإنه لا يزال بمقدورها تحديد هويتك عن طريق عنوان IP الخاص بك. ولكنه ليس أمرًا تخشاه لأن مقدمي الخدمات لا يحاولون الكشف عن هويتك.
  5. تظل احتمالية تعرضك للاختراق قائمة حتى مع استخدام VPN 
    من الصعب جدًا حدوث بذلك. في حين يمكن لـ VPN تغيير عنوان IP الخاص بك، وإخفاء هويتك عن أية أطراف ثالثة، وتشفير البيانات الخاصة بك، فإنه لا يزال من الممكن التعرض للاختراق من قبل مجرمي الإنترنت. ومع ذلك، فإن تشفير VPN يجعل حدوث هذا الأمر من المستحيل تقريبًا. حتى لو كان ذلك ممكنًا، فإن استخدام VPN أكثر أمنًا من عدمه بكل تأكيد.
  6. الشبكات الافتراضية الخاصة يمكن أن توفر لك المال عند إجراء الاشتراكات 
    تتحدد أسعار الاشتراكات في خدمات البث أو مواقع الإنترنت اعتمادًا على موقعك. يمكن أن يؤدي استخدام VPN لتغيير عنوان IP وبالتالي إلى خفض سعر الاشتراك عبر الإنترنت. شاهد كيفية حصولنا على اشتراك شهري أقل في يوروسبورت عند محاولة مشاهدة بطولة ويمبلدون.
  7. تسمح لك الشبكات الافتراضية الخاصة من الوصول إلى المحتوى المحظور 
    أثناء التصفح عبر الإنترنت، قد يحجب مزودي خدمة الإنترنت في بعض الأحيان المستخدمين من الوصول إلى مواقع الويب. في الواقع، فإن مزودي خدمة الإنترنت أو الحكومات أو حتى مواقع الويب يتمكنون من حجب المحتوى بحسب موقعك. لا تقدم خدمات VPN تخطي لتلك القيود فحسب بل توفر الوصول الكامل إلى المحتوى، وتسمح لك أيضًا بتحميل هذا المحتوى من الإنترنت دون عناء.
  8. يمكن أن توفرالشبكات الافتراضية الخاصة المال عند حجز الفنادق والرحلات الجوية 
    تغير المواقع أسعار تذاكر الطيران والحجوزات الفندقية اعتمادًا على موقعك الجغرافي. يمكنك تغيير موقعك “الظاهري” مع VPN وتوفير المال في رحلتك القادمة. لتغيير المواقع، تحتاج إلى مسح ملفات تعريف الارتباط في المتصفح إلى وضع المتصفح في الوضع المخفي. ولكن، تأكد من تجنب استخدام الشبكات الافتراضية الخاصة أثناء استخدام الخدمات المصرفية الإلكترونية و بايبال حيث يترتب على استخدامها إغلاق الحسابات بسبب الاشتباه في الاحتيال.
  9. يمكن أن تمنحك VPN سرعات إنترنت أعلى 
    يقوم مزودي خدمة الإنترنت في جميع أنحاء العالم بخنق حركة المرور على شبكة الإنترنت الأمر الذي يتسبب بسرعات أبطأ من المعلن عنها. وهذا أمر شائع مع أنشطة النطاق الترددي العالي مثل بث مقاطع الفيديو عالية الدقة. استخدام الشبكات الافتراضية الخاصة ذات التشفير القوي يمنع أي مزود خدمة من خنق مواقع معينة. حيث يمنع مزود الخدمة من فصل حركة تصفحك إلى أنشطة ذات سرعات عالية وأخرى ذات سرعات منخفضة مما يجبرهم قانونًاعلى توجيه حركة التصفح بالكامل على شبكة الإنترنت وفق سرعة الاتصال المعلن عنها.
  10. من بين 196 بلدًا، حظرت 30 دولة الشبكات الافتراضية الخاصة 
    في البلدان ذات القوانين الاستبدادية، يتم حظر الشبكات الافتراضية الخاصة من الوصول إلى الإنترنت. تحظر السلطات الشبكات الافتراضية الخاصة لغرض السيطرة الكاملة على الممارسات الإلكترونية لمواطنيها. فهي تفرض رقابة على المواقع التي تروج للآراء المعارضة لأسباب مختلفة، مثل الحفاظ على الأمن القومي وفرض القيم الاجتماعية والحفاظ على الاستقرار السياسي في البلد. تجدر الاشارة إلى أن كوريا الشمالية والصين وإيران والسعودية وفيتنام وميانمار وسوريا وروسيا من بين ال 30 دولة التى يتم فيها حظر الشبكات الافتراضية الخاصة.

تكنولوجيا VPN هي وسيلة فعالة لتصفح الإنترنت دون الحاجة إلى القلق بشأن معلوماتك الشخصية. الأمر الذي يجعلها ضرورة حتمية لأجهزة الحواسب الخاصة بنا مثل الهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر المكتبية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة. إليك تصنيف بأفضل مقدمي خدمة VPN:

هل كان ذلك مفيدا ؟ إذا قم بنشره !
انتظر! يعرض Nord خصم يصل إلى %70 على خدمات VPN