نراجع الخدمات بناء على اختبارات وبحوث صارمة لكننا نضع في الاعتبار أيضًا ملاحظاتكم وعمولات الإحالة مع تلك الخدمات. كما تمتلك شركتنا الأم بعض الخدمات.
اعرف المزيد
تأسس vpnMentor عام 2014 موقعًا مستقلًا لمراجعة خدمات الشبكات الافتراضية الخاصة وتغطية الأخبار المتعلقة بالخصوصية. واليوم، يواصل فريقنا المؤلف من مئات الباحثين والكاتبين والمحررين في مجال الأمن السيبراني مساعدة قرائنا في النضال من أجل حريتهم على الإنترنت بالشراكة مع شركة Kape Technologies PLC، التي تمتلك أيضًا المنتجات التالية: ExpressVPN، وCyberGhost، وPrivate Internet Access والتي قد تنشر تصنيفاتها ومراجعاتها على هذا الموقع. نؤمن بمصداقية المراجعات المنشورة على موقع vpnMentor ودقتها حتى تاريخ نشر كل مقال، وأنها مكتوبة وفقًا لمعاييرنا الصارمة لإجراء المراجعات والتي تعطي الأولوية دائمًا للاختبارات المستقلة والصادقة والاحترافية للمراجعين، مع الأخذ في الاعتبارات قدرات وخصائص كل منتج تقنيًا إلى جانب قيمته التجارية للمستخدمين. قد تأخذ التصنيفات والمراجعات التي ننشرها في الاعتبار أيضًا الملكية المشتركة المذكورة أعلاه، وعمولات الإحالة التي نحصل عليها مقابل عمليات الشراء التي تتم عبر الروابط الموجودة على موقعنا. لا نراجع جميع خدمات الشبكات الافتراضية الخاصة ونعتقد أن المعلومات الواردة في كل مراجعة دقيقة وصحيحة حتى تاريخ نشر كل مقال.
إفصاح إعلاني

تأسس vpnMentor عام 2014 موقعًا مستقلًا لمراجعة خدمات الشبكات الافتراضية الخاصة وتغطية الأخبار المتعلقة بالخصوصية. واليوم، يواصل فريقنا المؤلف من مئات الباحثين والكاتبين والمحررين في مجال الأمن السيبراني مساعدة قرائنا في النضال من أجل حريتهم على الإنترنت بالشراكة مع شركة Kape Technologies PLC، التي تمتلك أيضًا المنتجات التالية: ExpressVPN، وCyberGhost، وPrivate Internet Access والتي قد تنشر تصنيفاتها ومراجعاتها على هذا الموقع. نؤمن بمصداقية المراجعات المنشورة على موقع vpnMentor ودقتها حتى تاريخ نشر كل مقال، وأنها مكتوبة وفقًا لمعاييرنا الصارمة لإجراء المراجعات والتي تعطي الأولوية دائمًا للاختبارات المستقلة والصادقة والاحترافية للمراجعين، مع الأخذ في الاعتبارات قدرات وخصائص كل منتج تقنيًا إلى جانب قيمته التجارية للمستخدمين. قد تأخذ التصنيفات والمراجعات التي ننشرها في الاعتبار أيضًا الملكية المشتركة المذكورة أعلاه، وعمولات الإحالة التي نحصل عليها مقابل عمليات الشراء التي تتم عبر الروابط الموجودة على موقعنا. لا نراجع جميع خدمات الشبكات الافتراضية الخاصة ونعتقد أن المعلومات الواردة في كل مراجعة دقيقة وصحيحة حتى تاريخ نشر كل مقال.

أفضل VPN للبقاء بأمان من القراصنة والمخترقين

ماثيو أموس محرر أول

عندما تتصل بالإنترنت، تمر بياناتك عبر شبكة غير آمنة. ويمكن بسهولة رصدها، تسجيلها، تغييرها، أو سرقتها أثناء مرورها من جهاز الكمبيوتر الخاص بك إلى خوادم الويب.

عندما لا تكون هناك تدابير وقائية قوية مفعلة، يمكن للقراصنة الاستيلاء على بياناتك. على سبيل المثال، في مايو ويوليو من هذا العام، تمكن القراصنة من تخزين الملايين من سجلات العملاء من إكويفاكس. وهذا الأمر ليس نادر الحدوث.

هجمات القرصنة متكررة، ويجب على المنظمات والأفراد اتخاذ جميع التدابير اللازمة لحماية بياناتهم.

لماذا تحتاج إلى VPN للبقاء آمنًا من المتسللين

  1. ترغب في خوض تجربة آمنة عبر الإنترنت 
    توجد قصص حول حوادث القرصنة كل يوم تقريبًا. إذا كنت ترغب في التأكد من أن ما ترسله عبر الإنترنت لا يمكن اعتراضه؛ فإن أفضل طريقة للقيام بذلك هي تشفير البيانات الخاصة بك استخدام VPN. وفي حين يظل من الممكن قرصنة الشبكات الافتراضية الخاصة، إلا أنها أكثر أماناً بكثير من عدم استخدامها.
  2. إذا كنت ترغب في حماية المعلومات الحساسة الخاصة بك 
    قد تكون لديك معلومات حساسة على الإنترنت مثل الحسابات المصرفية أو رسائل البريد الإلكتروني التجارية أو محافظ التقاعد التي تحتاج إلى الحماية. حتى المعلومات الصحية الخاصة بك يمكن سرقتها من قبل القراصنة لإنشاء حسابات تأمين وهمية. إذا كنت تريد أن تبقي كل ذلك آمنًا، عندما تستخدم VPN، فإن أي معلومات ترسلها عبر الإنترنت سوف تكون محمية من أعين المتطفلين ولا يمكن اعتراضها أو تغييرها. إذا كنت تستخدم التخزين السحابي عبر الإنترنت، يصبح من المهم استخدام VPN لحماية بياناتك.
  3. إذا كنت لا تريد أن تفقد المعلومات الخاصة بك 
    عندما يحصل القراصنة أيديهم على المعلومات الخاصة بك، يصبح بإمكانهم حذف ملفاتك، تغيير كلمات السر، أو قفل جهاز الكمبيوتر الخاص بك. يمكن تنزيل جميع أنواع البرمجيات الخبيثة على نظامك بما في ذلك برامج التجسس و وفيروسات الفدية. تقوم برامج برامج التجسس بسرقة البيانات الخاصة بك وإرسالها إليهم في حين تقوم فايروسات الفدية بقفل جهاز الكمبيوتر الخاص بك، وتتركك غير قادر على الوصول إلى ملفاتك، بما في ذلك صورك الشخصية،  أو أي معلومات حساسة أخرى. للتأكد من عدم فقدان أية بيانات هامة من جهازك أو موضع التخزين عبر الإنترنت، يجب اتباع أفضل الممارسات للسلامة الرقمية.

هذه الشبكة الافتراضية الخاصة هي الأفضل فيما يتعلق بتجنب المخترقين:

تدعم ExpressVPN تشفير 256-بت وتخفي عنوان بروتوكول الإنترنت (IP) حتى لا يتجسس المخترقون على بياناتك.

التقييم
مقدم الخدمة
درجتنا
خصم
زُر الموقع
1
medal
9.9 /10
9.9 درجتنا
وفّر 49%!

لماذا يجب عليك استخدام VPN

أنت تمتلك بالفعل برامج مكافحة الفيروسات على جهازك، وعلى الأرجح تعي بمخاطر عمليات التصيد الاحتيالي. وجود VPN سيزيد من أمانك من عدة اتجاهات. مع إخفاء عنوان الـIP الخاص بك، يمكنك البقاء مجهول الهوية أثناء تصفح الإنترنت.

يكون هذا مفيدًا على وجه التحديد عند استخدام نقطة اتصال عامة. يمكن إنشاء شبكة مجانية من قبل القراصنة الذين يرغبون في سرقة البيانات الخاصة بك. مهما كانت المعلومات المرسلة عبر اتصال شبكة واي فاي عامة فإنه يمكن سرقتها من قبل أصحاب هذه الشبكة. ومع ذلك، إذا كنت تستخدم VPN عبر نقطة واي فاي عامة، سيتم تشفير كافة البيانات التي ترسل من خلال ذلك وهو تشفير لا يمكن فكه بسهولة.

في حين أن بياناتك الشخصية مهمة، فإن السلامة من القرصنة أصبحت أمرًا أساسيًا إذا كنت تمتلك معلومات حساسة متعلقة بأعمالك على سبيل المثال على الأجهزة الخاصة بك. مع زيادة تكاليف الأجهزة، أصبحت العديد من الشركات تمتلك سياسة أحضر الجهاز الخاص بك التي تسمح للموظفين بالوصول إلى ملفات الشركة عبر أجهزتهم الشخصية.

للتأكد من أن اتصالاتهم آمنة ولا يمكن للقراصنة الوصول إلى معلومات هامة عن الشركة، فإن معظم أصحاب العمل يطلبون من موظفيهم استخدام الشبكات الظاهرية الخاصة على أجهزتهم. إذا كنت تدير شركة أو تعمل في أحد الأماكن المطبقة لسياسة أحضر جهازك الخاص، فمن المنطقي استخدام VPN.

نظرة أقرب على أكثر شبكة افتراضية خاصة نوصي بها:

  • يستخدم تشفير إس-256 بت
  • وهو يدعم RSA مع مصادقة الخادم 4096 بت، ويقدم مستوى عال من الأمن.
  • يدعم openVPN، وهو أقوى بروتوكول ل VPN.
  • لا يحتفظ اكسبرس بالسجلات
  • دعم العملاء ممتاز 24/7

لزيارة موقعهم أو مشاهدة المراجعات الخاصة بهم.

استخدام VPN يجعلك أكثر أمنًا ويمكن أن يحميك من المتسللين والفيروسات والبرامج الضارة. اتبع أفضل الممارسات لاستخدام الإنترنت للتأكد من بقاء البيانات الخاصة بك محمية.

تنبيه الخصوصية!

ستكون بياناتك مكشوفة للمواقع التي تزورها!

عنوان IP الخاص بك:

موقعك:

مقدم خدمة الإنترنت:

يمكن استخدام تلك المعلومات لتتبعك واستهدافك بالإعلانات ومراقبة ما تقوم به على الإنترنت.

بإمكان الشبكات الافتراضية الخاصة مساعدتك في إخفاء تلك المعلومات من المواقع بحيث تكون محميًا طوال الوقت. ننصح باستخدام ExpressVPN - الشبكة الافتراضية الخاصة #1 بين أكثر من 350 خدمة قمنا باختبارها. لديها تشفير بدرجة عسكرية وخصائص خصوصيتك تضمن حمايتك الرقمية، بالإضافة لذلك، تقدم حاليًا خصم 49%.

قم بزيارة ExpressVPN

نراجع الخدمات بناء على اختبارات وبحوث صارمة لكننا نضع في الاعتبار أيضًا ملاحظاتكم وعمولات الإحالة مع تلك الخدمات. كما تمتلك شركتنا الأم بعض الخدمات.
اعرف المزيد
تأسس vpnMentor عام 2014 موقعًا مستقلًا لمراجعة خدمات الشبكات الافتراضية الخاصة وتغطية الأخبار المتعلقة بالخصوصية. واليوم، يواصل فريقنا المؤلف من مئات الباحثين والكاتبين والمحررين في مجال الأمن السيبراني مساعدة قرائنا في النضال من أجل حريتهم على الإنترنت بالشراكة مع شركة Kape Technologies PLC، التي تمتلك أيضًا المنتجات التالية: ExpressVPN، وCyberGhost، وPrivate Internet Access والتي قد تنشر تصنيفاتها ومراجعاتها على هذا الموقع. نؤمن بمصداقية المراجعات المنشورة على موقع vpnMentor ودقتها حتى تاريخ نشر كل مقال، وأنها مكتوبة وفقًا لمعاييرنا الصارمة لإجراء المراجعات والتي تعطي الأولوية دائمًا للاختبارات المستقلة والصادقة والاحترافية للمراجعين، مع الأخذ في الاعتبارات قدرات وخصائص كل منتج تقنيًا إلى جانب قيمته التجارية للمستخدمين. قد تأخذ التصنيفات والمراجعات التي ننشرها في الاعتبار أيضًا الملكية المشتركة المذكورة أعلاه، وعمولات الإحالة التي نحصل عليها مقابل عمليات الشراء التي تتم عبر الروابط الموجودة على موقعنا. لا نراجع جميع خدمات الشبكات الافتراضية الخاصة ونعتقد أن المعلومات الواردة في كل مراجعة دقيقة وصحيحة حتى تاريخ نشر كل مقال.

عن المؤلف

ماثيو أموس متحمس لكل الأمور التقنية من بويسي، أيداهو. عمل سابقًا رئيسًا لقسم الكتابة التسويقية في جامعة مونتانا الغربية. وهو يعمل الآن كاتب محتمل مستقل بشكل أساسي عن التكنولوجيا والأمن السيبراني.

هل أعجبك هذا المقال؟ امنحه تقييمًا!
كان سيئًا لم يعجبني كان معقولًا جيد إلى حد كبير! أحببته!
من 10 وفقًا لتصويت مستخدم
شكراً لتقييمك.