4 طرق لتخطي حجب المواقع في الصين عندما تتواجد هناك بالفعل

bypass great firewall of china

على الرغم من أن سور الصين العظيم يجتذب أكثر من 10 مليون متفرج سنويًا، فإن جدار الحماية العظيم يمنع المواطنين الصينيين والزوار من مشاهدة أكثر من 10,000 موقع إلكتروني.

سواء أكنت تعيش في الصين أو تذهب إليها لمجرد الزيارة، فإن حريتك عبر الإنترنت معرضة للخطر. حيث تُعد مواقع مثل فيسبوك ويوتيوب وتويتر وجوجل من بين المواقع الخاضعة للرقابة، مما يجعل من المستحيل تقريبًا البقاء على اتصال مع العائلة والأصدقاء في الوطن أو في الخارج. كما أن أدوات مثل جيميل ودروبوكس من الأدوات المحجوبة أيضًا، وقد تفوِّت رسائل البريد الإلكتروني المهمة من مكان عملك، أو قد لا تتمكن من العمل على الإطلاق. انقر هنا للتحقق مما إذا كانت مواقعك المفضلة محجوبة في الصين.

لا داعي للقلق – إننا هنا لمساعدتك! VPN هو أفضل الحلول وأكثرها أمانًا لتخطي الرقابة الصينية واستعادة إمكانية الوصول إلى جميع المواقع الإلكترونية وأدوات الإنترنت المفضلة لديك. سوف يخبرك دليلنا السهل بكل ما تحتاج إلى معرفته.

إذن، فكيف تتخطى جدار الحماية العظيم من داخل الحدود الصينية؟ اقرأ واكتشف!

4 طرق لتخطي حجب المواقع في الصين

1. استخدم VPN

قبل كل شي، نوصي بتثبيت VPN قبل سفرك إلى الصين.

بخلاف الوكلاء وامتدادات المتصفحات، يمكن لـ VPN جيد أن يُشفِّر بياناتك بحيث يصعُب قراءتها من قِبَل المخترقين وبرامج الرقابة الحكومية. ستحظى أيضًا بحرية الاختيار من بين المواقع الافتراضية في جميع أنحاء العالم بحيث يمكنك تخطي الحجب على أساس الموقع الجغرافي بسهولة.

على الرغم من فرض إجراءات صارمة من قبل الحكومة على مزودي خدمات VPN، لا يزال هناك عدد قليل من المزودين الذين سيعملون في الصين.

إذا كنت تبحث عن VPN رائع لاستخدامه في الصين وفي جميع أنحاء العالم، فإننا نوصيك باستخدام NordVPN . يتيح له إعداد خوادمه المشفرة إمكانية تخطي جدار الحماية العظيم” بسهولة، كما يمكنك الوصول إلى أي محتوى تريده ومشاهدة الفيديو من جميع أنحاء العالم وذلك بفضل سرعاته الفائقة وخوادمه المتواجدة في البلدان المجاورة.

NordVPN Devices

يوفر NordVPN تشفيرًا من الطراز العسكري ومزايا أمان متقدمة، لذا يمكنك أن تطمئن إلى أن الحكومة الصينية والأطراف الثالثة الأخرى لن تتمكن مطلقًا من معرفة هويتك أو موقعك الحقيقي.

والجزء الأفضل هو أن NordVPN يأتي مع نسخة تجريبية مجانية لمدة 7 أيام وضمان استرداد الأموال خلال 30 يومًا، لذلك إذا لم تكن متأكدًا من كونه مزود خدمات VPN الذي يناسبك، فيمكنك تجربته للتحقق من خلوه من المخاطر.

استمتع الآن بنسختك التجريبة من NordVPN!

إذا كنت بالفعل في الصين ولا تملك VPN، فيمكننا مساعدتك!

لقد نجحت بعض خدمات VPN في تجاوز مرشح الصين، ولكن من أجل تجنب الكشف، تتغير الروابط الخاصة بمواقعها الإلكترونية بشكل متواتر. راسلنا على البريد الإلكتروني التالي china@vpnmentor.com وسنرسل لك رسالة تخبرك بكيفية تثبيت VPN من مكانك.

2. استخدام Tor للتصفح

 Tor هو متصفحٌ آمن يعمل على إخفاء هويتك ونشاط تصفحك عن طريق ترديده عبر مُرحِّلات مختلفة في شبكته.

على الرغم من أنه لا يمكنك الوصول إلى موقع Tor لتنزيله من داخل الصين، ولكن يمكنك الاتصال بمطوريه للحصول على رابط لتنزيله من خدمة سحابية. ستحتاج إلى مراسلة gettor@torproject.org مع ذكر نظام التشغيل الخاص بك في نص رسالتك.

تعمل الحكومة الصينية على منع Tor من تحقيق بعض النجاح. ولضمان عدم اكتشاف اتصالك من قِبَل المراقبين، ستحتاج إلى تشغيل Obfsproxy جنبًا إلى جنب مع متصفح Tor الخاص بك. Obfsproxy هي أداة تعمل على تغيير حركة المرور الخاصة بك لجعلها تبدو وكأنها حركة مرور عادية على الشبكة في ظل الفحص العميق للحزم، بدلاً من أن تمر عبر Tor.

لحل أمان قوي، ادمج Tor مع VPN الخاص بك. ثمَّة طريقتان لفعل ذلك: إما TOR عبر VPN أو VPN عبر Tor

توفر طريقة TOR عبر VPN طبقة أمان إضافية لأن VPN الخاص بك سيعمل على تشفير بياناتك قبل أن تدخل شبكة Tor، مما يمنع عقدة الإدخال من رؤية عنوان الآي بي الخاص بك. وهذا يعني أيضًا أن مزود خدمة الإنترنت لا يمكنه رؤية أنك تستخدم Tor. ولفعل ذلك، ينبغي أن تتصل بـ VPN قبل بدء تشغيل Tor.

عند فتح Tor قبل الاتصال بشبكة VPN، فأنت بذلك تستخدم VPN عبر Tor. تُشفَّر بياناتك عند الدخول إلى/الخروج من شبكة Tor. عند استخدامك لهذه الطريقة، لا يمكن لمزود خدمات VPN رؤية عنوان الآي بي الحقيقي الخاص بك، ولا يمكن لمزود خدمة الإنترنت كذلك أن يعرف أنك تستخدم VPN.

3. Ultrasurf

يُعد Ultrasurf أحد أشهر البرامج المجانية المضادة للرقابة المتوفرة، مما يتيح لمستخدميه تخطي جدران الحماية باستخدام خادم وكيل بروتوكول نقل النص الفائق (HTTP).

تعمل طريقة الوكيل هذه بصورة مماثلة لـ VPN، وذلك من خلال إنشاء اتصال نفقي بين جهاز الكمبيوتر الخاص بك ومجموعة من الخوادم في موقع بعيد.

على عكس VPN، سيعمل الوكيل على تأمين حركة المرور من متصفح الويب الخاص بك فقط ولكنه لن يحمي أي بيانات مُرسَلة من برامج أخرى، مثل برنامج البريد الإلكتروني أو سكايب. هذا يعني أن معظم حركة مرورك على الإنترنت تظل عرضة للمخترقين والمهاجمين.

سوف يُشفِّر VPN جميع بياناتك بما يضمن حمايتك في جميع الأوقات.

فهو يوفر تشفيرًا بين جهاز الكمبيوتر الخاص بك وخوادمه، لكن لن تظل بياناتك مشفرة طوال رحلته ما لم تكن تتصل بموقع إلكتروني آمن.

يعمل Ultrasurf على تغيير عناوين الآي بي الخاصة بخوادمه حتى 10000 مرة في الساعة لتجنب الكشف وضمان قدرة مستخدميه على الوصول إلى الإنترنت بحرية. وبمجرد تثبيته، لن يترك أي أثر. حتى إذا كان هناك شخص ما يبحث في جهاز الكمبيوتر الخاص بك، فلن يتمكن من معرفة أنك استخدمته على الإطلاق.

4. Shadowsocks

Shadowsocks هو وكيل آخر مفتوح المصدر يعِد المستخدمين بالحرية بعيدًا عن الرقابة عبر الإنترنت. عندما تستخدم Shadowsocks، يعمل البرنامج على إنشاء اتصال مشفر بين الكمبيوتر الخاص بك وخادم وكيل باستخدام بروتوكول SOCKS5. ولكن على عكس VPN، لم يُصمَّم Shadowsocks لحماية خصوصيتك بل تخطي الرقابة فحسب.

لا يُشفِّر Shadowsocks سوى حركة المرور التي يرسلها من جهازك إلى خادم الوكيل، ولا يخفي عنوان الآي بي الخاص بك.

على الرغم من أن بروتوكولات Shadowsocks الديناميكية أصعب من أن يكتشفها المراقبون، فإن VPN يوفر خصوصية وتخفيًا أكبر بكثير.

التحديات التي يفرضها الحظر الصارم الذي تطبقه الصين على VPN

الرقابة هي قوة دائمة الحضور في الصين كما أن قوانينها التقييدية المفروضة على الوصول عبر الإنترنت إلى جانب برامج الرقابة الحكومية القادرة على رؤية أي شي تهدد الوصول إلى الإنترنت لأي شخص يرغب في الوصول إليه من داخل حدود البلد.

طُبِّقَت هذه القوانين لأول مرة لمنع الجرائم الإلكترونية ومعاقبتها لكنها تميل إلى الانحراف عن الهدف الأصلي. ومع تفشي المخترقين والمجرمين الإلكترونيين، يحجب جدار الحماية مواقع إلكترونية مثل فيسبوك ويوتيوب وتويتر وجوجل. يمكنك التحقق من المواقع التي تعتمد عليها وتكون محجوبة في الصين باستخدام أداة اختبار جدار الحماية المجانية لدينا.

في الواقع، تحجب الصين حتى المواقع الإلكترونية المحلية، خاصةً المصادر الإخبارية والمدونات التي تنشر آراءً سياسية لا تدعم الحزب الحاكم. ويمتد هذا إلى أبعد من تهديد الوصول إلى الإنترنت ليطال الحريات والسلامة الشخصية للمواطنين.

بدون الوصول إلى مصادر إخبارية متوازنة، من المستحيل أن تظل على اطلاع وأن تبقي حكومتك تحت المساءلة – وهو ما تفضله القوى الاستبدادية بالضبط.
هل يمكنك استخدام VPN لتخطي جدار الحماية العظيم؟ حسنًا، الإجابة هي نعم ولا.

تحظر الحكومة الصينية حاليًا تشغيل خدمات VPN التي لم توافق عليها مسبقًا. ويحتمل أن تقدم خدمات VPN الموافق عليها معلومات المستخدمين إلى الحكومة، أو حتى تثبيت الوصول المتخفي لتسهيل الرقابة. ومن المستبعد للغاية أيضًا أن تتمكن خدمات VPN هذه من تخطي جدار الحماية.

يقوض هذا جميع مزايا الخصوصية التي يقدمها مزودو خدمات VPN، مما يجعلها أكثر شبهًا بمتتبعات منها كأدوات أمان عبر الإنترنت.

حُظِرت معظم المواقع الإلكترونية الأجنبية لـ VPN بالفعل من خلال جدار الحماية نفسه، مما لا يترك للمستخدمين أي طريقة لإعداد حساب من داخل البلد. لذا، إذا كنت بالفعل في الصين ولم تعيّن VPN قبل وصولك، فيمكنك استخدام النصائح المذكورة سابقًا لاستعادة اتصالك بالإنترنت.

إذا كنت لا تزال تتحضر للرحلة، فلا تنسَ أن تحزم إحدى خدمات VPN التي نوصي بها للصين – لقد اختُبِرَت جميعها للتأكد من أنها تعمل بسلاسة في البلد وتتخطى جدار الحماية العظيم بسهولة ويسر.

الملخص

تهدد الرقابة والمراقبة الحكومية حرية الإنترنت لأي شخص يتصل بالإنترنت في الصين. وفي الوقت الذي تنشغل فيه الحكومة الصينية بحجب المواقع الإلكترونية التي تعتبرها تحديًا للقيم التقليدية لسلطتها السياسية، يكافح مناضلو الحرية في جميع أنحاء العالم لبناء الحلول التي تعيد الخصوصية إلى المواطنين والمسافرين.

على الرغم من أن برامج مثل Tor وUltrasurf يمكنها إنشاء مسار لتخطي جدار الحماية العظيم، إلا أن تثبيت VPN قبل سفرك سيكون الخيار الأفضل دائمًا.

احصل الآن على خصم 66% على NordVPN!

موضوعات أخرى للقراءة:

أفضل شبكات VPN للصين
اختبر جدار حماية الصين العظيم
كيفية الوصول إلى فيسبوك في الصين
كيفية الوصول إلى واتساب في الصين
القائمة الكاملة للمواقع الإلكترونية المحجوبة في الصين

هل كان ذلك مفيدا ؟ إذا قم بنشره !
قم بنشر هذا على الفيسبوك
قم بنشر هذا على تويتر
انتظر! يعرض Nord خصم يصل إلى %75 على خدمات VPN